فوائد مخلل اللفت

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٩ ، ١٣ نوفمبر ٢٠١٦
فوائد مخلل اللفت

مخلل اللفت

اللفت أو ما يُعرف بالشلغم، هو عبارة عن نوع من الخضار الجذريّة التي تنمو في المناخ المعتدل، ويتبع للفصيلة الصليبيّة، ويُصنع منه نوع من أنواع المخللات المنتشرة في بلاد الشام، حيث يقطّع، ويخلل لفترة من الزمن، ويتم تناوله كنوع من المقبلات، ويتميّز بطعمه اللذيذ وقيمته الغذائيّة؛ لاحتوائه على الكربوهيدرات، والألياف، والبروتينات، والسعرات الحراريّة المنخفضة التي جعلت منه ذي فوائد عظيمة.


فوائد مخلل اللفت العامة

  • الوقاية من الإصابة بالكدمات: يُعتبر مخلل اللفت مصدراً غنيّاً بفيتامين ج، ويقلّل تناوله تعرض الشخص للإصابة بالكدمات؛ لأنّه يقوي الشعيرات الدمويّة، ويمكن استخدامه على شكل كمادات خارجيّة لتورم المفاصل والأصابع، والدمامل، ويستخدم أيضاً بوضعه على الصدر لتخفيف اضطرابات الشعب الهوائيّة.
  • الوقاية من الإصابة بمرض الربو: يُعتبر مصدراً غنيّاً بفيتامين ج الذي يعد أحد مضادات الأكسدة والالتهابات، وهذه الخصائص المضادة للأكسدة تجعله كابحاً قويّاً لأعراض الربو، ومساعداً على علاجه وتخفيف نوباته.
  • زيادة الشعور بالشبع: إنّ تناول مخلل اللفت الغني بالألياف يساعد على الشعور بالشبع لفترة طويلة، وبالتالي انخفاض كميات الطعام المتناولة، وتجنب زيادة الوزن، بالإضافة إلى أنّ الألياف تحافظ على صحة الجهاز الهضمي، وتخفض نسبة الكولسترول، وتحفز عمليّة التمثيل الغذائي وحرق الدهون والسعرات الحراريّة في الجسم.
  • غناه بالمعادن: يحتوي مخلل اللفت على نسبة جيّدة من المعادن كالبوتاسيوم الضروري لصحة وضغط الدم، وتوازن السوائل في الجسم.
  • مصدر غني بالفيتامينات: يحتوي على فيتامين ج الضروري لدعم الأنسجة، وفيتامين ب الذي يساعد مع الدهون، والكربوهيدرات، والبروتين على تحسين عمليات الأيض، وعمل الجهاز العصبي بشكل سليم، والمحافظة على صحة الجلد، والشعر، والعيون.
  • المحافظة على صحة العظام: يعدّ مخلل اللفت مصدراً غنيّاً بالكالسيوم، والبوتاسيوم، والمعادن الضروريّة لنمو العظام بشكل صحي، والوقاية من الإصابة بهشاشة العظام.
  • المحافظة على صحة الجهاز الهضمي: يحتوي على نسبة عالية من الألياف التي تساعد الجسم، وتسهل حركة الأمعاء، وتمنعها من الإصابة بالإمساك.
  • الوقاية من الإصابة بالسرطان: يحتوي على مستويات عالية من مضادات الأكسدة التي تقلّل خطر الإصابة بمرض السرطان من خلال منع نمو الأورام، ومكافحة المواد المسببة لحدوثه.
  • المحافظة على صحة القلب: لمخلل اللفت خصائص مضادة للالتهابات تمنع النوبات القلبيّة، وتخفض نسبة الكولسترول في الدم، وتحافظ على صحة القلب والأوعية الدمويّة؛ بسبب احتوائه على حمض الفوليك.
  • تقوية الجهاز المناعي: يحافظ مخلل اللفت على الجهاز المناعي ويقويه، كما أنّه يمنح الجسم النشاط والحيويّة من خلال تخليصه من البكتيريا والجراثيم الموجودة فيه عن طريق البول والتعرّق.
  • تعزيز صحة الكلى: بتفتيت حصواتها، وتخليصها من الخلايا التالفة، وزيادة قدرتها على تنقية الدم من الشوائب والسموم.
  • تعزيز صحة النظر: فمخلل اللفت يخلص من التهابات العين.