فوائد ورق الجوافة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٥ ، ١١ نوفمبر ٢٠١٥
فوائد ورق الجوافة

ورق الجوّافة

معظم الناس على اطّلاع بأهميّة فاكهة الجوّافة للصحة، ولكنهم يجهلون ما تكنزه أوراق الجوّافة من فوائد كبيرة وكثيرة للصحّة، بسبب غناها بالعديد من الخصائص الطبية، ويمكن استخداها كعلاج فعال وطبيعي لبعض الآلام وبعض الأمراض، وذلك بفضل غناها بالعديد من المركبات مثل مركب الفلافونويد، كما أنّ أوراق الجوّافة تعدّ أحد مركّبات مضادات البكتيريا والأكسدة وكذلك الالتهابات.


فوائد ورق الجوّافة

  • تخفيف الوزن، من خلال منعها لامتصاص للنشويات المعقدة، وتحويلها فيما بعد إلى سكريات.
  • تحدّ من نشاط إنزيم ألفا في الجسم، كما أنّها تمنع امتصاص المالتوز والسكروز في الجسم، وتحمي من حدوث وتطوّر مضاعفات مرض السكري، لذا فهي مفيدة جداً لمرضى السكري
  • شرب منقوع أوراق الجوّافة لمدّة ثلاثة شهور متواصلة، يساعد على خفض نسبة الكولسترول الضّار والدهون الثلاثية في الدم، ويجدر التنبيه بأنّها لا تقوم بأيّ تأثير على الكولسترول الإيجابي في الدم، كما أنّها منشّط فعّال وقوي للكبد.
  • تعالج الإسهال والزحار، وتأخذ أوراق الجوّافة كعلاج، من خلال غلي ثلاثين غرام من الورق مع كأسين ماء، وحفنة من طحين الأرز، ويشرب هذا العلاج مرتين يومياً.
  • لها العديد من الفوائد على الجهاز الهضمي، منها تحفيز إنتاج الإنزيم الخاص بالهضم، وكذلك تقوم بقتل البكتيريا الموجودة في بطانة القناة الهضمية، كما أنّها تحدّ وتوقف من نشاط البكتيريا المنتجة للإنزيمات السامة، كما أنّها مفيد بشكل كبير في علاج حالات التسمم الغذائي، وهي كذلك علاج فعال للتقيؤ، والغثيان، ومهدئة لآلام المعدة.
  • تعمل على فتح الرئتين وهي بذلك علاج فعال لالهاب القصبات الهوائية، كما أنّها تهدّئ السعال، وتخفّف المخاط.
  • الغرغرة بمنقوعها يخفّف من آلام الأسنان، ويعالج التهابات الفم وخاصة اللثة، وتسرّع التئام القروح.
  • مفيدة في علاج مشاكل البروستاتا، مثل التضخم.
  • تحتوي على مركبات فعالة في علاج الهستامين، بالإضافة لقدرتها في منع الإصابة بالحساسية بكافة أشكالها.
  • تساهم في تسريع عملية الحمل، فهي فعالة في رفع مستوى الحيوانات المنوية.
  • تحتوي على خصائص كبيرة وعظيمة تساعد على الشفاء من الجروح، وتقوم بتوفير الحماية من العدوى البكتيريا، وتحدّ من التهاب الرحم.
  • تساعد على علاج التهابات الأذن.
  • تقي خلايا وأنسجة كل من البنكرياس، والكبد، والكلى من الإصابة بالسموم.
  • تحافظ على نسبة مادة الهيموغلوبين في الدم.
  • تخلص الجسم من الخلايا الميتة، والأنسجة التالفة وخاصة في عضوي الكبد والكلى.
  • مفيدة بشكل كبير للنساء الحوامل، وكذلك الفتيات في بداية سن البلوغ.
  • تفتت الحصى المتراكم في الكلى.