في أي شهر تظهر أسنان الطفل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٥ ، ١٧ يوليو ٢٠١٦
في أي شهر تظهر أسنان الطفل

أسنان الطفل

تظهر السن الأولى لدى غالبيّة الأطفال في الشهر السادس من العمر تقريباً، وقد تظهر سنّ بيضاء اللّون في فم الطفل في أيّ وقت بين عمر الثلاثة أشهر وعمر السنة، وتكون في الأغلب أحد القواطع السفليّة الأماميّة، ولا يجهل كلّ من ربّى طفلاً كيف تكون مرحلة نمّو أسنانه الأولى مؤلمةً له، وتكون مصدر تعبٍ وسهرٍ لوالديه، وكيف يتصرّف كلٌّ من الأب والأم أثناء تلك الفترة الحرجة من حياة الطفل.


يظلّ التساؤل الأكثر انتشاراً متى تظهر أسنان الطفل الأولى، حيث يقلق العديد من الآباء عند رؤية طفلهم وقد أتمّ شهره التاسع من دون ظهور أي سنّ، بينما يقلق آخرون حين يجدون طفلهم في سن الثلاثة شهور وقد بدأت أسنانه في البروز، وفي كلا الحالتين لا داعي للقلق، فلا شيءٌ يُضاهي ظهور أسنان الطفل من حيث التباين والاختلاف من طفلٍ إلى آخر.


علامات ظهور الأسنان

تختلف علامات ظهور الأسنان من طفلٍ إلى آخر، ويمكن ملاحظة العلامات الآتية:

  • الازدياد في لعاب الطفل.
  • يسعى الطفل إلى عضّ ما يقع بين يديه، وقد يعضّ أصابعه أو أصابع والديه.
  • قلة الشهيّة.
  • الانتفاخ في اللثتين واحمرارهما.
  • احمرار الخد من الجهة التي تنمو فيها السن الأولى.
  • يصبح الطفل أكثر عصبيّةً وتوتّراً، سواءً في الليل أم في النهار، ويزداد الاضطراب ليلاً.
  • ارتفاعٌ طفيفٌ على درجة الحرارة.
  • يصبح برازالطفل مائعاً، أكثر من المعتاد.
  • الإصابة بالإسهال أو الرشح أو الإنفلونزا.
  • التهاباتٌ في الأنف والحنجرة أو الأذن.


على الرّغم من أن الأطباء يؤكّدون أنّ ظهور الأسنان ليس له علاقة في مرض الطفل، إلا أنّ العديد من الأمهات يلاحظن تعرّض أطفالهم للمرض عند بروز الأسنان، وقد يكون السبب في ذلك نقص المناعة لدى أطفالهم، لذلك يَحتاج الطفل في هذه الفترة الحرجة إلى العناية والرّعاية من الوالدين.


الاعتناء بأسنان الطفل

  • التقليل من الأطعمة المُحتوية على السكريات والحلويات والشوكولاتة؛ لأنها تعدّ السبب الرئيسيّ لتسوّس أسنان الطفل.
  • الحرص على تناول الطفل البيض والحليب بصورةٍ يوميّة، وذلك لتقوية المناعة لديه، وزيادة نسبة الكالسيوم الطبيعيّة في الجسم.
  • الاهتمام بنظافة أسنان الطفل عن طريق استخدام فرشاة الأسنان والمعجون الخاص به، والقيام بتنظيف أسنانه يوميّاً، وذلك لتعويده على ذلك.
  • إذا كان الطفل رضيعاً يمكن تنظيف أسنانه باستخدام قطعة من الشاش أو القماش، ووضعها على الإصبع وفرك لثة الطفل برفق، ومن ثمّ تشطيف أسنانه بالماء.
  • يُنصح بإعطاء الطفل العصائر الطبيعيّة، والفاكهة الطازجة، لأنها مفيدة لجسمه وصحتّه، وخالية من المواد السكرّية، كما أنّها تحميه من الأمراض، وتمدّ جسمه بالفيتامينات اللازمة لنمو أسنانه، وتعدّ أفضل بكثير من العصائر والأطعمة الجاهزة المضرة بالطفل.