قوة الإرادة والعزيمة

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٥٣ ، ٣١ يوليو ٢٠١٨
قوة الإرادة والعزيمة

قوّة الإرادة

يُشير مصطلح قوّة الإرادة إلى قدرة الفرد على التحكّم في أفكاره الخاصة والسيطرة على الطّريقة التي تعمل بها في المواقف والظّروف المختلفة،[١] كما يُمكن النّظر إلى قوة الإرادة والعزيمة بوصفها القدرة على مقاومة الإغراءات المؤقّتة في سبيل تحقيق المكاسب الأكثر ديمومة، ففي بعض الأحيان يُمكن أن تتطلّب قوة الإرادة أن يتم التخلّي عن القيام بشيء على الرغم من الرغبة فيه، كتناول قطعة إضافية من الكيك، أو في أحيان أخرى يُمكن أن تنطوي على التأنّي قبل الإقدام على خطوة ما حتى الحصول على فرصة أفضل، أو بالإمكان أن يترتّب عليها التصرّف بإيجابيّة والعمل ضمن المخطّط، فهذا يُشير لقوة الإرادة التي يمتلكها الفرد حتّى وإن لم يشعر بها.[٢]


زيادة قوّة الإرادة

تناول الطّعام

يعتمد إنجاز المهام بالاعتماد على قوّة الإرادة على مستويات الغلوكوز المخزّنة بالجسم، حيثُ يُعتبر الغلوكوز بمثابة مصدر الطّاقة الّذي يقوم بتشغيل الدّماغ والعضلات والذي يتم الحصول عليه من الأطعمة التي يتناولها الفرد، ففي حال كان مصدر الطّاقة منخفضاً سيكون تأثير ذلك سلبياً على مستوى قوة الإرادة لدى الفرد.[٣]


توقّع ظهور الحواجز

يعمل ظهور الحواجز أو المعوّقات عند التخطيط للقيام بأمر ما على تعثّر قوة الإرادة، ولتجنّب الوقوع في هذه الحفرة فإنه من الضّروري العمل على وضع خطّة احتياطيّة لتجاوز أية معيقات قد تظهر، ممّا يُساعد على بلوغ الأهداف دون التأثير على العزيمة.[٣]


التمرّن

يُمكن تحقيق زيادة مستوى قوّة الإرادة من خلال التمرّن على ذلك بصورة يوميّة، حيثُ يُمكن تحقيق ذلك من خلال تضمين التمرّن على ضبط النّفس خلال بعض الممارسات اليوميّة، والّذي سيؤدّي بنتيجته للتأثير الإيجابي بزيادة قوة الإرادة على نواحٍ حياتية أخرى.[٤]


تحقيق التّوازن

تختلف مستويات الطّاقة التي يتم استنفاذها تبعاً لاختلاف المهام، وحيث إن استنفاذ الطّاقة يؤدّي لتقليل قوّة الإرادة فإنه من الممكن العمل على تنظيم المهام وفقاً للطاقة أو مستوى ضبط النفس الذي تحتاجه بدلاً من كتابتها دون وضع اعتبارات طاقتها في الحسبان، وبذلك يُمكن تجنب نفاذ الطاقة الشخصيّة وتزعزع مستوى قوة الإرادة قبل إتمام المهام.[٤]


المراجع

  1. "willpower", www.cambridge.org, Retrieved 29-7-2018. Edited.
  2. Joy Manning (29-7-2014), "5 Surprising Facts About Willpower"، www.webmd.com, Retrieved 29-7-2018. Edited.
  3. ^ أ ب STEPHANIE BOOTH, "5 Ways to Increase Your Willpower"، www.realsimple.com, Retrieved 29-7-2018. Edited.
  4. ^ أ ب Laura Entis (5-3-2014), "6 Ways to Strengthen Your Willpower Muscle"، www.entrepreneur.com, Retrieved 29-7-2018. Edited.