كريات الدم البيضاء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٦ ، ١١ يوليو ٢٠١٦
كريات الدم البيضاء

كريات الدم البيضاء

كريات الدم البيضاء تعرف أيضاُ باسم خلايا الدم البيضاء، وهي نوع من الخلايا المكوّنة للدم بالإضافة إلى كريات الدم الحمراء والصفائح، وتتمثل أهمية كريات الدم البيضاء في كونها خطّ الدفاع الأول ضدّ مسبّبات العدوى ومثيرات النظام المناعي، كما أنّها جزء من النظام المناعي للجسم، ويوجد في الدم أنواع مختلفة من كريات الدم البيضاء، إلا أنّها جميعاً تتكوّن في الخلايا الجذعية في نخاع العظام، ويمكن الكشف عن إصابة الجسم بمرض أو خلل ما عن طريق فحص عدد كريات الدم البيضاء فيه، فإذا ما كانت أعلى من معدلها الطبيعيّ وهو من أربعة آلاف إلى أحد عشر ألف كرة بيضاء في كلّ مايكرولتر من الدم فإنّ الجسم يعاني من مرض أو خطب ما.


تسمية كريات الدم البيضاء

سُمّيت كريات الدم البيضاء بهذا الاسم؛ لأنّها تظهر على هيئة طبقة رفيعة باللون الأبيض على سطح الدم عند إخضاع الدم لعملية الطرد المركزيّ، وتوجد هذه الطبقة البيضاء محصورة ما بين الكريات الحمراء وبلازما الدم.


أنواع كريات الدم البيضاء

توجد أنواع عدّة لكريات الدم البيضاء، ويمكن تمييزها عن بعضها البعض عن طريق ملاحظة وجود حبيبات في كلّ منها:

  • كريات الدم المحبّبة: وتمتاز باحتوائها على عدد من الحبيبات في الهيولى عند مشاهدتها تحت المجهر، وهذه الحبيبات إنزيمات تعمل على هضم الأجسام المبتلعة، ويتوفّر ثلاث أصناف من كريات الدم البيضاء المحبّبة، وهي المتعادلة، والقاعديّة، والحمضيّة، وقد سمّي كلّ منها بهذا الاسم وفقاً لطبيعة تلوّنها.
  • كريات الدم غير المحبّبة: تمتاز بعدم وجود الحبيبات في الهيولى، إلا أنّها تشتمل على عدد من الحبيبات غير النوعية، ومن أنواعها كريات الدم البيضاء الليمفاوية، ووحيدات النوى والمبلعمة.


مدة حياة كريات الدم البيضاء

تعيش كريات الدم البيضاء لمدة قصيرة جداً مقارنةً بكريات الدم الحمراء، حيث إن مدة حياة كريات الدم البيضاء الليمفاوية عدد من ساعات فقط، بينما تمتد ليومين في بقية أنواعها.


وظائف كريات الدم البيضاء

تبدأ خلايا الدم البيضاء بمغادرة الجهاز الدوري متوجهةً إلى باقي أعضاء وأنسجة الجسم لتقوم بوظائفها المتعددة، وهي:

  • تتمثل الوظيفة الأهم لها في الدفاع عن الجسم ضدّ مسببات الأمراض من الميكروبات، والفيروسات، والجراثيم، والفطريات.
  • تقوم كريات الدم البيضاء اللمفاوية بإنتاج الأجسام المضادّة، والتي تعمل على مهاجمة السموم والميكروبات عن طريق معادلتها أو ترسيبها.
  • يقوم المونوسايت الموجود في كريات الدم البيضاء بالتهام البكتيريا المضرّة وغيرها من مسبّبات الأمراض الطفيلية كالأميبا، كما يساعد في التئام الأنسجة الممزقة والتالفة.
  • تعمل كريات الدم البيضاء على إفراز مادة الهمستامين، والتي تؤدي إلى توسع الأوعية الدموية، كما يزداد إفرازها في حالات حساسية الجسم.
  • تعمل على إفراز مادة الهيبارين المانعة لتجلّط الدم.