كلام حزين ومؤثر

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٣ ، ١ أبريل ٢٠١٩
كلام حزين ومؤثر

الحُزن

الحُزن هو شعور يصيب القلب فينهكهُ، وهو نتيجة اضطرابات نفسيّة، أو مواقف سيئة متتاليّة، لم يتمكن الشخص من تحملها. والحُزن من أكثر المسببات لأمراض الجسد. ومع ذلك كتب الكثير من الكُتاب والأدباء ما يشعرون به من حزن، على شكل كلمات، وخواطر انتقينا لكم بعضاً منها في هذا المقال.


كلام حزين ومؤثر

  • مُوجع أن تَتصنّع التجَاهل، وَقلبَك يَتألم بصَمت.
  • نخفِي حُزناً ووَجعاً وَدُموعاً أحيَاناً، خَلفَ عبَارة أنَا بخَير، تباً لعزة النفس، وسحقاً لواقع لا‌ يوجد به احتواء صادق.
  • أحَدهم: علمنْي معنى أن لا أثقَ بأحد مَهما كانتَ قَوة عَلاقتِي بهِ.
  • من المؤسف حقاً أن تبحث عن الصدق في عصر الخيانة، وتبحث عن الحب في قلوبٍ جبانة.
  • سأودع أحزاني، وأستبدل قلبي بقلب ثانٍ، فمن يتجاهل حبّي، لا يستحق أن أبقى لأجله أعاني.
  • ما يفهم عيون الحزين إلا الحزين لو ما تلعثم: بالكلام ولا بكى.
  • الحزن هو أن ألتقيك في زحمة الأيّام، وأنسج معك أجمل حكايات عمري، ونعيشها بكلّ تفاصيلها، ثمّ تنتهي الحكاية بمأساة، مثل كلّ حكاية من عمري.
  • رأس مالي ذكريات، وحلم، وآمال، وطموح، لا صديق، ولا رفيق، ولا طريق أتبعه.
  • الحزن هو أن أفتح لك مدن أسراري، وأسكن معك في قمم الجبال، ثمّ ينهار كلّ شيء على رأسي، وأكون أنا السّبب في هذا، لماذا؟ لأنّ الحزن رفيقي.
  • الحزن هو أن أخبّئ عمري في دهاليز الزّمن، وأملأ حقائبي بأيّامي، وأضع سعادتي في كلّ من أحبّ، ثم ألوّح لكم مودّعةً، لا حول لي ولا قوّة، وهذه هي نهايتي.
  • ليس الحزن إلّا صدأ يغشّى النفس، والعمل بنشاط هو الذي ينقّي النفس، ويصقلها، ويخلّصها من أحزانها.
  • أعطيتها كل شيء، ورسمت لها كل شيء، أضأت لها كل الشموع، ومسحت بيدي لها كل الدموع، نسيانها أمر مستحيل لكني نسيت، إنّ النسيان أمر مستحيل.
  • بقي الغياب الشمس لحظات، لحظات ويأتي المساء، وفي المساء يأتي الوداع، وفي الوداع تبكي العيون، ومن تلك الدموع تنطفئ كل الشموع، إلا شمعة أوقدها دمعي كي لا ينسى، إنّ الوداع كان من أشد الآلام.
  • أعطيتها قلبي وحبي وعطفي، لكنها أضاعت كل شيء، فسألت نفسي أين ذلك الحب؟ فأجابتني بأنه في عالم الضياع.
  • سيبقى المرء يشعر بالألم والتعب، عندما يشاهد شخصاً ما كان سبباً في حزنه في يومٍ من الأيام.
  • لا يوجد شيء يظهر بشكلهِ الحقيقي أبداً.
  • الحُزن هو ذلك الصوت في ليالي الشتاء الباردة.
  • لا سلطة لنا على قلوبنا، هي تنبض لمن أرادت، ومتى أرادت، وكيفما أرادت، بعضهم ينبض القلب له، وبعضهم ينبض القلب به، وبعضهم هم نبض القلوب.
  • ليس محزناً أن يصاب الإنسان بالعمى، بل من المحزن أن لا يستطيع الإنسان تحمّل العمى.
  • أضحكني ثلاث وأبكاني ثلاث: أضحكني مؤمل الدنيا والموت يطلبه، وغافل ليس بمغفول عنه، وضاحك ملء فيه، وليس يدري هل أرضى ربه أم أسخطه، وأبكاني فراق الأحبة محمد وحزبه، وهو المطلع عند غمرات الموت، والوقوف بين يدي الله عز وجل يوم تبدو السرائر ،ثم لا أدري إلى جنة أم إلى نار.
  • ما زال بداخلي دمعة، وجرح، وصرخة مكتومة، ما زال الألم غافي، وبكلمة يصحى من نومه، هدوئي الظاهر يخدع هدوء إنسانة مصدومة.
  • لا تندم على حبٍّ عشته، حتى ولو صار ذكرى تؤلمك، فإذا كانت الزّهور قد جفّت وضاع عبيرها، ولم يبق منها غير الأشواك، فلا تنسَ أنّها منحتك عطراً جميلاً أسعدك.
  • الحياة ما هي إلا صورة جماعية كبيرة، قد تتنازل يوماً عن مكانك فيها لسعادة مَن تحب.
  • لا تعيد حسابات الأمس، وما قد خسرت فيه؛ فالذي خسرته لا يعود لك، فإنّ الأوراق حيت تسقط لا ترجع ولكن كُن متفائلاً أنّه سوف يتم التجديد لأيام أجمل.
  • لا خلود يُطفِئ فواجع الفقد، والفراق.
  • كانت القسوة خطيئتك، وكانت الكبرياء خطيئتي، وحين التحمت الخطيئتان كان الفراق مولودهما الجهنميّ.
  • تركتني، ورحت أنظر إلى صورتك أمامي، أسترجع ذكرياتي الجميلة، والّلحظات الحلوة الّتي جمعتنا معاً، كم فرحنا، وكم بكينا، وكم واجهتنا صعوباتٌ اجتزناها معاً، لكن علّمني هذا الزّمان أنّ الحياة ليست إلّا مجموعة صور.
  • يا ليت الزّمان يعود، والّلقاء يبقى للأبد، ولكن مهما مضينا من سنين؛ سيبقى الموت هو الأنين، وستبقى الذّكريات قاموساً تتردّد عليه لمسات الوداع والفراق، والوداع والموت هو البقاء.
  • الألم صعب جداً؛ ولكن الأصعب هو أن لا تجد من يقاسمك هذا الألم، ويخفف عنك قسوته.
  • لا ترحل بدون سبب، وتعود بدون موعد، وتتوقع أن مكانك لن يتغيّر.
  • دماغك من المُستحيل أن ينسى شخصاً كنت تُحبه وتعتبره سبباً لسعادتك في الحياة يوماً ما.
  • هكذا هي الأيام، حَرمتني حتى من الأحلام، عشقت الوحدة والعذاب، الأفراح بيني وبينها حِجاب، إلى مَتى يا قلبي؟ إلى متى ستؤلمني الأيام؟ وإلى متى سأكتم الأحزان؟.
  • لا جَديد غير أن هناكَ حَنين يفتك قلبي، وشَوق يريدُ تمزيقي​‌، وذكريات مؤلمة تسَيطر عَلى مَلامحي.
  • من المؤلم أن تكون أصدق مما يتوقعون، ويكونون هم أكذب مما توقعتهم.
  • كَانوا مَعي على رصيف الإنتظار يسردون لي قِصص الغائبين، وبعدَ عَودَة أحبَابهم تَعانَقوا أمَامي، ثُمَ رَحلوا، وبَقيتُ وَحدي أرثي حَالي.
  • أصعب شيء أن أفارق روحاً ولا تفارقني، ويبقّى صوتك في أذني، وتغيبين وتبقى صورتكِ في عيني، وترحلين وتبقى أنفاسكِ في قلبي، وتختفين، ويبقى طيفكِ خلفي، يمزّقني مع كلّ جبروتكِ.
  • الحب الجميل الصادق تبقى ذكراه إلى الأبد، والحب الكاذب ينتهي إلى آخر نقطة في قاع الـ جرح.
  • لماذا عليّ أن أجمع البقايا خلفكِ آخر الليل، فأبكيكِ وأبكيكِ، لماذا يا من وهبت كلّ حياتي من أجل عينيها، لماذا؟
  • امسح بمنديل الأمل دمعة اليأس، وأسخر من أحداث الزمن بابتسامه.
  • تعودت أفارق أحباب وأنساهم بدمعة، لكن أنت جفت، جفت دموع عيني، وما نسيتك.
  • إذا تلاشى غلاك، ومات نبضك في عروقي، تأكّد، ماني فوق الأرض.
  • ما زالت الجراح في قلبي، جراح ما زالت تنزف، جراح تعفّنت من كثرة الدماء، جراح أبكتني حتى جفّت كل دموعي، جراح أطفأت رغبتي بالاستمرار في الحياة.
  • لم يعد أحد يستطيع أن يشعر بك أو يفهمك، حتى أنت أحيانًا لا تعرف ما بك.
  • النوم أصبح مجرد إبرة تخدير تحضيراً لعمليّة جراحية اسمها غداً.
  • لا تنتظر كذب الوعود، واكتب لموتك؛ صرخةً كي لا تموت، فرماد عمرك لن يقيم لك جنازةً.
  • أيامي سوداء لا ترى الشمس، ويسكنها الصمت والعذاب، وتغمرها ظلمة الليل، ولا تعرف معنى الألوان، أيام غاب فيها القمر، ولم تعد تُتقن سوى لغة البكاء، أيام تحتضر، أيام كالأشباح، أيام أنقطعت فيها الأنفاس، وتملّكني فيها اليأس والضياع.
  • ألا ما أشبه الإنسان في الحياة بالسفينة في أمواج هذا البحر، إن ارتفعت السفينة أو انخفضت أو مادت، فليس ذلك منها وحدها، بل ما حولها، ولن تستطيع هذه السفينة أن تملك من قانون ما حولها شيئاً، ولكن قانونها هي الثبات، والتوازن، والاهتداء إلى قصدها ونجاتها في قانونها، فلا يعتبنّ الإنسان على الدنيا وأحكامها، ولكن فليجتهد أن يحكم نفسه.