كلام عن الغزل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٤٤ ، ١٩ مارس ٢٠١٩
كلام عن الغزل

أقوال بالحب والغزل

  • لا يهم كم بقي لي من عمر، المهم أن أبقى العمر كله معك.
  • أريد ان أكون شئ جميل بحياتك، يرسم على شفتيك الابتسامة كلما خطرت على بالك.
  • ليتنى كل شيء تحبه أنت.
  • قد تكسب فى يوم ما شخصاً يعادل ما خسرته فى حياتك كلها.
  • أما بعد فلن أحب أحداً بعدك، أما قبل فأنا أساساً لم أعرف الحب إلا بك.
  • جميل أن تكون شيئاً ثميناً لدى شخص يخاف فقدانك يوماً.
  • الرجل لا يستطيع أن يكون قاسياً مع الأنثى التى يحبها.
  • الشخص المهم فى حياتك ليس الشخص الذي تشعر بوجوده، ولكنه الشخص الذي تشعر بغيابه.
  • لو رأيت كيف أحكي للغرباء عنك، لحاولت أن تقف فى طوابير الغرباء لتحب نفسك من حديثي.
  • قيدتنى بك حتى وان لم تكن موجوداً، استشعر طيفك معي مهما كنت بعيداً.
  • الحب أن أكتفي بك ولا أكتفي منك أبداً.
  • أحبتتك جداً لدرجة أنه عندما تغيب عني يغيب معك كل شيء.
  • لو كان الحب كلمات تُكتب لأنهيت أقلامي، لكن الحب أرواح توهب فهل تكفيك روحي.
  • أحببتك حباً لو تحول إلى ماء لأغرق العالم بأسره.
  • وفى سماع صوتك حنين إليك لا تعلمه.
  • معك أستطيع أن اكون على طبيعتي بلا تصنع أو مجاملة، تحبني كما أنا وأهواك كما أنت.
  • يحكى فى الحب أن العناق حياة.
  • أحتفظ بك لأنك أثمن أشيائي.
  • كيف لا أحبك أكثر من نفسي، وكل نبضة من نبضات قلبي تخفق باسمك.
  • ليت لي قلباً أكبر، لأحبك كما يليق بك.
  • روعة الحياة تكون بقرب شخص أحببته سنين فأصبح من نصيبك.
  • أدمنتك ولا أجد علاجاً سوى قربك.


عبارات حب وغزل قصير

  • قد يبيع الإنسان شيئاً قد اشتراه، ولكن لا يبيع قلباً قد هواه.
  • كلّما ازداد حبّنا تضاعف خوفنا من الإساءة إلى من نحبّ.
  • كل ما قالوا عني صحيح، كلّ ما قالوا عني في العشق قول صحيح، لكنهم لا يعرفون أنني أنزف بحبك مثل الجريح.
  • الحبّ هو الأكثر عذوبة والأكثر مرارة.
  • دمعة تسيل وشمعة تنطفئ، والعمر بدونك يختفي ومن دونك قلبي ينتهي.
  • يكفي أن يحبك قلب واحد لكي تعيش، فإذا أحبك مليون فأنا منهم، وإذا أحبّك واحد فهو أنا، وإذا لم يحبّك أحد فاعلم أنّني متّ.
  • أروع القلوب قلبك، وأجمل الكلام همسك، وأحلى ما في حياتي حبك.
  • من قال إنّ الحب في لحظة يضيع، من قال إنّ الورد يذبل في الربيع، ما دام الأمل باقٍ ما جفّت أوراقي ولا اهتزّ الشراع.


خواطر عن الحب والغزل

  • عندما رأى قلبي حبك أشرقت الشمس فيه، وبدأ الربيع يعلو بشاشة قلبي، وبدأت الدنيا تزهر في عيني، رأيتها كما تراها براءة الأطفال، زهرية جميلة وعذبة، وبدأت ملامح الجمال تظهر لعيني التي كانت عمياء، سأبقى معك وألازمك، لن أنفكّ عنك مهما طال بي الزمان، وتجرع قلبي الذل والأحزان، ومهما زادت الهموم عليّ، أحبك.
  • وإن كان أمل العشاق القرب، أنا أملي فى حبك هو الحب.
  • حبيبي ونور عيوني وحياتي يا من ملكت حياتي، لأجل عينيك عشقت الهوى، ولأجل عينيك أحببت الهوى، ولأجل عينيك سأصير امرأة.
  • أحّبك ليس لما أنت عليه، ولكن لما أكون عليه عندما أكون معك.
  • حبّك صمت يستعصي على الألفاظ التعبير عنه، وحبّك بوح ما تحمل قواميس الدنيا معناه.
  • من السهل أن تطرد جيش استعمر وطنك، ولكن من الصعب أن تطرد حبّ استعمر قلبك.
  • الحب هو دفء القلوب، والنغمة التي يعزفها المحبّون على أوتار الفرح، وشمعة الوجود، وهو سلاسل وقيود، ومع ذلك يحتاجه الكبير قبل الصغير، فالحب لايولد بل يخترق العيون كالبرق الخاطف.


أبيات شعرية عن الغزل

أحبك، لا أدري حدود محبتي

طباعي أعاصير، وعاطفتي سيلُ

وأعرف أني متعب يا صديقتي

وأعرف أني أهوج، أنني طفلُ

أحب بأعصابي، أحب بريشي

أحب بكلي، لا اعتدال، ولا عقلُ

وقالَ أيضًا: كتبت أحبك فوق جدار القمر

أحبك جدًّا

كما لم يحببك يوماً بشر

ألم تقرئيها بخط يدي

فوق سور القمر

و فوق كراسي الحديقة

فوق جذوع الشجر

قال محمود محمود درويش: يطيرُ الحمامْ

يحطّ الحمامْ

أعدّي لي الأرضَ كي أستريح

فإني أحبّك حتى التعب

صباحك فاكهةٌ للأغاني وهذا المساء ذهبْ

ونحن لنا حين يدخل ظلٌّ إلى ظلّه فى الرخام

وأشبه نفسي حين أعلّق نفسي على عنقٍ

لا تعانق غيرَ الغمام

وأنت الهواء الذى يتعرّى أمامي كدمع العنب

وأنت بداية عائلة الموج حين تشبّث بالبرّ حين اغترب

وإني أحبّك، أنت بداية روحي، وأنت الختام

يطيرُ الحمام

يحطُّ الحمام

أنا وحبيبي صوتانِ في شفةٍ واحده

أنا لحبيبي أنا، وحبيبي لنجمتِه الشاردهْ

وندخل فى الحلم، لكنّه يتباطأ كي لا نراه

وحين ينام حبيبي أصحو لكى أحرس الحلم مما يراه

وأطردُ عنه الليالي التي عبرت قبل أن نلتقي

وأختار أيّامنا بيدي كما أختار لى وردة المائده

فنَمْ يا حبيبي ليصعدَ صوتُ البحار إلى ركبتيّ

ونم يا حبيبي لأهبطَ فيك وأنقذَ حُلمك من شوكةٍ حاسدهْ

ونم يا حبيبي عليكَ ضفائرُ شَعري، عليكَ السلام.


  • يقول الشاعر بدر شاكر السياب:

وحجَبت خدّيك عن ناظريّ

بكفيّكِ حيناً وبالمِروَحات

سأشدو وأشدو فما تصنعين

إذا احمر خدّاكِ للأغنيات؟

وأرخيتِ كفيكِ مبهورتين

وأصغيتِ واخضل حتى الموات

إلى أن يموت الشعاعُ الأخيرُ

على الشرق والحب والأمنيات

وهيهات إن الهوى لن يموت

ولكنّ بعض الهوى يأفلُ

كما يأفل الأنجمُ الساهرات،

كما يغرب الناظِرُ المُسبَلُ

كما تستجمُّ البحارُ الفساح ملياً

كما يرقد الجدول

كنَوْمِ اللظى، كانطواء الجناح

كما يصمتُ النايُ والشمالُ!

أفق يذوب على الحنين،

يكاد يَغرقُ في صفائه

يطويه ظلُّ من جناحِ

ضاع فيه صدى غنائه

أهدابُّكِ السوداء تحملني،

فأوُمِضُ في انطفائه


خدعوها بقولِهم حسناءُ

والغواني يَغرُّهُنّ الثناءُ

أتُراها تناست اسمي لما

كثرت في غرامها الأسماءُ

إن رأتني تميلُ عنّي كأن لم

تَكُ بيني وبينَها أشياءُ

نظرةٌ فابتسامةٌ فسلامٌ

فكلامٌ فموعدٌ فلقاءُ

ففِراقٌ يكونُ فيه دواءٌ

أو فِراق يكون منه الداءُ

يومَ كنّا ولا تَسَلْ كيف كنّا

نَتهادى من الهوى ما نشاءُ

وعلينا من العفاف رقيبٌ

تَعِبَتْ في مِراسه الأهواءُ

جاذبتني ثوبي العصي وقالت

أنتم الناسُ أيّها الشعراءُ

فاتقوا اللهَ في قلوبِ العَذارى

فالعذارى قلوبُهنّ هواءُ


  • يقول الشاعر أبو القاسم الشابّي:

عذْبةٌ أنتِ كالطّفولةِ كالأحلامِ كاللّحنِ، كالصباحِ الجديدِ

كالسَّماء الضَّحُوكِ كالليلةِ القمراءِ كالورد، كابتسام الوليدِ

يا لها من وَداعةٍ وجمالٍ وشبابٍ مُنَعَّم أمْلُودِ

يا لها من طهارةٍ تبعثُ التقديسَ في مهجة الشَّقيِّ العنيدِ

يا لها رقَّةً تكادُ يَرفُّ الوَردُ منها في الصخْرةِ الجُلْمُودِ