كلام عن طاعة الله

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٠ ، ٣ ديسمبر ٢٠١٨
كلام عن طاعة الله

طاعة الله

الطاعة هو أنْ ينفّذ الإنسان الأوامر المطلوبة منه بحذافيرها أي دون زيادة أو نقصان، ومن أجمل أنواع الطاعة هي طاعة الله عزّ وجلّ، وهي الطاعة التي يجب علينا الالتزام بها مع الصدق والقبول، وفي هذا المقال سنقدّم لكم كلمات جميلة عن طاعة الله تعالى.


كلمات عن طاعة الله

  • لا طاعة لمخلوق في معصية الخالق.
  • وأطيعوا الله ورسوله.
  • لا رأي لمن لا يُطاع.
  • إذا أردت أنْ تُطاع فاطلب المستطاع.
  • من لا يتعلّم الطاعة لا يصلح أنْ يكون قائداً.
  • الذي يطيع هواه بنصر الذي عاداه.
  • ولا تطع من أغفلنا قلبه عن ذكرنا.
  • مقاومة الطغاة من طاعات الله.
  • إنّ الله خلق الأيدي لتعمل فاشغلها بالطاعة قبل أنْ تشغلك بالمعصية.
  • فكرت فيما كنت أكابد من ألم الطاعة فإذا الألم قد ذهب وبقي الثواب ونظرت فيما استمتعت به من لذّة المعصية، فإذا هو قد ذهب وبقي الحساب فندمت على كل لحظة لم تجعلها طاعة.
  • من نقله الله عزّ وجلّ من ذل المعاصي إلى عز الطاعة أغناه بلا مال، وآنسه بلا أنيس، وأعزّه بلا عشيرة.
  • لا حرية صادقة حيث تشترى الطاعة بالخبز، لقد أجبت بقولك، ليس بالخبز وحده يحيا الإنسان.
  • ما نظرت ببصري ولا نطقت بلساني ولا بطشت بيدي ولا نهضت على قدمي حتى أنظر على طاعة أو على معصية؟ فإن كانت طاعة تقدّمت، وإن كانت معصية تأخّرت.
  • إذا نظر إليك الشيطان فرآك مداوماً في طاعة الله، فبغاك وبغاك، أي طلبك مرة بعد مرة، فإذا رآك مداوماً ملك ورفضك، وإذا كنت مرة هكذا ومرة هكذا طمع فيك.
  • إذا طلبت العز فاطلبه بالطاعة وإذا أردت الغنى فاطلبه بالقناعة، فمن أطاع الله عزّ نصره ومن لزم القناعة زال فقره.
  • التوبة اسم يقع على ستة أشياء على الماضي من الذنوب والندامة ولتضييع الفرائض الإعادة، ورد المظالم، وإذاقة النفس مرارة الطاعة كما أذقتها حلاوة المعصية وإذابتها في الطاعة كما ربيتها في المعصية والبكاء بدل كل ضحك ضحكته.
  • آداب الوالد مع أولاده، يعينهم على بره ولا يكلفهم من البر فوق طاقتهم، ولا يلح عليهم في وقت ضجرهم ولا يمنعهم من طاعة ربه ولا يمن عليهم بتربيته.
  • تعلّم الطاعة أولاً ثمّ احكم ثانياً.
  • النفس إذا لم تشغلها بالطاعة شغلتك بالمعصية.
  • كلّما كبر الله فى قلبك، كلّما صغر كلّ شيء، كلّ شيء بالمعنى الحرفي للكلمة.
  • وإني بستر الله عبد صالح، وإني لولا الله أجهل من أكون.
  • أخفى الله القبول لتبقى القلوب على وجل، وأبقى باب التوبة مفتوحاً ليبقى هناك أمل، وجعل العبرة بالخواتيم لكي لا يغتر أحد بعمل.


عبارات عن طاعة الله

  • من لم يتعلّم الطاعة لا يستطيع القيادة.
  • ما أتعس أولئك الذين أبلوا أجسادهم في غير طاعة الله، وما أتعس تلك الوجوه العاملة الناصبة التي لم تسجد لله سجدة، بل ما أتعس الذين كبلوا أنفسهم بذل المعاصي فأثقلتهم في الدنيا قبل الآخرة.
  • أطع من فوقك يعطك من دونك.
  • ملاك الأمر تقوى الله فاجعل تقاه عدّة لصلاح أمرك وبادر نحو طاعته بعزم، فما تدري متى يمضى بعمرك.
  • فما كلّ ذي نصح بمؤتيك نصحه، ولا كلّ مؤت نصحه بلبيب ولكن إذا ما استجمعا عند واحد فحقّ له من طاعة بنصيب.
  • يا الله دعني أحبّك للحد الذي أقف فيه أمام معصيتك ولا أقترفها، لأنّ حبّك ينهاني.
  • عليكم بطاعة من لا تعذرون جهالته.
  • من أراد الغنى بغير مال، والكثرة بلا عشيرة، فليتحول من ذلّ المعصية إلى هز الطاعة إلى الله، إلّا أنْ يذل من عصاه.
  • وإذا اتقى الله امرؤ وأطاعه فيداه بين مكارم وفعال.
  • يجب أنْ نتعلّم كيف تطيع، لكي تعرف كيف تقود.
  • من أطاع هواه باع دينه بدنياه.
  • أوصيكم بتقوى الله والسمع والطاعة.
  • استوجب الطاعة من ذوي الرأي بالمودّة إنّا لا نكافئ من عصا الله فينا بأكثر من أنْ تطيع الله فيه.
  • ما أحبّ أن يعرفني بطاعة الله غير.
  • ينابيع النفس لا تجف ما دامت مواردها طاعة وعبادة.
  • إنّ ذكر الله ليس استحضاراً لغائب، إنما هو حضورك أنت من غيبة، وإفاقتك أنت من غفلة.
  • في النهاية، ستدرك جيّداً بعد أن فقدت قدرتك على المقاومة والاحتمال، أنّ اللّه هو الأمان الوحيد في فوضى هذه الأرض.
  • ومن ذاق لذة القرب من الله ثمّ انتكس، فإنّه يعيش في الدنيا معذّباً، لا راحة الجاهلين ولا لذة العارفين.
  • لا تفكر في كيفيّة الفرج، فإنّ الله إذا أراد شيئاً هيّأ له أسبابه بشكل لا يخطر على بال.
  • إنّ لله مسافات لا تقطع بالأقدام وإنّما تقطع بالقلوب.
  • ما ضرّنا بعد السماء وإنْ علت ما دمت يا ربّ السماء قريب أتضرنا أبواب خلق أغلقت والله تطرق بابه فيجيب.
  • صلاة الليل نور في الدنيا والآخرة.
  • اللهم كن مع قلبي حين ينسون ما معنى قلب.
  • مخالفة الهوى تقيم العبد في مقام من لو أقسم على الله لأبره، فيقضي له من الحوائج أضعاف أضعاف ما فاته من هواه.


شعر عن طاعة الله

الطَّاعَةُ نُورٌ فِي الصَّدرِ


فأعِنّي رَبِّ عَلَى البِرِّ


وَاملأ صَدْرِي بِغِنًى وَاحفَظ


قلباً يَخشَاكَ عَلَى السر


لاَ تَفْضَحْ قلباً عَذَّبَهُ


ذَنبٌ فِي البَحرِ أَوِ البَرِّ


فَالقلبُ يَسِيرُ بِإِشفَاقٍ


يَخْشَى نِيرَاناً فِي الحَشْرِ


قد صَيَّرَ حُبَّكَ قَائِدَهُ


وَالخَوْفَ جَنَاحاً لِلطَّيْرِ


الجَنة يَرْجُو مُبتهِلاً


يَسْتَغْفِرُ يَطْمَعُ فِي السِّتْرِ


فَاغفِر يَا رَبِّ خَطِيئَتَهُ


وَاغمُرهُ بِعَفْوِكَ وَالبِرِّ