كلام يرق له القلب

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٧ نوفمبر ٢٠١٨
كلام يرق له القلب

كلام يرق له القلب

يوجد هناك الكثير من الكلمات والعبارات التي عندما نسمعها أو نقرؤها تترك صدىً كبيراً في قلوبنا، وتؤثر في حياتنا إما للأفضل أو للأسوأ، فالكلمة الطيبة تترك أثراً طيباً في القلب، والكلمة السيئة تترك حزناً، فيجب علينا أن ننتقي كلماتنا جيداً، وفي هذا الممقال سنقدم لكم كلمات جميلة يرق لها القلب.


كلمات جميلة يرق لها القلب

  • غريب هو الحزن حينما يتمكن من القلب ليغزوه في قسوة معلناً سيطرته في إحكام، وتتزايد سطوته في قوة وسرعة فتشعر أنّه لا فكاك منه وتستسلم له، وتسترجع سبب حزنك فتأتيك أحزانك كلها دفعة واحدة، تعاتب نفسك فتارة تلومها وتارة تشفق عليها.
  • هكذا يفعل الحزن بالقلب وأكثر إذا استسلمنا له، ربما من الصعب علينا مقاومة الدموع في كل الأوقات فنترك لها العنان أملاً في الراحة، ولكن إذا لم ننتبه جرفتنا في دوامة عميقة لا قرار لها، إنّها لحظات صعبة.
  • تعلن ضعفك وذُلَّك، لله تبث شكواك وتبتهل طالباً عفو الله ورحمته، هو الرحمن الرحيم وهو أرحم الراحمين، أي لذة في مناجاته والخشوع بين يديه، وأي نور ينسكب داخل القلب فيحيل ظلمته نهاراً، فتتراخى قبضة الحزن على قلبك رويداً رويداً ليحلّ محلها معاني الصبر والإيمان والرضا بقضاء الله وقدره، تمد يدك وتتناول كتاب الله وتقرأ من آيات الذكر الحكيم ما يطبب القلوب ويشفي سقمها.
  • يقال كل دمعة لها نهاية ونهاية أي دمعة بسمة، ولكل بسمة نهاية ونهاية أي بسمة دمعة، ولحن الحياة بداية ونهاية، بسمة ودمعة، فلا تفرح كثيراً ولا تحزن كثيراً، فإذا أصابك أحدهما فنصيبك مع الآخر آت مع صفحة القدر.
  • القلم صديقك الذي يبقى معك ما دمت تهتم به، وهو أداتك التي تعكس شخصك على مرآة الورق، إنّه هبة الله لبعض من الناس الذين يحملونه سلاحاً ومناراً يترجم بؤس قلوبهم وجراحهم إلى قناديل تضيء دروب السعادة للآخرين.
  • ليست المشكلة في أن تخطئ حتى لو كان خطؤك جسيماً، وليست الميزة في أن تعترف بالخطأ وتتقبل النصح، إنّما العمل الجبار الذي ينتظرك حقاً هو أن لا تعود للخطأ أبداً.
  • لا تقف كثيراً عند أخطاء ماضيك لأنّها ستحول حاضرك جحيماً ومستقبلك حطاماً، يكفيك منها وقفة اعتبار تعطيك دفعة جديدة في طريق الحق والصواب.
  • أن يكرهك الناس وأنت تثق بنفسك وتحترمها أهون كثيراً من أن يحبك الناس وأنت تكره نفسك ولا تثق بها.
  • لا تدع اليأس يستولي عليك، انظرإلى حيث تشرق الشمس كل فجر جديد لتتعلم الدرس الذي أراد الله للناس أن يتعلموه، إنّ الغروب لا يحول دون الشروق مرة أخرى في كل صبح جديد.


عبارات يرق لها القلب

  • لا تتخيل أنّ كل الناس ملائكة فتنهارأحلامك، ولا تجعل ثقتك بهم عمياء لأنّك ستبكي يوماً على سذاحتك، ولتكن فيك طبيعة الماء الذي يحطم الصخرة بينما ينساب قطرة قطرة.
  • لا تحزن لأنّ الحزن يريك الماء الزُّلال علقماً، والوردة حنظلة، والحديقة صخوراً قاحلة، فلا تنظر إلى صغر الخطيئة ولكن انظر إلى عظمة من عصيت لأنّ الدنيا كماء البحر كلما ازددت منه شرباً ازددت عطشاً، لذلك على العاقل أن يكون عالماً بأهل زمانه مالكاً للسانه لأنّ بلاء الإنسان من اللسان، فلا تذل الناس لنفوذك وسلطتك فلو دامت لغيرك ما آلت إليك.
  • الأمل يخفف الدمعة التي يسقطها الحزن.
  • الحياة رواية جميلة عليك قراءتها حتى النهاية، لا تتوقف أبداً عند سطر حزين فقد تكون النهاية جميلة.
  • إنّك لا تستطيع أن تمنع طيور الحزن من أن تحلق فوق رأسك، ولكنك تستطيع أن تمنعها من أن تعشش في شعرك.
  • إنّ الدموع هي مطافئ الحزن الكبير.
  • غالباً ما تأتي الدموع من العين بدلاً من القلب.
  • القلب المملوء حزنا كالكأس الطافئة الذي يصعب حمله.
  • كثيراً ما تكون حقائق الحياة مزيجاً من الدموع والابتسامات.
  • كل الظلام الذي في الدنيا لا يستطيع أن يخفي ضوء شمعة مضيئة.
  • غريبة هِي الأيام عندما نملك السعادة لا نشعر بها ونعتقد أنّنا من التعساء، ولكن ما إن تغادرنا تلك السعادة التي لم نقدرها حق قدرها احتجاجاً ربما علينا حتى تعلن التعاسة عن وجودها الفعليّ فنعلم أنّ الألم هو القاعدة وما عداها هو الشذوذ عن القاعدة ونندم ساعة لا يفيد الندم على ما أضعنا وما فقدنا.


عبارات جميلة يرق لها القلب

  • أشد الأحزان هو أن تذكر أيام السرور والهناء عندما تكون في أشد حالات التعاسة والشقاء.
  • هل سمعت بأن الحزن يعيد ما فات وأن الهمّ يصلح الخطأ فلماذا الحزن والهم؟
  • لو أردت بناء جدران حولك لتمنع الحزن من الوصول إليك فاعلم أنّ هذه الجدران ستمنع السعادة من الوصول إليك كذلك.
  • ليس الحزن إلّا صدأ يغشى النفس، والعمل بنشاط هو الذي ينقي النفس ويصقلها ويخلصها من أحزانها.
  • إنّ الحزن الصامت يهمس في القلب حتى يحطمه.
  • حفنة من السعادة في كفة الميزان وجبل من الحزن في الكفة الأخرى.
  • حين تخذلك جميع الأشياء التي حولك لا تحاول أن تثق بها مجدداً، فقط حاول أن تثق بأنّك تستطيع العيش دونها.
  • من يترك في قلبك فرحاً ويمسح من عينيك دمعة عالقة ويربت على كتفك ذات حزن يستحق أن يدعى صديقاً.
  • حين يغمرك الحزن تأمل قلبك من جديد، فسترى أنك في الحقيقة تبكي مما كان يوماً مصدر بهجتك.