كلمات حزينة حب

كلمات حزينة حب

إليكم هنا في مقالي هذا كلمات حزينة عن الحب، أتمنى أن يعجبكم هذا المقال.


كلمات حزينة حب

  • أترانا نلتقي ثانية أم أنّ أيامنا قد ذهبت ولن تعود.. أرسمك في قلبي ذكرى أبديّة.. أم أدفن ذكراك إلى الأبد.. وأنثر الورود فوقها.
  • أشكو هذه الآلام أم أندب تلك الجراح.. أحزن لما أنا فيه الآن.. أم أبكي على ما راح.
  • إذا كان ولا بدّ من الفراق فلا تترك للصُلحِ باباً إلا مضيت فيه.
  • نخفِي حُزناً ووَجعاً وَدُموعاً أحيَاناً.. خَلفَ عبَارة (أنَا بخَير) تبّاً لعزة النفس وسحقاً لواقع لا‌ يوجد به احتواء صادق.
  • هل كان قلبي قاسياً ليكون هذا الهجر قدري، أم أنّني مظلوم في بحر الحبّ وحدي.
  • ليس محزناً أن يصاب الإنسان بالعمى، بل مِن المحزن أن لا يستطيع الإنسان تحمّل العمى.
  • لماذا في كلّ ابتسامة ألقى أمامي دموع.. وكل دمعة من دموعي تطفي شمعة من الشموع.. ولماذا أرحل دام همي هو همي ما يتغير وما يزول، حتّى لو حل الفرح هو ثواني ما يطول.
  • إذا شاءت الأقدار واجتمع الشمل يوماً فلا تبدأ بالعتاب والهِجاء والشجن، وحاول أن تتذكّر آخر لحظة حُبّ بينكما لكي تصل الماضي بالحاضر ولا تُفتش عن أشياء مضت، لأنّ الذي ضاع قد ضاع، والحاضر أهمّ كثيراً من الماضي ولحظة اللقاء أجمل بكثير من ذكريات وداع مُوحش.
  • إذا سألوك يوماً عن إنسان أحببته فلا تقل سرّاً كان بينكما، ولا تُحاول أبداً تشويه الصورة الجميلة لهذا الإنسان الذي أحببته، اجعل من قبلك مخبأًً سِرّيّاً لكلّ أسراره وحِكاياته، فالحُبّ أخلاق قبل أن يكون مشاعر.
  • إذا فرّقت الأيام بينكما فلا تتذكّر لمن كنت تُحب غير كل إحساس صادق، ولا تتحدّث عنه إلا بكل ما هو رائع ونبيل، فقد أعطاك قلباً وأعطيته عمراً وليس هناك أغلى من القلب والعمر في حياة الإنسان.
  • إذا قرّرت يوماً أن تترك حبيباً فلا تترك له جُرحاً، فمن أعطانا قلباً لا يستحق أبداً منّا أن نغرس فيه سهماً أو نترك له لحظة ألم تُشقيه.
  • لا تكسر أبداً كل الجُسور مع من تُحب، فربّما شاءت الأقدار لكما يوماً لقاء آخر يًعيد الماضي، ويصل ما انقطع، فإذا كان العمر الجميل قد رحل فمن يدري رُبما انتظرك عُمر أجمل.
  • لا تندم على حُبّ عشته حتّى لو صارت ذِكرى تؤلمك، فإن كانت الزهور قد جَفّت وضاع عبيرُها ولم يبقى منها غير الأشواك، فلا تنسى أنّها منحتك عطراً جميلاً أسعدك.
  • أنت تشبه المطر جدّاً.. تشبهه في قسوته وبهجره الطويل، تأتي فجأة لتخلق في قلبي فرحاً وأملاً وأتفاجأ بعد قليل برحيلك.. أنت كالمطر تأتي بلا موعد وترحل بلا وداع.
  • عيني تحرقني وتمتلئ بالدمع.. لكنّني أدفع الدمع إلى الداخل لن أبكي.
  • كيف أعود لك.. ومرارة أيّامي معك لا زلت أشعر بها في فم عمري، صامدة أمام أمواج حزني منك.. فما تبقى من العمر لن يكفي لأن أنفقه زاداً في غيابك.. أنت قد علّمتني كيف أحبك إلى الحدّ الذي نسيت به الدنيا وما حوته.. بينما استكثرت سقيا قلبك على جفاف روحي.. كن بخير فقط لأجلي.
  • كم هي صعبة لحظة الفراق.. عندها تنتهي الكلمات وتكتفي الدموع بالتعبير.. حزن القلب.. ودمعة العين.. واسترجاع كلّ الذكريات.. الذكريات هي الشيء الذي يبقى لدينا بعد الفراق.
  • ذكريات قد تمزج بين ابتسامة ودمعة، أو أن تضيف دمعة إلى دموع الفراق.
  • لا تكسر أبداً كل الجسور مع من تحب، فربما شاءت الأقدار لكما يوماً لقاءً آخر يعيد ما مضى، ويصل ما انقطع.. فإذا كان العمر الجميل قد رحل فمن يدري ربما انتظرك عمر أجمل.
  • إذا جلست يوماً وحيداً تحاول أن تجمع حولك ظلال أيام جميلة عشتها مع من تحبّ، اترك بعيداً كلّ مشاعر الألم والوحشة التي فرقت بينكما، وحاول أن تجمع في دفاتر أوراقك.. كلّ الكلمات الجميلة التي سمعتها ممّن تحب، وكلّ الكلمات الصادقة التي قلتها لمن تحبّ.
  • اجعل في أيّامك مجموعة من الصور الجميلة لهذا الإنسان الذي سكن قلبك يوماً.. ملامحه وبريق عينيه الحزين.. ابتسامته في لحظة صفاء، ووحشته في لحظه ضيق.. والأمل الذي كبر بينكما يوماً وترعرع حتّى وإن كان قد ذبل ومات.
  • مرهق جدّاً لكنني أكتب.. أفقد ابتسامتي لكنّني أتصنّعها من أجلهم.. أفقد الكثير من وزني لكنّني ما زلت بصحّة جيّدة.. أحتاجك حدّ الموت..
  • يا شموع العمر فيني جدّدي جرح العذاب، ذكريني بالذي صوته فتح جرحي وغاب، من قلبي نويت أودعك مجبور، أبرحل وأمنّي عيني بلقياك، ليه القلوب الّلي نحب تقسى بسرعة وتنسحب.
  • عُذراً يا حبيبي رُبما لن أنساك، ولكن سأُمهِلُ قلبي بعض الوقت، لتندّمل جِراحه وليستعيد نشاطه من جديد، حتّى يقوى على مُحاولة نسيانك.
  • أين سعادتي.. هل كانت مُجرّد وهم وسراب.. أم طيشاً طُفولياً عابراً.. أم كانت حقيقة كاذِبة مرّت كالسحاب في فُصول حياتي.
389 مشاهدة
للأعلى للأسفل