كلمات عن الصلاة

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٤ ، ١١ ديسمبر ٢٠١٨
كلمات عن الصلاة

الصلاة

الصلاةُ هي مصدر الراحة والطمأنينة في قلب كلّ مؤمن، ومن خلالها يتواصل الإنسان مع خالقه سبحانه وتعالى ويناجيه، ومن أراد أنْ يستزيد في الأجر والثواب فعليه بالنوافل وفي هذا المقال إليكم بعض العبارات عن الصلاة.


كلماتٌ عن الصلاةِ

  • حين يشتدّ الوجع، ويتصاعد الألم، ليس هناك علاج فوري وفاعل مثل وصفة الصبر والصلاة لتهدأ النفس وتعود إلى طبيعتها.
  • طلب العلم أفضل من الصلاة النافلة.
  • صلِّ يا قلبي إلى الله، فإن الموت آت.. صلِّ فالنازع لا تبقى له غير الصلاة.
  • ليس في الدنيا شيءٌ أجلَّ ولا أجملَ من الصلاة.
  • ما رأيت شيئاً من العبادة أشدّ من الصلاة في جوف الليل.
  • تفـقـَّـد الحلاوة في ثلاثة أشياء: في الصلاة والقرآن والذكر، فإنْ وجدت ذلك فأمضي وأبشر، وإلّا فاعلم أنْ بابك مغلق فعالج فتحه.
  • ليست الصلاة مجرّد تعبير عن موقف الإسلام من العالم، إنّما هي أيضاً أنعكاس للطريقة التي يريد الإسلام بها تنظيم هذا العالم.
  • من حافظ عليها كانت له نوراً وبرهاناً ونجاةً من النار.
  • الصّلاةُ يُمكن لها أن تُحدث تغيّراً مستمرّاً فيك، في سلوكك، وفي جعلِكَ إنساناً كُنت تريدُ، دوماً، سراً أو علناً، أن تكونه.
  • إِنّ الصلاةَ أربعٌ وأربعُ.. ثم ثلاثٌ بعَدُهنَّ أربعُ ثم صلاةُ الفجرِ لا تضيَّعُ.
  • أقمْ صلاتك قبل مماتك.
  • صلاتي هي نجاتي.
  • ضاع قلبي فوجدته في الصلاة.
  • هل تعلم كيف يُعذّب تارك الصلاة.
  • هل تعلم أنّ الصلاة مفتاح كل خير.
  • الصلاة: مجلبة للرزق حافظة للصحّة دافعة للأذى، طاردة للأدواء، مقوّية للقلب، مبيّضة للوجه، مفرّحة للنفس، مذهبة للكسل، منشّطة للجوارح، ممدّة للقوى، شارحة للصدر، مغذيّة للروح، منوّرة للقلب، حافظة للنعمة، دافعة للنقمة، جالبة للبركة، مبعدة من الشيطان، مقرّبة من الرحمن.
  • خسرَ الذي تركَ الصلاةَ وخابا.. وأبلى مَعاداً صالحاً ومآبا إِن كان يجحدُها فحسْبُكَ أنه.. أضحى بربكَ كافراً مُرْتابا أو كان يتركُها لنوعٍ تكاسلٍ.. غَطىَّ على وجهِ الصوابِ حجابا.
  • حين يتقاعص أبنائي عن أداء الصلاة أقول لهم: أتأكلون الطعام في بيتي ولا تصلون لربي.
  • كيف تستطيع صلاة واحدة أن تزيل صدأ الروح، بحيث يعود الواحد أنقى في كل مرة.
  • إن قراءة القرآن في صلاة الليل هي أقوى وسيلة لبقاء التوحيد والإيمان.
  • كل يوم قبل الذهاب إلى النوم أريد أن أتلو صلاة، صلاة واحدة اتعثر في تلاوتها وأن ترى روحي الطريق.
  • الخشوع في الصلاة هو ميزان خشوع القلب فبقدر ما تخشع في صلاتك فذلك علامة الخشوع في قلبك، من عرف سر الصلاة علم أن الغفلة تضادها.
  • إن إصبع السبابة الذي يشهد لله بالوحدانية في الصلاة ليرفض أن يكتب حرفاً واحداً يقر به حكم طاغية.


أقوال عن الصلاة

  • العبدُ في حال غفلته كالهارب من مولاه، فإذا جاء إلى الصلاة كان كالعائد إليه والراجع إلى ملكه، لكنْ بأيّ وجه يرجع ؟!، إنّه ليس إلا وجه التذلل والانكسار؛ ليستدعي عطف سيده وإقباله بعد أن أعرض عنه.
  • ما رأيت شيئًا من العبادة أشدّ من الصلاة في جوف الليل.
  • إِنّ الصلاةَ أربعٌ وأربعُ، ثم ثلاثٌ بعَدُهنَّ أربعُ ثم صلاةُ الفجرِ لا تضيَّعُ.
  • قال حاتم الأصمّ إذا حانت الصلاة أسبغت الوضوء، وأتيت الموضع الذي أريد الصلاة فيه فأقعد فيه حتى تجتمع جوارحي، ثمّ أقوم إلى صلاتي، وأجعل الكعبة بين حاجبي، والصراط تحت قدمي، والجنّة عن يميني، والنار عن شمالي، وملك الموت ورائي، أظنّها آخر صلاتي، ثمّ أقوم بين الرجاء والخوف، وأُكبر تكبيرًا بتحقيق، وأقرأ قراءة بترتيل، وأركع ركوعًا بتواضع، وأسجد سجودًا بتخشع، وأقعد على الورك الأيسر، وأفرش ظهر قدمها، وأنصب القدم اليمنى على الإبهام، وأُتبعها الإخلاص، ثمّ لا أدري أقُبلت منّي أم لا؟.
  • في صلاة الفجر شيء لا تستطيع حتى نسبيّة اينشتاين أنْ تشرحه، وهي اسجد لترتفع.
  • إنّ الصلاة مع الرياء أمست جريمة، وبعدما فقدت روح الإخلاص باتت صورة ميّتة لا خير فيها.
  • صلاة في القلب بلا كلام، خير من صلاة بالكلام والقلب عنها غائب.
  • إنّ حياة بلا صلاة هي أمرٌ لا يمكنني تخيُّله.
  • ليس في الدنيا شيء أجلَّ ولا أجملَ من الصلاة.
  • أَخجلُ من الله، إذا نادى المنادي للصَلاة وصدح بصوته: الصلاة خير من النوم، فأُعجّل لتَلبية النداء حبًّا بالله وتقرّبًا منه وخَجلًا، فما بال الذين لا يسمعون وإذا سمعوا لا يُلبّونْ، أين سَيذهبون بوجوههم من الله؟
  • قوّة الصلاة تصل الخادم بالمخدوم سرًا.
  • ليست الصلاة مجرّد تعبير عن موقف الإسلام من العالم، إنما هي أيضًا انعكاس للطريقة التي يريد الإسلام بها تنظيم هذا العالم.
  • كيف تستطيع صلاة واحدة أنْ تزيل صدأ الروح، بحيث يعود الواحد أنقى في كل مرة؟
  • صلاتنا ورحمة الله هما مثل دلوين في بئر، عندما يرتفع الواحد ينزل الآخر.
  • يرتجف الشيطان عندما يرى أضعف مؤمن على ركبتيه.
  • في هذا العصر المتقدّم، تعلّمنا أنْ نستخدم كلّ قوّة وكلّ طاقة في الطبيعة لإنارة مُدننا، وإشغال محرّكاتنا، ودفع آلياتنا، وإلى ما هنالك، لكن قلّة قليلة منا تعلّم استخدام قوّة الصلاة في حياتنا.


شعرٌ عن الصلاةِ

أحبّ الصلاة واشتاقها وتسمو بروحي آفاقها

أيا وقفة تستشفّ الوجود وتجلو لنفسي طريق الخلود 
تعلّمني أنّ درب الحياة بغير هدى الله درب كؤود 

أحبّ الصلاة واشتاقها وتسمو بروحي آفاقها

صلاتي ارتني الهدى والضياء وعمّت وجودي بنعمى العطاء

أرتني كياني وحريّتي وأني على سنن الأنبياء 
أحبّ الصلاة واشتاقها وتسمو بروحي آفاقها 
إذا ما وقفت أؤدي الصلاة وعيت الوجود وعشت الحياة 
وناجيت ربّي العلي القدير ليسلكني في صراط الهداة 
أحبّ الصلاة واشتاقها وتسمو بروحي آفاقها 
خشوعي لربّي لا لسواه فلست أسير بغير هداه 
ويخشع غيري لعبد ضعيف ويعبد غيري ضلالا هواه 
أحبّ الصلاة واشتاقها وتسمو بروحي آفاقها