كم درجة الحرارة الطبيعية للطفل الرضيع

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٩ ، ١٨ مايو ٢٠١٧
كم درجة الحرارة الطبيعية للطفل الرضيع

درجة حرارة الطفل الرضيع

تعتبر درجة حرارة الطفل الرضيع من أهم العلامات الحيوية الدالة على صحته، حيث إنّ حدوث ارتفاع ملحوظ في درجة حرارة الطفل الرضيع يعتبر مؤشراً واضحاً على إصابته بالمرض، وهنا يجب على الأم أن يتوفر لديها بعض المعلومات في هذا المجال، لذا في هذا المقال سنتحدث عن درجة الحرارة الطبيعية للطفل الرضيع ودلالات ارتفاعها.


كم درجة الحرارة الطبيعية للطفل الرضيع

تتراوح درجة حرارة الرضع بين الـ 37 وحتى 37 ونصف درجة مئوية، ويعتبر الطفل مصاباً بارتفاع درجة الحرارة في حال زيادة درجة عن الـ 38 درجة مئوية، حيث يمكن أخذ درجة حرارة الرضيع من خلال الشرج باستخدام ميزان حراري مرن وغير قابل للكسر.


كيفية قياس درجة الحرارة للطفل الرضيع

للحصول على قراءة سريعة ودقيقة لدرجة حرارة الطفل الرضيع يجب أخذها باستخدام ميزان حراري من خلال وضعه تحت اللسان وإغلاق الشفتين عليه حتى تمرّ الفترة المحددة ثمّ أخذ القراءة، وقد يحتاج الشخص إلى ميزان حرارة رقمي، وهو الميزان الذي يمكن الحصول عليه من محلات السوبر ماركت الكبيرة وكذلك الصيدليات.


ارتفاع درجة الحرارة الطبيعية للطفل الرضيع

يعتبر ارتفاع درجة حرارة الطفل الرضيع خاصة خلال الثلاثة أشهر الأولى مؤشراً خطيراً، والذي قد يدل على إصابته بمرض خطير خاصةً مع وجود بعض الأعراض المصاحبة لارتفاع درجة الحرارة، ولعلّ أخطر هذه الأمراض هي مرض تجرثم الدم، والتهاب السحايا وكذلك التهاب المسالك البولية، ويشار إلى أنّ كثرة ارتفاع درجة حرارة الطفل قد تؤدي إلى إصابته بالجفاف نتيجة فقدانه للكثير من السوائل نتيجة التعرّق، وقد يؤدي هذا الارتفاع إلى الإصابة بحالة من الاختلاج أو التشنج الحراري، وتجدر الإشارة إلى أنّ ارتفاع الحرارة يكون طبيعياً للطفل الرضيع في حالة نمو الأسنان.


نصائح لخفض درجة حرارة الطفل الرضيع

  • تخفيف ملابس الطفل بهدف خفض حرارته.
  • تخفيف درجة حرارة الغرفة.
  • عمل مغاطس ماء فاترة خاصةً لمناطق الأطراف وأسفل الإبط، مع ضرورة تجنب استعمال كلّ من الثلج والماء البارد بهدف خفض درجة الحرارة.
  • تزويد الطفل بالسوائل في الجسم، وإرضاعه وتزويده بالحليب اللازم له.
  • تجنب استعمال مخفضات الحرارة أو الأدوية المختصة بذلك دون استشار الطبيب المختص.


حالات تجب فيها رؤية الطبيب للطفل الرضيع

  • ارتفاع درجة حرارة الرضيع فوق الـ 38 ونصف درجة مئوية خاصة في حال كان عمره أقل من ثلاثة شهور.
  • وجود بعض الأعراض المصاحبة لهذا الارتفاع ومن أهمها ضيق واضح في التنفس، والإسهال، والتقيؤ.
  • شحوب واضح في وجه الطفل، وتحوّل لونه إلى اللون الأزرق.
  • رفض الطفل للرضاعة.
  • ظهور علامات الطفح الجلدي.