كم عدد الأقمار في المجموعة الشمسية

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٨ ، ٢٨ يوليو ٢٠٢٠
كم عدد الأقمار في المجموعة الشمسية

نبذة عن أقمار المجموعة الشمسية

يُعرّف القمر الطبيعيّ، أو التابع (بالإنجليزيّة: Moon، أو natural satellite) بأنّه جسم فلكيّ يدور حول كوكب، أو كويكب، أو أيّ جسم فلكيّ آخر في المجموعة الشمسيّة، إذ تدور هذه الكواكب، والأجسام بدورها حول الشّمس، هذا ويُستخدم مصطلح القمر الطّبيعي لتمييزه عن الأقمار الصّناعيّة التي تُطلقها وكالات الفضاء المختلفة، ويجدر بالذكر اختلاف هذه الأقمار عن بعضها في مكوّناتها، وطريقة تشكّلها، إذ يتكوّن قمر كوكب الأرض بحسب أبحاث علماء الفلك من تراكم الحطام الناتج عن الاصطدام الكبير الذي حصل بين كوكب الأرض، وجسم كوكبيّ قديم يتساوى في حجمه تقريباً مع المريخ، ويُسمّى ثيا (بالإنجليزيّة: Theia)، في حين يُعتقد أنّ أقمار كوكب المريخ كانت في الأصل كويكبات، ثمّ اجتُذبت إلى مدار هذا الكوكب، فأصبحت أقماراً له.[١][٢]


ولمعرفة المزيد حول كواكب المجموعة الشمسية يمكنك قراءة مقال خصائص كواكب المجموعة الشمسية


عدد الأقمار في المجموعة الشّمسيّة

تضمّ المجموعة الشمسيّة مئات الأقمار الطبيعيّة التي تدور حول الكواكب، والكواكب القزمة (بالإنجليزية: dwarf planets)، ويبلغ المجموع الكلّي لعدد هذه الأقمار 214 قمراً، إذ يُعدّ 158 منهم قمراً مؤكّداً، في حين يبلغ عدد الأقمار التي تحمل أسماء مؤقتة بينهم 56 قمراً، ويجدر بالذّكر أنّ اكتشاف وجود قمر تابع للكويكب إيدا (بالإنجليزيّة: Ida) في عام 1993م أثناء تحليق المسبار الفضائي غاليليو (بالإنجليزية: Galileo spacecraft) بالقرب من هذا الكويكيب، أدّى إلى تأكّد علماء الفلك من وجود أقمار تابعة لبعض الكويكبات، مثلها في ذلك مثل الكواكب، وفيما يلي جدول يوضّح توزيع، وأعداد أقمار هذه الكواكب:[٣]


الكوكب اسمه بالإنجليزية عدد أقماره المؤكّدة عدد أقماره التي تحمل أسماء مؤقّتة المجموع الكلّي
كوكب عطارد Mercury 0 0 0
كوكب الزهرة Venus 0 0 0
كوكب الأرض Earth 1 0 1
كوكب المريخ Mars 2 0 2
كوكب المشتري Jupiter 53 26 79
كوكب زحل Saturn 53 29 82
كوكب أورانوس Uranus 27 0 27
كوكب نبتون Neptune 14 0 14
بلوتو/كوكب قزم Pluto 5 0 5
إريس/كوكب قزم Eris 1 0 1
هاوميا/كوكب قزم Haumea 2 0 2
ماكيماكي/كوكب قزم Makemake 0 1 1
سيريس/كوكب قزم Ceres 0 0 0


تسمية أقمار المجموعة الشمسية

يُعدُّ الاتّحاد الفلكيّ الدّوليّ (بالإنجليزيّة: The International Astronomical Union) الجهة المسؤولة عن تسمّية أقمار المجموعة الشمسيّة، ففي البداية يُطلق على الأقمار المُكتشفة أسماء مؤقتة، مثل: S/2009 S1، وهو الاسم الذي أُطلق على أول الأقمار الطبيعية المُكتشفة لكوكب زُحل في عام 2009م، وبعد أن يتمّ توثيق الاكتشاف يحظى القمر باسم رسميّ مؤكّد.[٣]


يجدر بالذكر أنّ معظم أسماء أقمار المجموعة الشمسيّة مُشّتقة من أسماء شخصيات أسطوريّة تتبع العديد من الثقافات المختلفة، فمثلاً يُطلق على أحد الأقمار التابعة لكوكب زُحل اسم بيرجلمير (بالإنجليزيّة: Bergelmir)، إذ يعود هذا الاسم إلى أحد شخصيات الأساطير الإسكندنافية (بالإنجليزية: Norse gods)، كما يُطلق على أقمار كوكب أورانوس أسماء مستوحاة من شخصيات لأعمال فنانين كبار، مثل: ويليام شكسبير (بالإنجليزية: William Shakespeare)، وألكسندر بوب (بالإنجليزية: Alexander Pope)، ومن هذه الأقمار: قمر أوفيليا (بالإنجليزيّة: Ophelia)، وقمر بوك (بالإنجليزيّة: Puck)، وقمر بيليندا (بالإنجليزيّة: Belinda)، وقمر أرييل (بالإنجليزيّة: Ariel).[٣]


ولمعرفة المزيد حول أقمار الكواكب في المجموعة الشمسية يمكنك قراءة مقال عدد أقمار الكواكب

المراجع

  1. Erik Gregersen (3-8-2018), "Moon"، www.britannica.com, Retrieved 19-2-2020. Edited.
  2. Carolyn Petersen (2-7-2019), "Definition of a Moon"، www.thoughtco.com, Retrieved 19-2-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت "Moons", www.solarsystem.nasa.gov,19-12-2019, Retrieved 19-2-2020. Edited.