كم عدد الجيش التركي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٥ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٦
كم عدد الجيش التركي

تركيا

تعد الجمهورية التركية من الدول الكبرى على مستوى المنطقة وعلى مستوى العالم، إذ تملك من القوة الاقتصادية والبشرية ما يؤهلها لتشكيل جيشٍ قويّ، إنّ تاريخ تركيا ليس ببعيدٍ فقد كانت تشكّل أكبر إمبراطوريةٍ في العالم فكانت تمتلك قوّةً عسكريةً كبيرةً استطاعت فتح الكثير من البلاد وضمّها إلى الدولة الإسلامية إلا أنّ دخولها الحرب العالمية الأولى إلى جانب ألمانيا وانهزامهما أمام دول الحلفاء أدّى إلى تقسيم أراضي الامبراطورية العثمانية بين الدول المنتصرة على اعتبار أنّها أراضي دولةٍ مهزومةٍ في الحرب.


بقيت الدولة التركية دولةً ضعيفةً إلى أن وصل للحكم الزعيم كمال أتاتورك الذي أعاد بناء الدولة التركية على أسسٍ علميةٍ ونزع عنها صفة الدولة الدينية، واعتمد النظام الرأسمالي الديمقراطي الغربي نهجاً لسياسته، وكان يميل إلى الدول الغربية ووضع أمور البلاد بيد الجيش فأنشأ مجالس عسكريةً استشاريةً، ومجالس تنفيذيةً تعارض أيّ تعديلٍ للدستور تخوفاً من عودة النظام الإسلامي للبلاد ومن الطبيعي أن تساند الدول الغربية توجّهات الزعيم كمال أتاتورك والذي اعتبر مؤسس تركيا الحديثة.


الجيش التركي

من خلال مقدمة هذا الموضوع نلاحظ أن تركيا تمتلك تاريخاً عريقاً، ومقوّماتٍ اقتصاديةٍ وبشريةٍ كبيرتَين لذلك فإنّها استطاعت بناء قوةٍ عسكريةٍ كبيرةٍ وتقدّر ميزانية وزارة دفاعها بـ 18 مليار دولارٍ سنوياً مما يمكّن الحكومة التركية من تزويد جيشها بأحدث الأسلحة وهي عضو بحلف شمال الأطلسي الناتو منذ عام 1952م.


القوات البرية

يصل تعداد القوات العسكرية التركية إلى حوالي ستين ألف مقاتل، وأكثر من أربعمئة ألف عسكريّ كقوةٍ احتياطية، إذ تحتل تركيا المرتبة الثامنة عالمياً من حيث قوّة جيشها فتمتلك 4500 دبابةٍ، و6300 مدرعةٍ، 1800 مدفعٍ ذاتيّ الحركة.


القوات البحرية

القوة البحرية التركية هي أقوى بحرية في البحر الأبيض المتوسّط إلى جانب القوة البحرية الفرنسية إذ تمتلك تركيا أكثر من 300 سفينةٍ عسكريةٍ، موزعةٍ على ثماني قواعد بحريةٍ من هذه السفن ما هو مخصّص للإنزال البحري، وكاسحات ألغامٍ، وغواصات بحريةٍ نفاثةٍ، وحاملات جنودٍ تحمل منصاتٍ لإطلاق الصواريخ، ويمكن وضع السفن التجاريّة بخدمة البحريّة التركيّة.


القوات الجوية

لا تقلّ قدرات القوات الجويّة عن قدرات القوات البحرية أو البريّة فهي تمتلك 2000 طائرةٍ أغلبها طائراتٍ حديثةٍ بالإضافة إلى الطائرات المروحية، ومما يساعد على امتلاك القوات الجوية قوةً أكبر تعدد المدرّجات العسكرية التي يمكن لهذه الطائرات الانطلاق منها، كما تمتلك منظوماتٍ من الصواريخ الدفاعية وشبكةٍ من الرادارات التي بإمكانها كشف أية أهدافٍ مشبوهةٍ تدخل الأراضي التركية.