كم عدد الرضعات للطفل حديث الولادة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٩ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٨
كم عدد الرضعات للطفل حديث الولادة

الطفل حديث الولادة

يحتاج الطّفل حديث الولادة إلى رعاية خاصّةٍ ومكثّفة، خصوصاً بما يتعلّق بتغذيته ورضاعته، لتضمن الأمّ نموه وتطّوره الطّبيعي، ولكي يكتسب الوزن اللّازم خلال الأشهر الأولى من عمره، ولكن قد يصعب على الأم التنبّؤ بما إن كان رضيعها جائعاً أو إن كان يأخذ كفايته من الحليب، لذا سنذكر في هذا المقال بعض المعلومات جول عدد رضعات الطفل حديث الولادة.


عدد رضعات الطّفل حديث الولادة

يحتاج الأطفال حديثو الولادة في العادة إلى إرضاعٍ كلّ ساعتين إلى ساعتين ونصف خلال النّهار، وكلّ ثلاث إلى خمسِ ساعاتٍ خلال اللّيل لمدّةٍ لا تقلّ عن عشر دقائق من الثّدي الأوّل، وعشر دقائق أخرى من الثّدي الثّاني. على الرّغم من اختلاف كل طفلٍ عن الآخر، إلّا أنّ هذا المتوسّط من نسبة الرّضاعة مناسبٌ لكلّ طفل لصغر حجم معدته.


أمّا ما يتعلّق بالرّضاعة بالحليب الصّناعي فيُنصح أن تُعطي الأمّ طفلها ما يُعادل من ستٍّ إلى ثماني رضعاتٍ على مدار اليوم، ابتداءً من 30-45 سم مكعّب، مع استمرارها في زيادة الكمّيّة لتصل إلى 90-120 سم مكعّبٍ عند بلوغ الطّفل شهره الأوّل.


دلائل على شبع الطّفل حديث الولادة

  • تغيير من 5 إلى 6 حفاضات يوميّاً، لأنّ ذلك يُعدّ دليلاً على شربه لكميّاتٍ كافيةٍ من الحليب.
  • استغراقه في النّوم بعد الرّضاعة مباشرةً، حتّى ولو لمُدّة نصف ساعة، لأنّ حليب الأمّ يساعد على استرخاء الطّفل وتهدئته.
  • هدوء الطّفل، وخاصّةً بعد أن كان يَبكي لفترةٍ طويلةٍ من الجوع، ليكون دليلاً على أخذه الكميّة اللّازمة ليشبع.
  • الزّيادة الطّبيعيّة في وزن طفلك، حسبما يُحدّدها لكِ الطّبيب، مع الأخذ بعين الحُسبان بأنّ الطّفل حديث الولادة يفقد القليل من وزنه في البداية، ليُعيده مجدّداً مع مرور الزّمن.
  • تركُ الطّفل لثدي الأمّ بعد إرضاعه ليكون دليلاً على عدم رغبته بالمزيد من الحليب.


دلائل على جوع الطّفل

يبكي الأطفال حديثو الولادة أغلب الأوقات دون أن تدرك الأمّ سبب بكائهم، وإن كان بُكاؤهم بسبب الجوع فقد ترافقه أمورٌ تدلّ على جوعه، ومنها:

  • تحريك الطّفل لرأسه من جهةٍ إلى أخرى، كأنّه يبحث عن شيءٍ ما.
  • فتح الطّفل فمه باستمرار، وقد يفعل ذلك قبل بدئه بالبكاء.
  • فتح الطّفل فمه لأيّ شيءٍ أمامه، وإدخال يده فيها من دون قصد.
  • لهفة الطّفل عند رؤيته لثدي أمّه ويكون عادةً بعد مرور وقتٍ على ولادته وبعد تمييزه لأمّه ولرائحتها.
  • عدم مقدرة الطّفل على النّوم.
  • كثرة مصّه لأصابعه.


فيديو رحلة الطفل في أول 30 يوم من عمره

شاهد الفيديو لتعرف أكثر عن رحلة الطفل في أول 30 يوم من عمره :