كم عدد الكواكب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٣ ، ٢١ يونيو ٢٠١٨
كم عدد الكواكب

عدد الكواكب

يوجد ثمانية كواكب في المجموعة الشمسية، تدور حول الشمس، وهي: عطارد، والأرض، والمشتري، وزحل، وأورانوس، ونبتون، وقد تم في عام 2006 إدراج كوكب جديد، وهو كوكب بلوتو، مما يجعلها تسعة كواكب، وتُعرف الكواكب على أنها أي جسم طبيعي كبير نسبياً يدور في مدار حول الشمس، أو حول نجم آخر، ويوجد أربع كواكب صخرية، وهي: عطارد، والزهرة، والأرض، والمريخ، وكواكب عملاقة، وغنية بالهيدروجين، وهي: المشتري، وزحل، وأورانوس، ونبتون، وكوكب ثلجي، وهو كوكب بلوتو.[١]


الكواكب

عطارد

بالإنجليزية: Mercury، وهو أقرب كوكب إلى الشمس، وهو أكبر بقليل من القمر الموجود على كوكب الأرض، وقد تبلغ درجة حرارته من جهة الشمس حوالي 450 درجة مئوية، وتنخفض في الجانب الليل إلى مئات الدرجات تحت درجة التجمد، ولا يمتلك كوكب عطارد أي غلاف لامتصاص التأثيرات النيزكية، ويبلغ قطره 4.878 كيلومتر،[٢] كما أنه يعتبر أصغر كوكب في النظام الشمسي، ويدور دورة كاملة حول الشمس خلال 88 يوماً.[٣]


الزهرة

بالإنجليزية: Venus، ثاني أقرب كوكب إلى الشمس، وهو كوكب حار جداً، وأكثر حرارةً من كوكب عطارد، ويشبه في حجمه وهيكله كوكب الأرض، ويحتوي على غلاف جوي سميك، ويبلغ قطره 12.104 كيلومتر،[٢] ويستغرق 224.7 يوماً للدوران حول الشمس دورة كاملة، وما يعادل 243 يومًا من الأرض لتدور حول الشمس، مما يعني أن يوماً واحداً على كوكب الزهرة يعادل 243 يوماً من الأرض.[٣]


الأرض

بالإنجليزية: Earth، وهو ثالث كوكب قريب من الشمس، وهو الكوكب الوحيد الذي توجد فيه حياة، حيث يحتوي على غلاف جوي غني بالنيتروجين، والأكسجين الضروري للحياة، ويدور كوكب الأرض حول محوره بشرعة 467 متراً/الثانية، ويتحرك حول الشمس بسرعة 29 كيلومتر/ الثانية، ويبلغ قطره 12.760 كيلومتر.[٢]


المريخ

بالإنجليزية: Mars، يعتبر كوكب المريخ الكوكب الرابع من الشمس، ويعتبر كوكباً بارداً ومغبراً، وضارب إلى الحمرة، ويبلغ قطره 6.787 كيلومتر،[٢] ويبلغ حجمه نصف حجم الأرض، ولا يوجد فيه الماء بسبب الضغط الجوس المنخفض،[٣] ويتشابه مع كوكب الأرض بطبيعته الصخرية، واحتوائه على جبال ووديان.[٢]


المشتري

بالإنجليزية: Jupiter، وهو أكبر كوكب في النظام الشمسي، والكوكب الخامس بعداً عن الشمس، ويعتبر كوكباً غازياً، حيث يتكون معظمه من الهيدروجين، والهيليوم، ويحتوي المشتري على مجال مغناطيسي قوي، ومع العشرات من الأقمار، ويبلغ قطره 139.822 كيلومتر.[٢]


زحل

بالإنجليزية: Saturn، وهو ثاني أكبر كوكب في النظام الشمسي بعد كوكب المشتري، كما أنه كوكباً غازياً مثل كوكب المشتري، ولكنه يحتوي على تسع حلقات متواصلة، ويعتبر أجمل كوكب في النظام الشمسي، ويتكون من الهيدروجين والهيليوم، ويبلغ قطره تسعة أضعاف قطر كوكب الأرض، ولكنه يزن ثمن كتلة الأرض، ويمتلك 150 قمراً.[٣]


أورانوس

بالإنجليزية: Uranus، سابع كوكب يبعد عن الشمس، وهو كوكب عملاق، يبلغ قطره 51.120 كيلومتراً، ويبلغ حجمه نفس حجم كوكب نبتون، ويتميز بلونه الأزرق والأخضر، بسبب تواجد الميثان في غلافه الجوي، ولديها العديد من الأقمار،[٢] كما أنه ثالث أكبر كوكب في النظام الشمسي، وهو أبرد كوكب، حيث تصل درجات الحرارة فيه إلى -224 درجة مئوية.[٣]


نبتون

بالإنجليزية: Neptune، وهو كوكب كان يعتبره غاليلو نجماً ثابتاً لأول مرة، حيث قام باستخدام التنبؤات الرياضية لإكتشافه، ويبعد عن الشمس حوالي 2.8 مليار ميل، ويكمل دورته حولها كل 164.8 سنة من الأرض، ويمتلك 14 من الأقمار المعروفة، ويتكون غلافه الجوس من الهيدروجين والهيليوم.[٣]


بلوتو

بالإنجليزية:Pluto، وهو الكوكب التاسع، كما أنه يُسمى بالكوكب القزم، فهو أصغر من القمر على الأرض، وبلغ قطره 2.301 كيلومتر، ويدور حول المدار كل 248 سنة أرضية.[٢]


المراجع

  1. "Planet", www.britannica.com,17-5-2018، Retrieved 6-6-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د Robert Roy Britt (14-11-2017), "Solar System Planets: Order of the 8 (or 9) Planets"، www.space.com, Retrieved 6-6-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح Victor Kiprop (4-4-2018), "How Many Planets Are There In The Solar System?"، www.worldatlas.com, Retrieved 6-6-2018. Edited.