كم عدد سكان بلاد الشام

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٧ ، ١٣ أبريل ٢٠١٦
كم عدد سكان بلاد الشام

بلاد الشام

ويُطلق هذا الاسم على جزء من المشرق العربيّ، والذي يمتد من الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط حتى حدود بلاد الرافدين، وتضم بلاد الشام اليوم كلاً من سوريا وفلسطين والأردن ولبنان، وتعود هذه التسمية إلى العهد اليونانيّ، ويتميز سكان بلاد الشام بالكثير من الصفات والعادات والتقاليد التي تجمعهم، إضافةً إلى وحدة الأرض التي يقطنونها فهي لا تفصلها سوى حدود بسيطة، ولبلاد الشام أهمية كبيرة سواءً بالنسبة للموقع الجغرافيّ، أو المكانة الدينيّة.


الجغرافيا والتضاريس

تمتد جغرافية بلاد الشام من جبال طوروس في الشمال منه إلى شبه جزيرة سيناء، وتضم أراضي بلاد الشام الكثير من التضاريس المختلفة، فهناك المرتفعات الجبليّة كسلاسل جبال بلعاس وسلسة الجبال التدمرية في سوريا، وهناك في فلسطين حيث جبال نابلس وجبال الخليل والكرمل، وصولاً إلى لبنان فالجبال العالية ومنها جبل الشيخ أو حرمون، إلى جانب الأوديّة التي تنتشر في الأردن كوادي رم الشهير وغيرها في المناطق الصحراويّة منه، ووجود نهر الأردن الذي يُميّز بلاد الشام والذي يجري على الأراضي الأردنيّة. أمّا مناخ بلاد الشام فهو معتدل، حيثُ تهب الرياح الغربيّة المُحملة بالرطوبة على الجهة الشماليّة من شمال بلاد الشام، إلى جانب الرياح التجارية الجافة التي تهب على الجهة الجنوبيّة منه، فهو في حار وجاف في فصل الصيف على معظم مناطقه، وبارد مُثلج في الشتاء، حيثُ الصقيع في المرتفعات الجبليّة السوريّة.


عدد السكان

يُقدر عدد سكان بلاد الشام قُرابة خمسين مليون نسمة مُوزّعين على هذه الدول الأربعة، حيثُ يُقدر عدد سكان الأردن حوالي 7.008.271 نسمة، وعدد سكان الجمهورية اللبنانية حوالي 4.018.332 نسمة، وسكان سوريا اثنا وعشرون مليون نسمة، أمّا فلسطين فيُقدر عدد سكانها مع الفلسطينيين في الخارج بحوالي ستة ملايين نسمة.


اللغة والدين

اللغة العربية هي اللغة الرسمية في منطقة بلاد الشام، إضافةً إلى وجود بعض اللغات الثانية إلى جانبها حيثُ يتكلم بها الأقليات التي تعيش في مناطقها، ففي فلسطين إلى جانب العربية توجد العبرية التي يتكلم بها اليهود وبعض العرب الذين يعيشون في مناطق عام 1948، وفي سوريا فهناك اللغة الكردية التي يتحدث بها بعض سكان محافظة حلب والحسكة، إضافةً إلى اللغة السريانيّة والآرامية.

أمّا الدين فأغلب سكان بلاد الشام يعتنقون الدين الإسلاميّ، ففي الأردن حوالي 96% من السكان مسلمون والباقي من الديانة المسيحية، وفي فلسطين الإسلام والمسيحيّة واليهوديّة، كما وتتميّز سوريا ولبنان بتنوع دينيّ وعرقيّ كبيرين.