كم كان عدد المسلمين في غزوة تبوك

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٠ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٨
كم كان عدد المسلمين في غزوة تبوك

عدد المسلمين في غزوة تبوك

اختلف المؤرخون في عدد جيش المسلمين في غزوة تبوك، فمنهم من ذهب إلى القول بأنهم كانوا ثلاثون ألفاً مثل ابن اسحق والواقدي وابن سعد، كما روى الحاكم عن الصحابي الجليل معاذ بن جبل أنهم خرجوا يوم تبوك مع الرسول عليه الصلاة والسلام وكانوا زيادة على ثلاثين ألفاً، كما نقل الحاكم في الإكليل عن الإمام أبي زرعة أنهم كانوا سبعون ألفاً، وفي رواية أخرى عنه أنهم كانوا أربعون ألفاً، وقد جمع الشامي بين كلام العلماء واختلافهم في عدد المسلمين في غزوة تبوك بقوله إن من اعتبر أنّ عددهم كان ثلاثون ألفاً إنما يحتمل أن يكون قد عدَّهم دون تابع، ومن اعتبرهم سبعين ألفاً فقد عدهم مع التابع، وأما الزيادة على الثلاثين ألفاً التي رواها الحاكم عن معاذ بن جبل إنما يحتمل أن يكون المصنف قد جبر الكسر فيها فاعتبرهم أربعين ألفاً.[١]


نبذة عن غزوة تبوك

قد حدثت غزوة تبوك في شهر رجب من السنة التاسعة للهجرة حيث استنفر النبي عليه الصلاة والسلام المسلمين فأعدوا جيشا قوامه ثلاثين ألف مقاتل اجتمع عند ثنية الوداع للسير إلى تبوك، وقد حمل النبي الكريم على ذلك الأمر ما جاءه من أنباء عن نية هرقل والمتنصرة من العرب لغزو المسلمين في المدينة، ولم يحدث في هذه الغزوة قتال مع الروم باستثناء بعض السرايا التي أرسلها النبي عليه الصلاة والسلام، وقد حققت هذه الغزوة أهدافها ورجع المسلمون منها منتصرين.[٢]


من نتائج غزوة تبوك

من نتائج غزوة تبوك المباركة أنها فضحت المنافقين وكشفت نواياهم الخبيثة في شق صف المسلمين، فقد استغلوا فرصة غياب النبي عليه الصلاة والسلام فبنوا مسجداً في المدينة ليكون مقراً لهم لوضع الدسائس وصنع المؤامرات، فأدرك النبي الكريم نيتهم الخبيثة فرفض الصلاة في مسجدهم، كما هدمه وحرقه.[٣]


المراجع

  1. "عدد جيش المسلمين في غزوة تبوك"، إسلام ويب، 2013-7-29، اطّلع عليه بتاريخ 2018-9-15. بتصرّف.
  2. د. محمد منير الجنباز (2017-3-9)، "قصة غزوة تبوك "، شبكة الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 2018-9-15. بتصرّف.
  3. مراد باخريصة (2015-5-14)، "غزوة تبوك "، شبكة الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 2018-9-15. بتصرّف.