كم نفقة الزوجة شهرياً

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٠ ، ١٥ مايو ٢٠١٩

نفقة الزوجة

يجب على الزوجة أن ينفق على زوجته بما يشمل الطعام واللباس والسكن، وتقدّر تلك الأمور بما يصلح لمثيلات الزوجة، أي أنّ النفقة لا تقدّر بقيمةٍ معينةٍ، وإنّما بما يتناسب مع حال الزوجين، وإن وقع النزاع في مقدار النفقة رجع بالأمر إلى الحاكم بما يفرض، والدليل على وجوب النفقة ثابتٌ في القرآن والسنة وإجماع العلماء، فمن القرآن قول الله تعالى: (لِيُنفِقْ ذُو سَعَةٍ مِّن سَعَتِهِ)،[١] كما قال الرسول -عليه الصلاة والسلام- لهند بنت عتبة حين شكت للرسول بخل زوجها عليها: (خُذِي ما يَكْفِيكِ ووَلَدَكِ، بالمَعروفِ)،[٢] والحديث السابق يدلّ على أنّ النفقة واجبةٌ على الزوج بقدر ما يكفي الزوجة بالمعروف والمشهور، والعلماء اتفقوا على ذلك، واستثنوا من النفقة الزوجة الناشز.[٣]


حقوق الزوجة

يحقّ للزوجة عدداً من الأمور المادية وغير المادية، وفيما يأتي بيانها بشيءٍ من التفصيل:[٤]


الحقوق المالية

الحقوق المالية الواجبة للزوجة هي:[٤]

  • المهر: ويقصد به المال المستحق للزوجة بسبب العقد عليها أو الدخول بها، والغاية منه إظهار مكانة عقد الزواج وأهميته، وإعطاء المرأة مكانةً ومنزلةً، وتجدر الإشارة إلى أنّ المهر لا يعتبر ركناً من أركان عقد الزواج أو شرطاً من شروطه، وإنّما أثراً من آثاره، أي أنّ العقد يصحّ دون ذكر المهر.
  • النفقة: وشرعت لأنّ الزوجة محبوسةً لأداء حقوقه الزوجية فوجب على الزوج الإنفاق عليها.
  • السكن: ويقدّر بما يستطيعه الزوج ويقدر عليه.


الحقوق غير المالية

من الحقوق الغير المالية الواجبة على الزوج تجاه زوجته:[٥]

  • معاشرتها بالمعروف وعم إلحاق الضرر بها.
  • الإحسان في الخلق معها، وعدم إهانتها أو إذلالها.
  • العدل بينها وبين غيرها من الزوجات حال تعددهن.
  • حفظ سرّها وعدم إفشائه.
  • مراعاة مشاعرها وعواطفها.
  • احترامها وتوقيرها.
  • احترام أهلها.


المراجع

  1. سورة الطلاق، آية: 7.
  2. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن عائشة أم المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 5364، صحيح.
  3. الشيخ فيصل بن عبد العزيز آل مبارك (28/2/2017)، "حكم النفقة على الزوجة"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 20-4-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب محمد صالح المنجد (25-02-2001)، "ما هي حقوق الزوج وما هي حقوق الزوجة"، islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 20-4-2019. بتصرّف.
  5. د. أحمد الفرجابي (2006-04-20)، "واجبات الزوج تجاه زوجته"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 20-4-2019. بتصرّف.