كوني أميرة في عيون زوجك

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٧ ، ٢٢ ديسمبر ٢٠١٩
كوني أميرة في عيون زوجك

التعامل كالأميرات

الأميرة ليست مُجرّد لقب يُطلق على صاحبات النُفوذ وبنات الملوك، بل هو كيان خاص تتسم به الكثيرات من صاحبات الأدب، والذوق الرفيع، والأخلاق الحميدة، ولا يُشترط أن تكتسب المرأة الجمال الخارجيّ، والأزياء الفاخرة لتكون أميرةً حقيقيّة، فالجوهر الداخليّ الذي يسطَع بوضوح وينعكس على تصرفات المرأة، والطباع النبيلة التي تغلب على سلوكاتها هي التي ستُميّزها، فالتصنُّع، والمُكابرة، والغرور، وحب الذات، والتسلّط في سبيل إظهار الفتاة كأميرة، هي أساليب زائفة، يستطيع الأشخاص تمييزها بسرعة، لكنّ محبّة الناس، والطيبة التي تنبع من الداخل، وتبادل الاحترام، والرغبة في تقديم المساعدة لمن حولها، وعدم الشعور بالتعالي والكِبَر، مهما بلغت المرأة من الجمال والنفوذ، سيجعلها بالتأكيد أميرة محبوبة، ذات جاذبية خاصة تسكن قلوب الجميع وتدخلها بسرعة.[١]


كيف تكونين أميرة في عيون زوجك

يُمكن للزوجة الذكيّة أن تحصل على محبّة زوجها وتكسب قلبه، وتحظى بمعاملة ملوكية، وحياة زوجيّة سعيدة، لكن بالمقابل عليها أن تُحسن مُعاملته، وتبادله حسن التصرف، وتتمتع بأخلاق الأميرة الحقيقيّة، فتُعامله كأمير قلبها، وشقيقها الروحي، وهناك بعض الطرق التي تساعد الزوجة على كسب وِدّ زوجها؛ لتكون أميرةً في عينه، ومنها ما يأتي:[٢]


اهتمام الزوجة بنفسها كالأميرة

قد تختلف نظرتنا وتقديرنا لمفهوم الأميرة، لكن هناك ما يُمكن الاجتماع عليه، فالأميرة شخصية تعتني بنفسها وتُحاول إظهارها بالصورة الأجمل قلباً وقالباً، وبعدّة طُرق، أهمها الآتي:

  • العناية الشخصية والصحيّة: على المرأة الحفاظ على نظافتها الشخصيّة باستمرار، ويشمل ذلك العناية بالجسم، والشعر، والأظافر، والرائحة العطرة، وارتداء الملابس الأنثوية الأنيقة وغيرها، ولا ننسى الاعتناء بالصحة، والحفاظ على الرشاقة واللياقة البدنيّة التي تُقوّي جهاز المناعة وتحافظ عليه، فالمرأة الجميلة التي تتمتع بالصحة الجيّدة تجذب الزوج وتقربه منها.
  • تحقيق الاستقلالية الذاتية: فالأميرة الناجحة المُستقلة تجذب الزوج، وتجعله يشعر بقيمتها، وقدرتها على الاعتماد على نفسها، وتحمل المسؤوليّة وعدم الاتكال عليه بشكلٍ كلي، بل مساعدته عند الحاجة، مع ضرورة اللجوء إليه وطلب مساعدته في الأمور التي تعجز عن أدائها وحدها.
  • الثقافة والتسلح بالعلم: يُحبّ الرجال المرأة الذكية المُثقّفة التي تقرأ وتُوسّع دائرة معرفتها، وتواكب كلّ ما هو جديد، والتي تتمكن من مناقشة الزوج بطريقة مُهذّبة ومنطقيّة، وتُجيد الحوار معه بمختلف المواضيع، فلا يمل من الحديث معها ومناقشتها واستشارتها بأموره الخاصة منها والعامة.


ابتسامة المرأة سر جاذبيتها

تُعدّ الابتسامة إحدى أسرار الجاذبية للمرأة، والتي تُشعر الزوج بلُطفها وأنوثتها، كما أنّها أحد الإشارات التي تدل على التمتع بالمزاج الجيّد، ما يجذب الزوج لأميرته ويُقرّبه منها.


الاهتمام بالزوج وإشعاره بالحب

حتّى تحظى الزوجة بمعاملة الأميرة، عليها بالمقابل أن تعامل شريكها كالأمير، لذا عليها أن تهتم به وتحاول إسعاده، وتُبادله مشاعر الحب، والعواطف الجميلة وتُصارحه بها، ولا مانع أن تخطو هي الخطوة الأولى تجاهه وتُصرّح بمشاعرها له بطريقتها الخاصة، سواء بالكتابة أو الحديث الصريح، إضافةً إلى أدائها الواجبات المنزليّة بحب وعنايّة، كطهو الأطباق المُفضّلة له، ومشاركته الاهتمامات الشخصية والهوايات المُختلفة، والسؤال عن عمله وأحواله مع الأصدقاء والعائلة، فكلها أدلّة مؤثرة وملموسة تُظهر اهتمامها بأميرِ قلبها وحبّها له،[٢] إضافةً لإظهار العاطفة الصادقة له بطرق مختلفة أبسطها تشابك الأيدي، أو تبادل كلمات الحب والغزل، والرسائل النصيّة الجميلة، أو تدليك كتف الزوج بعد تعب يوم طويل؛ تعبيراً عن حبها له، وتقديرها لتعبه.[٣]


مصادقة الزوج والتقرب منه

الأميرة الذكيّة هي التي تعتبر زوجها شريكها الروحي وصديقها المُقرّب، فتكون له رفيقة درّبه وصندوق أسراره، وذلك بإيجاد طُرق مختلفة ومميّزة للتواصل معاً كالأصدقاء، وتقديم التضحيات لبعضهما، ومُشاركته الهوايات التي اعتاد إنجازها مع أصدقائه، مثل: مشاهدة المباريات الرياضيّة، وبعض الألعاب المُفضّلة لديه، وغيرها في سبيل إرضائه والتقرّب منه، وإبعاد الملل عنهما.[٣]


تخصيص وقت للترفيه والتسلية

قد يشعر الزوج بالملل من العمل اليومي والروتين الدائم، ويحتاج لكسر الملل، وقضاء الوقت الجميل مع أميرته، شريطة مراعتها له وإعطائه بعض المساحة الخاصة للاسترخاء، وتركه بمفرده بعض الوقت بهدوء، وخاصةً بعد العودة من العمل، أو في يوم إجازته،[٣] مع ضرورة إيجاد أساليب للترفيه عنه وتسليته، كالخروج في نزهة، أو تناول الغداء خارج المنزل، أو قضاء وقت خاص في المنزل دون الأطفال، أو مفاجأته ومغازلته بطرق جميلة أنثويّة وجذّابة.[٢]


الاحترام المتبادل

يُعدّ الاحترام أحد أهم وأجمل الخصال التي تجعل المرأة مرغوبةً لدى الرجل، وأميرةً نبيلةً في عينيه، وأهم أشكاله ما يأتي:[٣]

  • احترام الأميرة لزوجها: يحتاج الزوج لتبادل الاحترام مع أميرته، ويكون سعيداً باستماعها له، وعدم مقاطعته، وإعطائه فرصة للتعبير عن رأيه ومناقشته بأسلوب مهذّب وإن كان مُخطئاً، إضافةً إلى عدم التقليل من شأنه واحترام رأيه حتّى إن تعارض مع رأيها، ومراعاتها حاجاته ورغباته التي يُخطط لها.
  • ثقافة الاعتذار: يُعدّ الاعتذار ثقافةً راقيةً تتجلى بها الأميرات عند الخطأ، فنحن نُخطئ يوميّاً دون شك، والأميرة ليست ملائكيّة الصفات، فأبسط ما تفعله الزوجة كأميرة حقيقية عند الخطأ، هو طلب المغفرة من زوجها والاعتذار له، وبالتأكيد لن يمس ذلك كبرياءها أمامه بل سيرفع من شأنها، ويُقرّبها له.[٤]
  • مبدأ الشكر: إظهار الامتنان للزوج والثناء عليه، سيرفع من قدر زوجته لديه، فنحن نُقدّم عبارات الشكر للغرباء على أبسط الأمور، فكيف لنا أن نبخل بها على أقرب الناس لنا، بحجة العشرة، أو القرب، فهذا المبدأ الراقي يُعزّز مكانة الزوجة في قلب زوجها ليراها أميرةً عظيمةً تستحق الحب والتقدير.[٤]


نصائح لتحسين العلاقات الزوجية

يسعى جميع الأزواج للحفاظ على السعادة الزوجيّة، وتوطيد علاقاتهم، وتعزيز المودّة والألفة بينهم؛ لضمان استمرارهم معاً، ونجاح الحياة الأسريّة لاحقاً، وهناك بعض النصائح لتحسين العلاقات الزوجيّة، ومنها ما يأتي:[٥]

  • التفاهم والرحمة أساس العلاقات الناجحة، فعلى الزوجين محاولة التقرب لبعضهما وفهم كلّ منهما لظروف الطرف الآخر، والتسامح معه إن أمكن، ومراعاة ضغوطات العمل والحياة الصعبة، والاهتمام بتحقيق الرفاهيّة له قدر الإمكان.
  • تخصيص وقتٍ للهاتف المحمول وعدم المبالغة في استخدامه، بحيث يكون ذلك على حساب راحة أحد الزوجين، كما يجب تجنب العبث بالهاتف أثناء حديث الطرف الآخر.
  • تخصيص بعض الوقت لمناقشة القضايا الأسرية الصحية المختلفة، والعلاقة التي تربطهما، مع الحفاظ على الاحترام المتبادل أثناء الحوار بينهما.


المراجع

  1. "How to Behave Like a Princess", www.wikihow.com,8-12-2019، Retrieved 18-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ANKITA PANIGRAHI (23-7-2019), "How To Impress Your Husband: 12 Tricks To Attract Him All Again"، www.momjunction.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Sheri Stritof (12-12-2019), "10 Things Men Want From Their Wives"، www.verywellmind.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  4. ^ أ ب Seth Simonds, "5 Keys To A Better Love Life"، www.lifehack.org, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  5. Brigitt Earley (3-5-2017), "8 Ways to Improve Your Relationship"، www.realsimple.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.