كيفية استخدام العدسات اللاصقة

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ٩ نوفمبر ٢٠١٧
كيفية استخدام العدسات اللاصقة

كيفيّة وضع العدسات اللاصقة

وضع العدسات اللاصقة داخل العين يكون من خلال اتّباع الخطوات الآتية:[١]

  • غسل اليدين جيّداً.
  • البدء بالعين نفسها دائماً، وذلك لتجنُّب الخلط بين عدسات العين اليمنى واليسرى.
  • استخدام السبّابة لإزالة العدسة من علبتها.
  • وضع العدسة في راحة اليد، وغسلها بالمحلول الذي ينصح به طبيب العيون.
  • وضع العدسة على طرف إصبع السبابة، وسحب جفن العين السفليّ إلى الأسفل بالأصبع الأوسط من اليد نفسها.
  • الإمساك بالجفن العلويّ باليد الأخرى، وثم وضع العدسة اللاصقة على قزحيّة العين مباشرة.
  • ترك الجفن بلطف، والرمش مرة أو مرتّين للتأكُّد من ثبات العدسة.


كيفيّة إزالة العدسات اللاصقة

إزالة العدسات اللاصقة من العين يكون من خلال اتّباع الخطوات الآتية:[١]

  • غسل اليدين قبل إزالة العدسات.
  • سحب جفن العين السفليّ.
  • النظر إلى أعلى أو إلى الجانب.
  • تحريك العدسة بلطف إلى الجزء الأبيض من العين.
  • باستخدام الإبهام والسبّابة، يتم ثني العدسة بلطف ورفعها عن العينين.


نصائح لمستخدمي العدسات اللاصقة

عند استخدام العدسات اللاصقة لا بدّ من الانتباه إلى العديد من الأمور، ومنها:[٢]

  • غسل اليدين بالصابون قبل استخدام العدسات اللاصقة، للتأكُّد من خلوّها من العطور أو الزيوت أو أي مستحضرات أخرى، التي قد تسبّب الشعور بالانزعاج أو الرؤية الضبابيّة.
  • تجفيف اليدين بمنشفة نظيفة وخالية من الوبر.
  • استخدام رذاذ الشعر (مثبت الشعر) قبل وضع العدسات اللاصقة.
  • إبقاء الأظافر قصيرة ومقلّمة، حتى لا تؤذي العدسات اللاصقة أو تخدش العين.
  • وضع المكياج بعد وضع العدسات اللاصقة، وإزالة العدسات اللاصقة قبل تنظيف الوجه من المكياج.
  • استخدم المطهّرات، وقطرات العين، والمنظّفات الإنزيمية التي ينصح بها الطبيب.
  • ارتداء قبّعة واسعة عند الخروج في الشمس، وارتداء نظّارات شمسيّة مع حماية ضد الأشعّة فوق البنفسجيّة، وذلك لأنّ العدسات اللاصقة قد تجعل العينين أكثر حساسيّة للضوء.
  • عدم القيام بارتداء عدسات لاصقة خاصة بشخص آخر.[٣]
  • إزالة العدسات اللاصقة والاتصال بأخصائيّ العيون عند الشعور بحكّة أو حرقان أو تهيّج أو احمرار في العيون، لأنّها من الممكن أن تُشير إلى حدوث عدوى.[٣]
  • في حال حدوث جفاف في العين يُفضَّل إزالة العدسات اللاصقة واستخدم قطرات زيتيّة للعين.[٤]
  • القيام بفحص طبيّ للعيون سنوياً، لأنّ الفحص يُظهر أي تغيّرات غير طبيعيّة في القرنيّة.[٣]
  • تغيير نوع العدسات اللاصقة أو تغيير مقاساتها من أجل زيادة مستوى الراحة، و تحسين مستوى الرؤية إذا لزم الأمر.[٣]
  • إزالة العدسات اللاصقة قبل النوم حتى لو كانت العدسات دائمة، لأنّ الاستمرار في ارتدائها لفترات طويلة يزيد من خطر الإصابة بالتهابات العين.[٤]
  • إزالة العدسات اللاصقة قبل السباحة أو استخدام حوض الاستحمام الساخن، وعدم تعريضها للماء أو اللعاب.[٤]
  • إزالة العدسات اللاصقة، إذا أصبحت الرؤية ضبابيّة، أو عند الشعور بالألم، أو الحساسيّة للضوء، أو التورُّم، والاتصال بأخصائيّ العيون لتلقي العلاج الفوري.[٤]


كيفيّة العناية بالعدسات اللاصقة والعلب الخاصة بها

للعناية بالعدسات اللاصقة والعلب الخاصّة بها لا بدّ من الانتباه إلى العديد من الأمور، ومنها:[٣]

  • تنظيف وتجفيف علبة العدسات اللاصقة في كل مرّة يتم فيها إزالة العدسات،[٣] ويُفضَّل غسلها بمحاليل جديدة وتركها حتى تجف، مع الأخذ بعين الاعتبار قلب العلب عند تجفيفها حتى يتسرّب أي محلول متبقٍ فيها، كما يجب استبدال العلبة كل 3-6 أشهر.[٤]
  • عدم استبدال المحلول المعقّم الخاص بالعدسات بأي محلول آخر.
  • استخدم المحلول الذي يوصي به أخصائي العناية بالعيون، واتّباع الإرشادات الموجودة على العلبة، وذلك لأن جميع منتجات العناية بالعدسات اللاصقة لا تتشابه.
  • عدم شراء العدسات اللاصقة التجميليّة من أي مصدر غير طبيّ، مثل مخازن البيع بالجملة، أو المتاجر الجديدة، أو البائعة المتجوّلين، أو أسواق السلع المستعملة أو عن طريق الإنترنت.
  • عدم استخدام منتجات العدسات اللاصقة منتهية الصلاحية.[٤]
  • استبدال العدسات اللاصقة والعلب الخاصة بها كما هو موصى به في الإرشادات.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب Alan Kozarsky (13-10-2017), "Tips for Contact Lens Wearers at Every Age "، www.webmd.com, Retrieved 9-11-2017. Edited.
  2. "How to Care for Your Contact Lenses and Eyes", www.webmd.com, Retrieved 28-10-2017. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح Lauri Graham , Bernard Lepri (24-10-2012)، "Contact Lenses: The Risks You Need to Know"، www.medscape.com, Retrieved 28-10-2017. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Specialized contact lenses", www.mayoclinic.org, Retrieved 28-10-2017. Edited.