كيفية استخدام بذرة الكتان للتنحيف

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٦ ، ١٢ يونيو ٢٠١٦
كيفية استخدام بذرة الكتان للتنحيف

بذور الكتان

بذور الكتّان هي بذورٌ بنيّة اللون بنفس شكل حبوب السمسم ولكن أكبر قليلاً، وهي مفيدةٌ جداً لجسم الإنسان؛ إذ تُساهمُ بشكلٍ كبيرٍ عند اتباعِ نظامٍ غذائيٍ لإنقاص الوزن عن طريق التسريع من عمليّة الأيض وحرق كميّةٍ أكبر من الدهون، وتُساعدُ أيضاً من التقليل من الإحساس بالجوع بسبب احتوائها على كميّةٍ عاليةٍ من الألياف الغذائيّة، وتنتفخُ عند هضمها إلى ثلاثة أضعافِ حجمها عندما يكونُ جافاً.


هناك نوعان من بذور الكتان، الكتّان البني والكتّان الذهبي، وكلاهما له خصائص التغذية نفسها والتي يُستفادُ منها بنفس الطريقة، وتُستخدم هذه البذور بشكلٍ أساسيٍ في إنقاص الوزن.


فوائد بذور الكتان لإنقاص الوزن

  • تُزيد من الشعور بالشبع لفترةٍ أطول، فعند تناولها قبل الطعام تنتفخُ في المعدة، لذا يشعر المرء بالشبع لفترةٍ أطول، ويرغمه هذا على تناول كميّةٍ أقل من الطعام.
  • تحتوي بذور الكتّان على كميّةٍ قليلةٍ من السعرات الحراريّة، فالأونصة الواحدة من بذور الكتّان تحتوي على مئةٍ وخمسينَ سُعرةٍ حراريّةٍ فقط.
  • يوصي الأطباء وخُبراء التغذية بتناول بذور الكتّان؛ لأنَّ الزيوت الموجودةُ فيهِ تحمي جدار الجهاز الهضمي.
  • تُساعد بذور الكتان على التحسين من عملية الهضم، وخفض مستوى الكولسترول في الدم، وتخفض الرغبة الشديدة لتناول السكريّات، مما يؤدي إلى خسارة الوزن.
  • تحتوي بذور الكتّان على مستوياتٍ عاليةٍ من الألياف القابلة للذوبان، وغير القابلة للذوبان، والتي تقوم بتعزيز عمليّة الهضم.


كيفيّة استخدام بذور الكتان للتنحيف

يوجد الكثير من الطرق التي يُمكن اتباعها لإدخال بذور الكتّان إلى النظام الغذائيّ للتعزيز من عمليّة الهضم، ولتسريع عمليّة الهضم، سواء على شكل كبسولات بذور الكتان، أو زيت بذر الكتان، أو بذر الكتان المطحون، وسنذكرُ بعضها فيما يلي:

  • يُمكن إضافة مسحوق بذر الكتان إلى أيّ نوعٍ من المشروبات الصحيّة، أو الشوربات، أو حتّى السلطات، ولكن بكميّةٍ لا تتعدّى ملعقتين كبيرتين يومياً، ويُنصح أيضاً أن لا يتمَّ طحنُ أكثر من حاجة المرء من بذر الكتان لثلاثةِ أيّامٍ فقط.
  • في حال استخدام زيت بذر الكتان يُمكن إضافته إلى السلطات، أو يُمكن أخذ كميّةٍ صغيرةٍ منه لمعالجة مُشكلة الإمساك، وينصح الأطباء به لأنّهُ مليء بالأحماض الدهنيّة (الأوميغا 3)، ويُساعد في خفض مستوى الكولسترل السيّئ في الجسم.
  • في حال تناول المكمّلات الغذائيّة من بذور الكتان، يُنصح بتناولها تحت إشرافٍ طبيٍ.
  • لا تساهم بذور الكتّان في إنقاص الوزن إلّا في حال اتّباعِ نظامٍ غذائيٍ صحيٍ لإنقاص الوزن، بالإضافة إلى ممارسة التمارين الرياضيّة بشكلٍ منتظم.