كيفية استخدام عباءة السيدة

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٥٠ ، ١١ نوفمبر ٢٠١٨
كيفية استخدام عباءة السيدة

عشبة عباءة السيدة

تعدّ عشبة عباءة السيدة إحدى الأعشاب العلاجيّة المستخدمة في الطب البديل، ولها العديد من الأسماء كالعشبة السحريّة، وعشبة رجل الأسد، وذنيان الحبلي، وأُطلق عليها هذا الاسم بسبب شكلها المشابه لشكل عباءة النساء في قارة أوروبا قديماً، وتعدّ هذه العشبة من النباتات المعمّرة وتتبع فصيلة الورديّات، كما تنمو بشكل كبير في المناطق المائيّة والجبليّة، وتتّميز باللون البني المائل للأخضر، و بالأوراق المشابهة للمنشار، والأزهار الصغيرة ذات اللون الأصفر المائل للخضرة، وبقابليتها للذوبان في الماء الساخن بشكل كبير، وطعمها القريب من طعم النعناع.


كيفيّة استخدام عشبة عباءة السيدة

غالباً ما تُستخدم عشبة عباءة السيدة لأغراض التنحيف وتخليص الجسم من الدهون والكرش، ويمكن الحصول على العشبة من عند العطارين، وتوجد بشكل كبير في دولة المغرب في البراري.


يُمكن تناول العشبة بشكل يومي بغلي كأسين من الماء مع ملعقة من عشبة عباءة السيدة، كما يُمكن تحليتها بإضافة القليل من السكّر أو العسل، ثمّ تركها لمدّة ربع ساعة على الأقل، وشربها أثناء الصباح بعد الاستيقاظ ومساءً قبل النوم، وللحصول على أفضل النتائج والفوائد من هذه العشبة يحب الالتزام في تناولها لمدّة 20 يوماً على الأقل، فعند الالتزام بها لمدّة 20 يوماً سيتخلّص الجسم من 8 كيلوغرامات من الدهون المتراكمة تقريباً.


لهذه العشبة قدرة كبيرة على تخليص الجسم من الدهون المتراكمة بسبب احتوائها على مضادّات الأكسدة، ومادّة التانين التي تساهم في قبض وإدرار البول، وتقليل الاضطرابات المعويّة، وتطهير الأمعاء، وتنظيم عمل الجهاز البوليّ.

ملاحظة: يجب تجنّب استخدام العشبة عند إصابة الإنسان بأحد الأمراض، أو للمرأة الحامل، أو للمرأة في فترة الرضاعة قبل استشارة الطبيب المختصّ؛ وذلك لما قد تسببه من مشاكل كتغيير طعم حليب المرأة المرضع، أو تعريضها لخطر الإجهاض أحياناً.


فوائد عشبة عباءة السيدة

  • تخفيف الدهون المتراكمة وتقليل الوزن الزائد.
  • معالجة الجروح.
  • التخفيف من ألم المعدة.
  • شد ترهلات البطن وتضييق فتحة الرحم بعد عملية الولادة.
  • معالجة الإسهال.
  • معالجة تكيّسات المبايض.
  • تنظيم وقت الدورة الشهرية، وإيقاف النزيف الرحمي.
  • معالجة حالات النزف، وألم البطن، والتقرّحات المختلفة لدى النساء.
  • معالجة حصوات الكلى.
  • إدرار البول.
  • معالجة الاضطرابات المعويّة.
  • تنظيف البشرة.
  • معالجة أمراض الجلد.
  • تنظيم هرمونات الجسم.
  • زيادة الخصوبة للنساء.
  • شد عضلات الجسم المرتخية.
  • معالجة التهابات الأسنان.
  • معالجة مرض السكري.
  • معالجة اضطرابات الحهاز التنفسي كالسعال، ونزلات البرد، والربو.
  • الوقاية من الاضطرابات النفسيّة والعصبيّة المختلفة كالاكتئاب.
  • تخليص الجسم من الترسبات المتراكمة.