كيفية اكتشاف النفط

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٥ ، ٢٣ يوليو ٢٠١٨
كيفية اكتشاف النفط

تعريف النفط

يُمكِن تعريف النفط بأنّه خليطٌ مُعقَّد من جزيئات عُضويّة مختلفة تُسمَّى الهيدروكربونات، وتُمثِّل الكربون، والهيدروجين، وقد تكوّنت الهيدروكربونات من الحياة البحريّة الميِّتة، وبقايا الكائنات الحيّة التي عاشت منذ ملايين السنين، حيث تعرَّضت لعوامل الضَّغط، والحرارة، وقد يختلف النفط الخام في التكوين من مكان إلى آخر؛ ويعود ذلك لتنوُّع الكائنات الحيّة، والرواسب، والعوامل البيئيّة الأخرى، التي تُشارك في تكوين النفط، ويتكوّن النفط الخام تحت الأرض؛ نتيجة تعرُّضِه لضغوطٍ مُختلفة حسب العُمق، ويُمكِن أن يحتويَ على كميّة كبيرة من الغاز الطبيعيّ، كما يُمكِن أن يحدثَ تدفُّق للمياه الجوفيّة إلى البئر النفطيّ ليختلطَ بالنفط الخام، والغاز، وأثناء عمليّة الاستخراج يتمّ فَصْل كلّ مُكوِّن على حِدة؛ حيث يُرسَل النفط الخام النظيف للتخزين عند الضَّغط القريب من الغلاف الجوّي، كما يُنقَل من مواقع الإنتاج إلى مَحطّات المُعالَجة والمصافي بواسطة خطوط الأنابيب، وشاحنات النَّقْل، وعربات السِّكَك الحديديّة، وتُنقَل مُنتَجات النفط إلى الخارج بواسطة سُفُن ناقلة تَستوعب حوالي 100,000 برميل إلى أكثر من 3,000,000 برميل، ويتمّ تصنيف النفط الخام إلى حُلو، أو حامض، بناءً على مُستوى الكبريت فيه، فقد يحتوي على عنصر الكبريت، أو على مُركَّبات، مثل كبريتيد الهيدروجين، ثمّ يُزال الكبريت الزائد في النفط الخام أثناء عمليّة التكرير؛ لأنّ أكاسيد الكبريت التي تُطلَق في الغلاف الجوّي أثناء احتراق النفط هي مُلوِّث رئيسيّ للبيئة.[١][٢]


بداية اكتشاف الإنسان للنفط

تمّ اكتشاف وجود النفط لأوّل مرّة في القرن الرابع الميلاديّ، حين حَفَر العُمّال الصينيّون أوّل بئر للنفط في جمهوريّة الصين الشعبيّة، حيث كان يتمّ إحراق النفط لإنتاج الملح من خلال تبخير الماء المالح، وفي القرن الثامن الميلاديّ استُخدِمت مادّة القار النفطيّة في رَصْف الطُّرُق الجديدة في بغداد، كما حَفَرت أذربيجان في القرن التاسع الميلاديّ حقول النفط؛ للحصول على النفط بطريقة اقتصاديّة، وبحلول القرن العاشر الميلاديّ، استخدم الصينيّون أنابيب الخيزران؛ لتوصيل المياه من منابع المياه المالحة، ويبدأ التاريخ الحديث للنفط في عام 1853م، عند اكتشاف عمليّة تقطير النفط؛ للحصول على مادة الكيروسين، كما تمّت صناعة النفط لأوّل مرّة في أمريكا في عام 1859م، بفَضْل اكتشاف إدوين دريك للزيت، وفي عام 1861م، تمَّ بناء أوّل مَعمل تقطير في روسيا في حَقل النفط الطبيعيّ، كما تمّ اكتشاف حقول كبيرة للنفط عام 1910م، في كندا، وفي جُزُر الهند الشرقيّة، وإيران، وفنزويلا، والمكسيك، حيث تمّ تطويرها واستغلالها صناعيّاً.[٣]


اكتشاف النفط في البلاد العربيّة

استمرَّت عمليّات استكشاف النفط إلى أن وَصَلت إلى البلاد العربيّة، ونذكر فيما يأتي كيفيّة اكتشاف وجود النفط في بعض الدُّوَل العربيّة: [٤][٥]

  • مِصر: تمّ اكتشاف وجود النفط لأوّل مرّة في مِصر عام 1868م، في منطقة "جسمة" على الساحل الغربيّ لخليج السويس، وقد بدأت عمليّات الحَفْر والتنقيب في عام 1885م، أمّا الإنتاج النفطيّ، فقد بدأ في عام 1909م، كما امتدَّت عمليّات التنقيب والبحث إلى غَرب الصحراء المصريّة، ومنطقة "دلتا النيل"، وتُعَدُّ منطقة "حوض خليج السويس"، المصدر الأساسيّ للنفط في مِصر؛ حيث تُنتِج ما يُقارِب 90% من نِفط البلاد.
  • العراق: يُعَدّ العراق من أكثر الدُّول إنتاجاً للنفط في الوطن العربيّ، وقد بدأت عمليّات التنقيب عن النفط فيه في عام 1925م، من خلال شركة نِفط العراق، التي اكتشفَت حَقل "كركوك" سنة 1927م، وحَقل "الزبير" سنة 1948م، وحَقل "الرميلة" سنة 1953م، وحَقل "مجنون" سنة 1977م، بالإضافة إلى بعض الشركات الأوروبيّة والأمريكيّة الأخرى، والتي كانت تتقاسم الحِصَص مع الشركة العراقيّة، إلّا أنّه في عام 1975م، أمَّمَت الحكومة العراقيّة النِّفط؛ ليتمَّ البَحث عنه وإنتاجه مباشرة، بواسطة "الشركة الوطنيّة للنفط".
  • المملكة العربيّة السعوديّة: تمّ اكتشاف وجود النفط في السعوديّة في 3 مارس من عام 1938م، حيث أصبحت فيما بَعد من أكبر مُصدِّري النفط في العالَم؛ إذ تمّ اكتشاف حَقل "الدمّام" الذي يُنتِج النفط بكمّيات هائلة بلغت مائة ألف برميل يوميّاً، بالإضافة إلى اكتشاف حَقل "غوار" وحقل "السفانيّة"، وقد غيّرت هذه الاكتشافات الجغرافيا الطبيعيّة، والبشريّة، والسياسيّة للمملكة العربيّة السعوديّة، والشرق الأوسط، والعالَم؛ حيث كان اقتصاد السعوديّة يَعتمِد بشكل أساسيّ على إيرادات السياحة، وإقبال المسلمين لأداء مناسك الحجّ والعُمرة، إلى أن جاء اكتشاف النفط؛ ممّا أدّى إلى تأسيس بُنية تحتيّة قويّة، وتعزيز العلاقات الدبلوماسيّة مع الدُّوَل الأخرى، ليُشكِّلَ النفط بذلك ما نسبته 92٪ من الميزانيّة العامّة للسعوديّة.
  • البحرين: تَحقَّق أوّل اكتشاف للنفط في البحرين في عام 1932م، بواسطة الشركة الأمريكيّة (بالإنجليزيّة: satndard oil of california)، والتي مُنِحت حقّ الامتياز في التنقيب عن النفط في جميع أراضي البحرين.
  • الكويت: تُعَدُّ الكويت من أكبر مُنتِجي النفط في منطقة الخليج، وقد بدأ اكتشاف النفط بكمّيات تجاريّة في الكويت في عام 1938م، في حَقل "برقان الكبير"، بواسطة شركة "نفط الكويت المحدودة"، والتي مُنِحت حقّ الامتياز في عام 1934م، وتَحقَّق الإنتاج الفعليّ للنفط في عام 1946م.
  • الإمارات العربيّة المُتَّحِدة: تَحقَّقَ أوّل اكتشاف للنفط في الإمارات، في إمارة أبو ظبي عام 1950م، بواسطة شركة نفط العراق، وتمّ التنقيب عن النفط في المناطق المغمورة تحت المياه بواسطة شركة البترول الفرنسيّة والبريطانيّة، وقد كان أوّل اكتشاف نفطيّ في إمارة دبي في عام 1966م، حيث عُرِف بحَقل "فاتح"، وتَحقَّق اكتشاف حَقل آخر في الجنوب، وسُمِّيَ "فاتح الجنوب الغربيّ"، وبدأ الإنتاج الفعليّ للنفط في الإمارات في عام 1969م.
  • قطر: تمّ اكتشاف أوّل حَقل نفطيّ في قطر في عام 1938م، وقد عُرِف باسم "الدخان"، حيث تولَّت شركة الأنجلو-إيرانيّة عمليّة البحث واستخراج النفط، كما تمّ اكتشاف ثلاثة حقول كبيرة في المناطق البحريّة، وهي تُنتِج كمّيات هائلة من النفط إلى وقتنا الحاليّ.


المراجع

  1. "Crude Oil: Properties & Uses", study.com, Retrieved 8-6-2018. Edited.
  2. "Crude oil", www.britannica.com, Retrieved 8-6-2018. Edited.
  3. مهدي أحمد رشيد، جغرافيا النفط (الطبعة الطبعة الأولى)، صفحة7-8. بتصرّف.
  4. محمد خيتاوي، الشركات النفطية متعدِّدة الجنسيات و تأثيرها في العلاقات الدولية، سوريا-دمشق: دار مؤسسة رسلان ، صفحة 59-60-61-62. بتصرّف.
  5. "Oil Discovered in Saudi Arabia", www.nationalgeographic.org, Retrieved 8-6-2018. Edited.