كيفية التخلص من ارتفاع حرارة الطفل

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:١٩ ، ٣٠ أبريل ٢٠١٩
كيفية التخلص من ارتفاع حرارة الطفل

علاج ارتفاع درجة حرارة الطفل

إضافة إلى استخدام الأدوية يُمكن اللُّجوء إلى بعض التدابير التي تُساهم في تقليل درجة حرارة الطفل، حيث تُفضِّل بعض الأُمَّهات عدم اللُّجوء إلى استخدام الأدوية، بالإضافة إلى احتماليّة عدم توفُّرها، ومن هذه التدابير نذكر الآتي:[١]

  • وضع قطعة قماش باردة على جبين الطفل.
  • إمداد الطفل بالسوائل، والأطعمة المُبرَّدة كاللبن؛ وذلك لتخفيف درجة الحرارة من الداخل إلى الخارج.
  • حمَّام الطفل بماء فاتر، حيث يتبخَّر الماء من الجلد مُسبِّباً انخفاض درجة الحرارة.
  • تجنُّب وضع الكحول على الجلد لتخفيض درجة الحرارة؛ حيث يزيد من نسبة الإصابة بتسمُّم الكحول.
  • وضع المروحة على سرعة خفيفة لتحريك الهواء المحيط بالطفل.
  • التخفيف من الملابس التي يرتديها الطفل.
  • البقاء داخل المنزل في مكان بارد، أو البقاء في الظلِّ في حال الخروج من المنزل.
  • استخدام بعض الأدوية لتخفيف درجة الحرارة، مثل الباراسیتامول (بالإنجليزية: Paracetamol) أو الآيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen) ضمن الجرعة الموصى بها.[٢]


أعراض ارتفاع درجة حرارة الطفل

يوجد العديد من الأعراض المصاحبة لارتفاع درجة حرارة الطفل، والتي تنقسم كما يأتي:[٢]

  • أعراض ارتفاع درجة حرارة الطفل الرُضَّيع:
    • البكاء المستمر.
    • تسارع نفس الطفل.
    • الاحساس بالحرارة أو الدِفء.
    • شعور الطفل بالدِفء والحرارة.
    • يصبح الطفل خاملاً، أو عصبياً، أو هادئاً.
    • تراجع تغذية الطفل.
    • الإصابة بالنوبات.
    • ظهور تغييرات في عادات الأكل أو النوم.
  • أعراض ارتفاع درجة حرارة الطفل:
    • شعور الطفل بالحرارة أو البرودة أكثر من الأشخاص المحيطين به.
    • الصداع.
    • فقدان الشهية.
    • آلام في الجسد.
    • زيادة في معدل النوم أو صعوبة في النوم.


أسباب ارتفاع درجة حرارة الطفل

هناك العديد من الأسباب التي تُؤدِّي إلى ارتفاع درجة حرارة الطفل، ومنها ما يأتي:[٣]

  • الإصابة بعدوى بكتيريّة.
  • الإصابة بعدوى فيروسيّة، مثل: الرشح، أو السُّعال، أو الإسهال، أو الإنفلونزا.
  • الإصابة بحالات تُؤدِّي إلى حدوث التهابات، كداء كاواساكي (بالإنجليزيّة: Kawasaki Disease)، أو التهابات المفاصل، أو ردّ فعل نتيجة تناول بعض أنواع الأدوية.
  • أخذ المطاعيم التي تُهيِّئ جهاز المناعة لوجود عدوى تستدعي القضاء عليها.
  • الإصابة بالأمراض المداريّة كالملاريا.


مراجع

  1. Jennifer Shu, "How can I reduce my child's fever without using medicine?"، www.babycenter.com, Retrieved 3-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Robert Ferry (19-10-2018), "Fever in Children"، www.emedicinehealth.com, Retrieved 29-4-2019. Edited.
  3. Mary Lowth (22-5-2017), "Fever in Children"، patient.info, Retrieved 3-4-2019. Edited.