كيفية التعامل مع الجلطة القلبية

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٥ ، ٢٤ أبريل ٢٠١٩
كيفية التعامل مع الجلطة القلبية

الإسعافات الأولية للنوبة القلبية

تحدث الجّلطة القلبية أو كما يُعرف بالنوبة القلبيّة (بالإنجليزية: Heart attack) عند انسداد أحد الشريان التاجية المغذّية للقلب، مما يؤدي إلى نقص في وصول الدم والأكسجين، وموت عضلة القلب، حيث يعد التّدخل الطبي في الدقائق الأولى من بدء النوبة القلبيّة حاسماً في منع حدوث ضرر كبير على القلب، لذلك من الضروري معرفة الخطوات اللازمة في حال تعّرض شخص ما للنوبة القلبية، وفيما يأتي الخطوات الأولى التي يجب اتبّاعُها:[١][٢]

  • الاتصال بخط الطوارئ 911: وفي حال عدم توفر طريقة اتصال يجب نقل المُصاب إلى أقرب مستشفى، ويمكن للمصاب القيادة إلى المستشفى وحده كحل أخير، آخذاً بعين الاعتبار أنّ هذا من شأنه أن يُعرّض المصاب والآخرين للخطر.
  • تناول الأسبرين: إذ يجب تناول حبة من دواء الأسبرين بسرعة، ومحاولة طحنها أو مضغها لتسريع امتصاصها ووصولها إلى مجرى الدم، ومنع حدوث التخثرات الدموية، ويجدر التنويه إلى عدم تناوله في حال المعاناة من حساسية تجاه الأسبرين أو في حال منع الطبيب استخدامه من قبل.
  • الحفاظ على الهدوء: إذ يُنصح بعدم بذل مجهود لحين وصول المساعدة الطبية.
  • المحافظة على دفء الجسم: إذ إنّ برودة الجسم أو قشعريرته تسبب انقباض الأوعية الدموية.
  • البدء بالإنعاش القلبي الرئوي واستخدام مزيل الرجفان الذاتي: ويُنصح بالقيام بذلك في حال فقد المصاب وعيه.


نصائح للتعامل مع الجلطة القلبية

من النصائح الأخرى التي تُقدّم في حال المعاناة من الجلطة القلبية ما يأتي:[٣]

  • تناول النتروجليسرين (بالإنجليزية: Nitroglycerin)، حيث لم تثبت فعالية هذا الدواء في تحسين أعراض النوبة القلبية، ولكن يمكن أن يُجدي استخدام هذا الدواء نفعاً في حال كانت النوبة القلبية مصحوبة بذبحة صدرية (بالإنجليزية: Angina).
  • عدم الضغط على الصدر؛ إذ لا ينصح بالضغط على صدر مُصاب النوبة القلبية إلّا عند توقف القلب، عندها ينصح بمُباشرة بدء الإنعاش القلبي الرئوي والضغط على صدر المصاب.
  • عدم السعال بشكل متكرر.


التعامل مع الجلطة القلبية على المدى البعيد

يُنصَح باتّباع مجموعة من الإجرائات التي من شأنها الوقاية من الجلطة القلبية، والتي تساعد على التعافي منها بشكل أسرع في حال حدوثها، ومن هذه الإجرائات ما يأتي:[٤]

  • السيطرة على مستويات الكوليسترول وقراءات ضغط الدم، إذ يجب مراقبة تلك المستويات بانتظام، ومراجعة الطبيب لوصف الأدوية للسيطرة على المستويات العالية، والتّقيد بنظام غذائي صحي.
  • تجنب التدخين، والتّعرض للتدخين السلبي.
  • ممارسة الرياضة باستمرار، والمشي لمدة 30 دقيقة على الأقل خمس مرات في الأسبوع، والتي من شأنها تحسين أداء عضلة القلب بعد الإصابة بالجلطة القلبية، والسّيطرة على مستويات ضغط الدم والكوليسترول والسكري.
  • الخضوع للفحص الطبي المنتظم، حيث تساعد هذه الفحوصات على كشف الأعراض والمسببات المبكرة للجلطة القلبية ومعالجتها.
  • الحفاظ على الوزن الصحي.
  • السيطرة على مسبّبات القلق، والعمل على تقليلها.
  • اتّباع حمية غذائية قلبية، وذلك بتناول مصادر الأطعمة الغنية بالبروتينات الخالية من الدهون كالسمك، وتناول الكثير من الخضراوات، والفواكه، والحبوب الكاملة، والابتعاد عن مصادر الدهون المشبعة والمتحولة.


المراجع

  1. "First aid Heart attack", www.mayoclinic.org, Retrieved 6-4-2019. Edited.
  2. Kathleen Hall (6-10-2015), "How to Survive a Heart Attack"، www.everydayhealth.com, Retrieved 6-4-2019. Edited.
  3. "​How to Survive a Heart Attack When Alone", www.healthxchange.sg, Retrieved 6-4-2019. Edited.
  4. "Home Remedies: Emergency care for a heart attack", newsnetwork.mayoclinic.org,3-2-2017، Retrieved 23-4-2019. Edited.