كيفية التعامل مع تسرب الغاز

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٣ ، ١٦ يونيو ٢٠١٩
كيفية التعامل مع تسرب الغاز

التعامل مع تسرب الغاز

عند التعرّض لتسرّب الغاز ينصح باتباع الخطوات الآتية:[١]


خطوات يجب القيام بها

  • فتح النوافذ والأبواب؛ للسماح بدخول الهواء النظيف.
  • إغلاق المفتاح الرئيسي للغاز.
  • الخروج من المنزل، أو المكان الذي تعرّض لتسرّب الغاز.
  • الاتصال بالطوارئ، أو الجهة المختصة للتعامل مع هذه الحالة.
  • اتباع التعليمات التي يقدّمها المختصون عبر الهاتف، والبقاء خارجاً حتى تصل المساعدة.
  • الذهاب فوراً للطبيب، أو المستشفى إذا شعر الشخص بالتعب، وإخبارهم أنّه يمكن أن يكون قد تعرض لاستنشاق الغاز، أو تسمماً بأول أكسيد الكربون.


أفعال يجب تجنب القيام بها

يجب تجنب القيام بالأمور الآتية عندَ وجود تسربٍ للغاز:[٢]

  • البحث عن مصدر التسرّب.
  • استخدام الهاتف في مكان تسرب الغاز.
  • محاولة تصليح العطل، أو إيقاف التسرب.
  • إغلاق، أو فتح الأضواء، أو أي أجهزة كهربائية.
  • إبقاء الأبواب، والنوافذ مغلقة.
  • ترك الحالة من دون الاتصال بالطوارئ.


علامات تسرّب الغاز

يستخدم الغاز للتدفئة، وتسخين الماء، والطبخ، وغيرها من الأمور في المنازل، ولأنَّ الغاز الطبيعيّ ليس له رائحة تقوم شركات التعبئة بإضافة مركبات كيميائية غير ضارة؛ لتنذر الأشخاص عند وجود تسربٍ للغاز، وللمساعدة في تحديد مشكلة تسرب الغاز، حتى لو كان صغيراً، يمكن التحقّق من النقاط الآتية:[٣]

  • شم رائحة الكبريت، أو شيءٍ يشبه رائحة البيض الفاسد.
  • رؤية ضرر في مواسير توصيل الغاز.
  • سماع صوت كالحفيف، أو التصفير بالقرب من أنابيب الغاز.
  • رؤية مادة ضبابية، أو فقاعات فوق المياه الراكدة.
  • موت النباتات، أو ذبولها من دون سبب واضح.


أعراض استنشاق الغاز

تسرب الغاز يغيّر نسبة الأكسجين الموجودة في المكان؛ لذا يتنفس الإنسان كميةً أقل من الأوكسجين، فتظهر عليه بعض العلامات، مثل:[٣]

  • الصداع.
  • الدوخة.
  • الغثيان.
  • الشعور بالضعف.
  • تهيج العين والحلق.
  • الصعوبة بالتنفس.
  • شحوب في الجلد، الذي يظهر فقط عند التلامس المباشر مع الغاز السائل.
  • فقد الوعي، وحتى الموت في حال التعرض لمستويات عالية من الغاز.


المراجع

  1. "Gas leaks: what to do and who to contact", www.sse.co.uk, Retrieved 2-6-2019. Edited.
  2. Jayne Leonard, "How to recognize a gas leak"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 2-6-2019.
  3. ^ أ ب Daniela Ginta, "What Symptoms Can a Gas Leak Cause?"، www.healthline.com, Retrieved 2-6-2019. Edited.