كيفية الحصول على نترات البوتاسيوم

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٤٩ ، ١١ يوليو ٢٠١٦
كيفية الحصول على نترات البوتاسيوم

نترات البوتاسيوم

نترات البوتاسيوم يرمز لها بالصيغة الجزيئية KNO3، وهي عبارة عن ملح غير عضوي، ويكون على شكل مسحوق من البلورات، ويتميّز بلونه الأبيض أو الشفاف، وطعمه اللاذع الملحيّ المبرد، وذوبانه بشكلٍ سريع جداً في الماء، وقليلة في الكحول، ويمكن الحصول عليه طبيعياً، فهو متوفّر في عدد من المناطق، وهي: سطح الأرض، سطح الصخور، داخل تجويف الكهوف، كما يمكن تحضيره صناعياً، ويتكوّن من العناصر الرئيسية التالية: البوتاسيوم، والنيتروجين، والأكسجين، ومن ناحية أخرى، فله العديد من الفوائد والاستخدامات، عرفه المسلمون قديما وسماه ابن البيطار المالقي بثلج الصين حيث وجد هناك لأول مرة، وسيتم في هذا المقال عرض كيفيّة الحصول على نترات البوتاسيوم صناعياً، وأهمّ الاستخدامات الصناعية له.


إنتاج نترات البوتاسيوم صناعياً

  • يمكن تحضير نترات البوتاسيوم صناعياً في المختبرات، وذلك من خلال تفاعل نترات البوتاسيوم وكلوريد البوتاسيوم، أو من خلال تفاعل حمض النتريك وهيدروكسيد البوتاسيوم.
  • يمكن استخلاصه من الطبيعة، وذلك من خلال إذابة تربة تحتوي على نسبة هائلة من ملح نترات البوتاسيوم في الماء، وبعدها تبريد المحلول، وذلك حتى تترسّب بلورات هذه المادة في القاع.
  • يمكن تحضيره من السماد الطبيعيّ، أو ما يعرف بنترات النشادر33، وذلك من خلال إذابته في الماء، ثمّ ترك الشوائب حتى تترسّب، ومن ثم تبخير الماء من أجل الحصول على نترات الأمونيوم، والذي يتفاعل بدوره فيما بعد مع هيدروكسيد البوتاسيوم، وذلك حتى ينتج نترات البوتاسيوم، وذلك كما يتمّ توضيحه في المعادلة التالية: NH4NO3+ KOH= KNO3+ NH4OH، وعند تسخين المحلول، سيتفكك هيدروكسيد الأمونيوم إلى الأمونيوم والماء، لينتج عنه نترات البوتاسيوم.


الاستخدامات الصناعيّة لنترات البوتاسيوم

  • يدخل في تركيب البارود، وذلك باعتباره مركباً يساعد على الاشتعال، وذلك بسبب احتوائها على ذرات من الأكسجين.
  • تستخدم في صناعة الأسمدة، وذلك لأنّه مركّب غنيّ بالنيتروجين الضروري جداً لنمو ثمار الفواكه، فيسرّع من نموّ الشجر والأوراق، كما أنّه سريع الذوبان في الماء، وذلك بسبب عدم احتوائه على الكلور المضرّ بالنبات، لذلك يستخدم في الزراعة.
  • تدخل في صناعة الألعاب النارية والمتفجّرات والمفرقعات، بحيث إنّه يعمل كعامل مؤكسد.
  • يحفظ اللحوم من الميكروبات والجراثيم، فيمنع تغيّر لونها.
  • يمنح الجبنة الصلابة المطلوبة.
  • يدخل في صناعة الزجاج، وشمع الإضاءة.
  • يقلل من حساسية الأسنان، مما يجعله يدخل في صناعة معجون الأسنان.
  • يساعد في علاج ضغط الدم العالي.
  • يدخل في صناعة اللوحات الشمسية، وذلك من خلال وضع نترات الصوديوم مع نترات البوتاسيوم، فينتج عنه خليط قادر على تخزين طاقة حرارية هائلة.