كيفية تثبيت رائحة العطر

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٠٥ ، ١٨ يونيو ٢٠٢٠
كيفية تثبيت رائحة العطر

العطور

تُعتبرُ العطورِ من المكونات الجميلة التي تُضفي رائحةً عبقةً وزكيّة على مُستخدميها، فتزيد من أناقته وجاذبيّته الشخصيّة أمام الآخرين، لكن عليه أن يختار العطر المُناسب الذي ينسجم مع شخصيّته وأسلوبه وذوقه الخاص، كما أنّ هُنالك بعض العطور التي تستمر وتثبت على الملابس مدّةً طويلة من الزمن، شرط استخدامها بالطريقة الصحيحة التي ستُذكر لاحقاً.[١]


كيفية تثبيت رائحة العطر

يضيفُ العطرِ طبقةً حسِّية إلى مظهرِ المرءِ، وينقلُ موقفاً أو مزاجاً، ويعكسُ شخصيّتهِ الفريدةِ، ويعتمدُ البعضِ إلى اختيارِ رائحةٍ واحدةٍ طوال الحياةِ، والبعضِ الاَخر يُجدُّد منها، فيتحتّمُ على المرء عند وضعِ العطرِ المُناسبِ أن يلجأ للعديدِ من الأمورِ في سبيلِ التثبيتِ الأمثلِ لرائحتهِ المُفعمةِ، ونذكر منها ما يأتي:[٢]


اختيار عطر برائحةٍ وتركيزٍ أقوى

يُعدُّ تركيزِ العطرِ من الأمورِ المُهمّةِ في بقائهِ وتثبيتِ رائحتهِ، فكلما زاد التّركيزُ زادت الرائحةُ، وبالتّالي ستستمرُ لأكثرِ وقتٍ مُمكن، ووجب التّنويهِ إلى أنّ لخطوطِ انتاجِ العطر وتصنيعهِ دوراً رئيسيّاً في تركيزهِ، وبالإضافةِ لذلك فإنّ العطر الذي يُستخدمُ في الحمامِ أقلُ تركيزاً من الذي يُستخدمُ على الجسمِ، وكلما زادت كميّةِ الكحولِ في العطورِ كلما فقدت رائحتها بشكلٍ أسرع، ومن الواجبِ ذكره أنّ العطر يتكون من ثلاثةِ مراحلٍ وهي المرحلةِ الأولى وهي التي يشمُّها مُستخدمها عندما يبدأ بعمليّةِ الرّشِّ ولكنّها تتبخّرُ بسرعةٍ، والمرحلةِ الوسطى وهي جسمُ العطرِ وتأخذُ وقتاً أطول حتى تتطوّرُ على الجلدِ، والمرحلةِ النهائيّةِ والتي تستغرقُ أطول وقتٍ من المراحل الأخرى، فكلما كانت المرحلةِ الأولى أكثرُ تركيزاً دام العطرُ أكثر على الجسمِ.[٢]


وضع العطر فور إنهاء الاستحمام

يتحتّمُ على المرء وضع العطرِ بالطّريقةِ الصّحيحةِ والتي تجعلهُ أكثر ثباتاً أيضاً، ويجب أن يتمُّ تخزينهِ بالمكانِ المُناسبِ والذي لا يفقدهُ شيءٍ من عناصرهِ، وبالإضافةِ لذلك فيحبُ أن يكون العطر على اتِّصالٍ دائمٍ بالبشرةِ والبقاءِ طول اليومِ من خلالِ وضعهِ بعد الاستحمامِ مُباشرةً، وتطبيقهِ على الجسمِ جيِّداً ممّا يُساعد في بقائهِ لأطول وقتٍ وبقاءِ رائحتهِ تفوحِ من مُستخدمهِ.[٣]


رش العطر على أماكن النبض بالجسم

ينبغي عند استخدامِ العطرِ على الجسمِ أن يعلم المرء بأنّ أماكنِ النّبضِ في جسمهِ عند رشِّ العطر عليها فإنّهُ يدومُ لأكبرِ وقتٍ مُمكنٍ، ومن تلك الأماكن خلفِ الأُذنِ مثلاً عند نقاطِ النّبضِ، حيثُ تكونُ الأوردةِ هي الأقربُ إلى الجلدِ، وبالتّالي تُساعد في توليدِ المزيدِ من الحرارةِ، وتُضخِّم من رائحتهِ، وتُعتبرُ هذهِ الطّريقةِ فورية النّتائج في تحقيقِ الثّباتِ للعطرِ.[١]


طُرق أخرى لتثبيت رائحة العطر

هنالك العديد من الطرق التي تُساعدُ في تثبيتِ رائحةِ العطرِ على الجسمِ بالإضافةِ للتي ذُكرت سابقاً، ونذكر منها الطُّرق الاَتية:[٤]

  • وضعِ العطرِ على الجسمِ قبل ارتداءِ الملابسِ؛ لكي لا تتضرّر بعض الأنواعِ من الملابسِ، وإذا قام المرءُ بوضعِ العطر على الجسمِ مُباشرةً فسيتمّ تنشيطهِ من خلالِ حرارةِ جسمهِ، وبالتّالي سيقى لأطولِ وقتٍ مُمكنٍ.
  • رشِّ العطرِ بدلاً من فركهِ؛ لأنّ فركهِ قد يسحقُ جزيئاتِ العطرِ، ممّا يجعلُ رائحتهِ مُختلفةً تماماً عمّا يجب أن تكون عليهِ، وأن تكون زُجاجةِ العطرِ بعيدةً عن البشرةِ من حوالي 15-25 سم، وبعد ذلك ستتوزّعُ الرّائحةِ على جسمهِ.
  • ترطيبِ البشرةِ باستخدامِ المُرطِّباتِ الخاليةِ من العطورِ قبل وضعِ العطرِ؛ وذلك لأنّ العطرِ يدومُ لفترةٍ أطول على البشرةِ الدُّهنيّةِ من الجافّةِ.
  • رشِّ القليل من العطرِ على فُرشاةِ الشّعرِ الخاصّةِ بالمرءِ، وبعد ذلك تمريرها على شعرهِ بانتظامٍ، ممّا يجعل رائحةِ العطرِ تفوحُ منه طويلاً.
  • مزجِ أكثر من نوعٍ من العطورِ بزُجاجةٍ واحدةٍ وأن تكون من عطرينِ إلى ثلاثةِ عطورٍ، مع التّأكّدِ من مُطابقةِ المُنتجاتِ بتركيزها وكثافتها وثقلها، ممّا يُنتجُ رائحةً جديدة وجميلة.
  • تخزينِ العطورِ في الأماكنِ المُناسبةِ، وحمايتهِ من الرُّطوبةِ والحرارةِ والضُّوءِ، ووضعهِ في مكانٍ جافٍّ وبعيدٍ عن أشعّةِ الشّمسِ.
  • شراءِ العطورِ في زُجاجاتٍ الرّذاذِ، لتجنُّبِ تبخُّرِ العطرِ أو حدوثِ تفاعلاتٍ كيميائيّةٍ مع الهواءِ.


كيفية صناعة عطرٍ منزلي ذو رائحة قويّة

يلجأُ البعض لإعداد أنواع مميّزة من العطور المنزليّة الصُنع، والتي تعكسُ ذوقهم الخاص في اختيار الرّوائحِ الجميلة والعطرة، من خلال اتباع العديد من الوصفات، ومنها العطر الآتي الذي يُصنع بمزج مجموعة من الزيوت العطريّة جميلة الرائحة باتّباع عدّة خطوات وهي:[٥]

  • المكوّنات:
    • 2 ملعقة كبيرة من الزيت الحامل كزيت الجوجوبا، أو اللوز، أو زيت بذور العنب.
    • 6 ملاعق كبيرة من الكحول.
    • 2.5 ملعقة كبيرة من المياه المعبّأة (وليس مياه الصنبور العاديّة).
    • 30 قطرة من الزيوت العطرية بمقدار قطرة على الأقل من كل زيت: أساسي ، متوسط ، ومُرتفعمن ناحيّة درجة قوّة الرائحة.
    • فلتر قهوة.
    • قمع.
    • علبتان زجاجيتان نظيفتان بغطاءٍ مُحكم الإغلاق.
  • طريقة التحضير:
    • توضع 2 ملعقة كبيرة من الزيت الحامل المُختار في زجاجة.
    • تُضاف الزيوت الأساسية بمقدار 30 نقطة إلى الوعاء بتقسيمها والبدء بالزيوت ذات الرائحة البسيطة، يليها الوسطى، ثم الانتهاء بذات الرائحة القويّة بحيث تكون هي صاحبة النسبة الأعلى في مجموع النقاط وتُشكّل 50% من قيمتها أي 15 نقطة تقريباً، لكن يجب الانبتاه لأن لا تكون رائحتها طاغيّة جداً على البقيّة، ثم أخيراً تُخلط مع باقي المكوّنات بشكلٍ جيّد.
    • يُضاف الكحول عالي الجودة إلى المزيج ويُحرّك جيّداً.
    • يُترك العطر مدة 48 ساعةً على الأقل في الوعاء مع إغلاق لغطاء بشكلٍ مُحكم، كما يُمكن تركه مدة تصل إلى 6 أسابيع؛ للحصول على رائحةٍ قويّة وأكثر ثباتاً.
    • تُضاف 2 ملعقة كبيرة من المياه المعبأة، وتُرج الزجاجة بقوةٍ مدّة دقيقة؛ للتأكد من مزج المحتويات جيدًا.
    • يُنقل العطر إلى زجاجةٍ أخرى نظيفة وداكنة، ويُصب بداخلها باستخدام القمع، كما يُمكن تسميّته وتدوين تاريخ صنعه عليها؛ للتحقق من رائحته بين الحين والآخر.


المراجع

  1. ^ أ ب Lauren Valenti (9-7-2015), "The 6 Strange-Sounding Places You Should *Really* Be Applying Your Perfume"، www.marieclaire.com, Retrieved 18-5-2020. Edited.
  2. ^ أ ب DEBRA RONCA, "Why do some fragrances last longer than others?"، lifestyle.howstuffworks.com, Retrieved 18-5-2020. Edited.
  3. Leanna Serras (25-4-2020), "15 Fragrance Hacks to Make Your Perfume Last Longer"، www.fragrancex.com, Retrieved 18-5-2020. Edited.
  4. Multiple Author, "8 TIPS ON HOW TO MAKE YOUR PERFUME SCENT LAST LONGER"، www.beautyandtips.com, Retrieved 18-5-2020. Edited.
  5. Multiple Author (31-3-2020), "How to Make Perfume"، www.wikihow.com, Retrieved 18-6-2020. Edited.