كيفية تدوير البلاستيك

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٤ ، ١٣ ديسمبر ٢٠١٨
كيفية تدوير البلاستيك

عملية إعادة تدوير البلاستيك

تمرُّ عمليّة إعادة تدوير البلاستيك من خلال عدّة مراحل، وهي كالآتي:[١]

  • فرز العناصر المختلفة، إذ يوجد سبعة رموز مختلفة لإعادة تدوير البلاستيك، تكون موجودة في قاع العلب البلاستيكيّة، إذ إنّه يتمّ البدء بتصنيف المواد البلاستيكيّة بناءً على هذه الرموز، وقد يكون هناك فرزاّ إضافيّاً بناءً على لون البلاستيك.
  • تقطيع البلاستيك إلى قطع صغيرة.
  • تنظيف قطع البلاستيك، بحيث يتمّ إزالة الورق الملصق عليها، وبقايا ما كان داخلها، ويتمّ أيضاً إزالة الأوساخ، والغبار، والملوّثات الأخرى.
  • تذويب القطع البلاستيكيّة وضغطها، حتى تصبح الحبيبات البلاستيكيّة المعاد تدويرها على استعداد لإعادة الاستخدام، حيث إنّه يمكن تدويرها لصناعة نفس المنتجات الأولى.


أنواع البلاستيك الذي يتم تدويرها

هناك عدّة أنواع من البلاستيك التي يتم تدويرها، ومنها:[١]

  • بلاستيك البولي إثيلين تريفثاليت: يُعتبر هذا النوع من البلاستيك قويّاً ومتيناً، ومقاوماً للرطوبة، وهو شائع الاستخدام في علب المشروبات الغازيّة، والمياه، والعلب البلاستيكيّة، ومرطبانات زبدة الفول السودانيّ.
  • بلاستيك البولي إيثيلين عالي الكثافة: يُعدّ هذا النوع من البلاستيك صلباً، وقوياً، ومقاوماً للرطوبة، ونفاذّاً للغاز، ويُستخدم في صنع علب الحليب، والعصير، وقوارير المياه البلاستيكيّة، وأكياس القمامة.
  • بلاستيك البولي فينايل كلورايد: يمتاز هذا النوع بنقائه، وقوّته، ومتانته، وسهولة طويه، ويشيع استخدامه في صنع علب العصير، والأشرطة اللاصقة، والأنابيب البلاستيكيّة.
  • بلاستيك البولي إثيلين منخفض الكثافة: يمتاز بسهولة معالجته، وقوته، ومتانته، ومرونته، ويُعد مقاوماً للرطوبة، ويشيع استخدامه في أكياس الأغذية المجمّدة، والعلب القابلة للتجميد، والأغطية المرنة للعلب.


التشجيع على إعادة تدوير البلاستيك

يتم تشجيع المستهلكين في العديد من المناطق على إعادة تدوير علب المشروبات الفارغة وذلك بإعادتها إلى مكان الشراء، من خلال مطالبتهم بدفع وديعة على كل عبوّة عند الشراء، حيث إنّ المستهلك سيسعى إلى إستعادة هذه الودائع، فيقوم بفرز وتخزين جميع علب البلاستيك لديه، فهذا الأسلوب يؤدّي إلى انخفاض ملحوظ في نسبة القمامة الملقاة على جوانب الطريق، ومن الجدير بالذكر أنّ هذه التدابير ساعدت على رفع معدّل إعادة تدوير العبوّات البلاستيكيّة، وخاصة تلك المصنوعة من بلاستيك البولي إيثيلين تيريفثالات، وبلاستيك البولي إيثيلين عالي الكثافة.[٢]


أهمية إعادة تدوير البلاستيك اقتصادياً

إعادة التدوير بشكل عام من الأمور المهمّة لاقتصاد الدولة، إذ يمكن من خلالها خلق التنمية الاقتصاديّة، وتوفير فرص عمل جديدة أكثر كفاءة كما أنّها تؤدّي إلى التنمية المستدامة في الصناعات، وتدعم الاقتصاد على المدى الطويل، فأصبح هناك طلب كبير في السوق على تجميع وفرز العبوات البلاستيكيّة خصوصاً مع تطوّر تكنولوجيا الجمع والمعالجة.[٣]

يُمكن أن تكون إعادة التدوير من البدائل الفعّالة للتخلّص التقليدي من المواد في مكب النفايات، فعلى سبيل المثال إن جمع النفايات والتخلّص من العبوات البلاستيكيّة حالياً يُكّلِف المملكة المتحدة 100 مليون دولار كل عام، وسوف ترتفع هذه التكلفة مع زيادة سعر ضريبة لمدافن القمامة، كما أنّ العبوّات البلاستيكيّة التي يتمّ طمرها هي مصدر ثروة إذا بيعت بأكثر من 27 مليون جنيه إسترليني.


فيديو خياطة أوراق الشجر

يُعرف البلاستيك بضرره الكبير على الطبيعة، لكن يمكننا التخلص منه واستبداله بالكثير من المواد التي لا تخطر على بالك! شاهد الفيديو لتتعرف عليها :

المراجع

  1. ^ أ ب Todd Johnson (9-4-2017), "Recycling Plastics"، www.thoughtco.com, Retrieved 1-11-2017. Edited.
  2. "Recycling And Resource Recovery", /www.britannica.com, Retrieved 1-11-2017.
  3. "Why Is Plastics Recycling Important For The Economy?", www.recoup.org, Retrieved 1-11-2017. Edited.