كيفية تنمية المهارات الشخصية والاجتماعية

كيفية تنمية المهارات الشخصية والاجتماعية

كيفية تنمية المهارات الشخصية والاجتماعية

يتعين على الشخص القيام بعدة أمور من شأنها أن تساهم في تعزيز المهارات التي يمتلكها، فضلًا عن تطوير المهارات التي لديه، وفيما يأتي استعراض لأبرز النصائح الواجب اتباعها لتنمية المهارات الشخصية والاجتماعية:[١]

التصرف باجتماعية

بإمكان الشخص التصرف باجتماعية، وإن لم يكُن يشعر بأنه كذلك، ويجب التغلب على القلق الذي قد يعيق طريق التقدم، والشروع في محادثات مع أشخاص جدد وإن كان الشخص يشعر بالتوتر، فبمرور الوقت سيصبح الأمر أسهل وستبدأ المهارات الاجتماعية بالتحسن بسرعة.[١]

طرح الأسئلة المفتوحة

في حال رغب الشخص بجذب الانتباه، فعليه طرح أسئلة ذات نهايات مفتوحة، ومن شأن ذلك أن يشجع الآخرين على التحدث دون الاضطرار إلى إجراء محادثة مملة، علاوة على طرح الأسئلة التي تتطلب إجابتها أكثر من النفي أو الإيجاب.[١]

تشجيع الآخرين على التحدث عن أنفسهم

يُنصح بتشجيع الآخرين على التحدث عن أنفسهم، إذ يستمتع معظم الناس حقًا بذلك، كسؤال الشخص عن مهنته أو هواياته أو عائلته، والتعبير عن الاهتمام بسماع ما يجيبه.[١]

وضع الأهداف

يتعين على الشخص وضع الأهداف التي يرغب في تحقيقها، كممارسة مهارة معينة، أو الرغبة بالبدء في حضور نشاط اجتماعي في المجتمع المحلي، والشروع ببدء العمل على استراتيجيات من شأنها تحسين المهارات والحياة الشخصية والاجتماعية.[١]

قراءة كتب عن المهارات الاجتماعية والشخصية

هناك العديد من الكتب في السوق التي يمكن أن تساهم في تعلُّم مهارات اجتماعية وشخصية، ولكن يجدر الانتباه إلى أن القراءة وحدها ليست كافية لجعل الشخص خبيرًا، وإنّما ممارسة تلك المهارات مرارًا وتكرارًا.[١]

التمتع بالأخلاق الحميدة

يساهم التمتع بالأخلاق الحميدة على نحو كبير في تحسين المهارات الشخصية والاجتماعية، فيتعين على الشخص التدرب على أن يكون لبقًا، وإظهار الإمتنان والتعبير عنه، واحترام الأشخاص.[١]

الانتباه إلى لغة الجسد

إنّ التواصل غير اللفظي مهم للغاية، ولذلك يجب على الشخص أن ينتبه لنوع لغة الجسد التي يستخدمها، كأن يبدو مسترخيًا، ويعزز من التواصل البصري، وأن يكون منفتحًا على المحادثة.[١]

الانضمام إلى مجموعات تعزيز المهارات الاجتماعية والشخصية

تساهم مجموعات تعزيز المهارات الاجتماعية والشخصية في مساعدة الأشخاص الذين يشعرون بالخجل، أو الإحراج، أو القلق الشديد في المواقف الاجتماعية، وتُمكّنهم من تعلُّم مهاراتٍ جديدة وممارستها، علاوةً على فتح المجال لتكوين صداقات جديدة تتفهم الصعوبات التي يمر الشخص بها.[١]

فائدة تنمية المهارات الشخصية والاجتماعية

المهارات الشخصية والاجتماعية هي المهارات التي يستخدمها الأشخاص في التواصل والتفاعل فيما بينهم، سواء أكانت بطريقة لفظية أو غير لفظية، كالإيماء ولغة الجسد والمظهر الشخصي.[٢]

يسعى العديد من الأشخاص إلى تطوير مختلف مهاراتهم، لما من ذلك من أثر إيجابي على الحياة اليومية، ومن مزايا تنمية المهارات الشخصية والاجتماعية:[٣]

  • القدرة على إيصال الأفكار والاحتياجات والرغبات بفعالية أكبر.
  • تنمية العلاقات الاجتماعية وتوسعة دائرة المعارف.
  • القدرة على تخطي المواقف الاجتماعية الصعبة.
  • فتح المزيد من أبواب فرص العمل.
  • الشعور بالسعادة.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ Amy Morin (31/12/2013), "12 Ways To Improve Social Skills And Make You Sociable Anytime", Amy Morin, LCSW , Retrieved 22/1/2022. Edited.
  2. skills you need (1/1/2020), "What are Social Skills? ", skills you need, Retrieved 22/1/2022. Edited.
  3. Indeed Editorial Team (8/12/2021), "What are Social Skills? Definition and Examples", indeed, Retrieved 22/1/2022. Edited.
12 مشاهدة
للأعلى للأسفل