كيفية حدوث الفصول الأربعة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٥ ، ٢٩ نوفمبر ٢٠١٨
كيفية حدوث الفصول الأربعة

ظاهرة الفصول الأربعة

الفصول الأربعة هي ظاهرة من ظواهر هذا الكون المُبهر، وفيها تتجلّى قدرة الخالق عزّ وجل؛ فلكلّ فصل مظاهره الخاصّة التي تُميِّزه؛ فالشّتاء فيه الأمطار وما تحمله من خير للأرض والبشر، والثلوج التي تغطي الأرض بثوبِِ أبيض برّاق، بعده يأتي الرّبيع فتمتلئ الأرض بالعشب الأخضر، والزّهور التي تختال بجمال ألوانها، ومن بعده يأتي الصّيف، فتنضج الثّمار ذات الألوان المتنوّعة تحت أشعة الشّمس، وأخيراََ يأتي الخريف فتكتسي أوراق الأشجار باللون الأحمر وتبدأ بالتّساقط على الأرض، في مهرجان آخر لجمال ألوان الطّبيعة، إلا أنّ هذا المقال ليس مُخصَّصاََ للتغنّي بجمال الفصول الأربعة، إنّما للحديث عن كيفيّة حدوثها وتعاقبها، وخصائص كلّ فصلٍ منها.


كيفيّة حدوث الفصول الأربعة

يعتقد البعض أنّ لبُعد الشّمس عن الأرض تأثيراً على تعاقب الفصول الأربعة، إلا أنّ بُعدها لا يؤثّر كثيراََ على الطّقس، ولا يُسبّب تعاقب الفصول؛ ففي الحقيقة تكون الشّمس في أبعد نقطة عن كوكب الأرض في شهر تموز؛ وهو أحد شهور فصل الصّيف لمن يعيش في نصف الكرة الشّمالي، وتكون أقرب ما يمكن لكوكب الأرض في شهر كانون الثّاني؛ وهو أحد شهور فصل الشّتاء.[١]


تتعاقب الفصول الأربعة بسبب ميل محور الأرض أثناء دورانها حول الشّمس خلال عام كامل؛ ويُقصَد بمحور الأرض الخط الوهميّ الذي يصل بين قُطبَي الأرض مروراََ بمركزها؛ فعندما تدور الأرض حول الشّمس يميل محورها دائماََ بنفس الاتّجاه، لذلك تتلقّى المنطقة المُواجهة لأشعة الشّمس المباشرة حرارةً عاليةً، وكميّةً كبيرةً من الضّوء، ويكون الفصل فيها هو فصل الصّيف، بينما تتلقّى الجهة المُقابلة من الكرة الأرضيّة حرارةً وضوءاً أقلّ، ويكون الفصل فيها هو فصل الشّتاء، وفي المواقع التي لا يكون ميل محور الأرض فيها نحو الشّمس ولا بعيداََ عنها؛ يكون الفصل السّائد هو الرّبيع أو الخريف، ومع حركة الأرض المُستمرّة تتعاقب الفصول الأربعة.[٢][٣]


في نصف الكرة الشّمالي، يحدث الانقلاب الشّتوي في يوم 21 أو 22 من شهر كانون الأول من كلّ عام، ويتميّز هذا اليوم بأقصر فترة نهار وأطول فترة ليل طوال العام، ويحدث الانقلاب الصّيفي في يوم 21 أو 22 من شهر حزيران، ويتميّز هذا اليوم بأطول فترة نهار، أمّا يوما الاعتدال الربيعيّ والخريفيّ فيتميّزان بتساوي اللّيل مع النّهار، ويحدث الاعتدال الرّبيعي في يوم 20 أو 21 من شهر آذار، بينما يحدث الاعتدال الخريفي في 22 أو 23 من شهر أيلول، أمّا في نصف الكرة الجنوبيّ، مثل: الأرجنتين، وأستراليا، فيحدث العكس تماماً؛ حيث يبدأ الصّيف في شهر كانون الأول، والشّتاء في شهر حزيران.[٢]


الفصول الأربعة

فصل الشّتاء

الشّتاء هو أحد فصول السّنة، ويتميّز بشدّة برودته، وتساقُط الامطار والثّلوج فيه؛ لذلك فاسمه (بالإنجليزيّة: Winter) مُشتَقّ من كلمة جرمانيّة معناها وقت الماء. يمتّد فصل الشّتاء في نصف الكرة الشّمالي من يوم الانقلاب الشّتوي 21 أو 22 كانون الأول إلى يوم الاعتدال الرّبيعي في 20 أو 21 آذار، وفي نصف الكرة الجنوبي يبدأ في 21 أو 22 حزيران، ويستمّر إلى 22 أو 23 أيلول، ومن الجدير بالذّكر أنّ درجات الحرارة في المناطق الاستوائيّة تظلّ مرتفعةً حتى في فصل الشّتاء. يؤثّر فصل الشّتاء ببرودته على النّباتات فيتوقّف نموّ بعضها حتّى يحل الرّبيع، وبعضها تموت تاركةً بذورها لتنمو في موسم الدّفء القادم، كما تموت الكثير من الحشرات، وتلجأ بعض الحيوانات للسُّبات الشّتويّ.[٤]


فصل الرّبيع

يمتدّ فصل الرّبيع في نصف الكرة الشّمالي من 20 أو 21 آذار إلى 21 أو 22 حزيران، ومن 21 أو 22 أيلول إلى 22 أو 23 كانون الأول في نصف الكرة الجنوبيّ. تبدأ درجات الحرارة بالارتفاع تدريجياََ من بداية الرّبيع عند خطوط العرض المتوسّطة والعالية، أمّا قرب خطّ الاستواء فيكون التّغير في درجات الحرارة قليلاََ، ويكون الرّبيع في المناطق القطبيّة قصيراً جداً. يرتبط الرّبيع بموسم بَذر المحاصيل، وانتهاء فترة السّكون، ونموّ النّباتات استجابةً للدفء، وتبدأ الحيوانات التي تسبت أثناء الشّتاء بالاستيقاظ، والبدء بأنشطة التّعشيش والتّكاثر، أمّا الطّيور فتبدأ بالهجرة باتّجاه المناطق القطبيّة.[٥]


فصل الصّيف

يبدأ فصل الصّيف في نصف الكرة الشّمالي من 21 أو 22 حزيران وينتهي في 22 أو 23 أيلول، أمّا في النّصف الجنوبي من الكرة الأرضية فيمتّد من 22 أو 23 كانون الأول إلى 20 أو 21 آذار. يتميّز فصل الصّيف بارتفاع درجات الحرارة، ويرتبط بنموّ النّباتات ونضجها، لذلك تحتفل الكثير من الشّعوب بهذا الفصل؛ لأهميّته في إنتاج الغذاء. قد تحدث في فصل الصيف موجات حرّ (بالإنجليزيّة: Heat wave)، وتتميّز بحدوث ارتفاع كبير في درجات الحرارة مع ازدياد نسبة الرّطوبة الجويّة، ويُطلق البعض على هذه الفترة أحياناً اسم أيّام الكلب.[٦]


فصل الخريف

يمتدّ فصل الخريف في نصف الكرة الشّمالي من 22 أو 23 أيلول إلى 21 أو 22 كانون الأول، أمّا في نصف الكرة الجنوبيّ فيمتّد ما بين 20 أو 21 آذار إلى 21 أو 22 حزيران. تبدأ درجات الحرارة أثناء فصل الخريف بالانخفاض التّدريجيّ في مناطق خطوط العرض الوُسطى والعالية، ويكون فصل الخريف في المناطق القطبيّة قصيراً جداََ. في فصل الخريف تبدأ أوراق الأشجار بالتّساقط؛ لذلك يُسمّى الخريف في الولايات المتحدة الأمريكيّة بـ (Fall)، ويرتبط هذا الفصل بموسم الحصاد، وتبدأ الحيوانات بجمع الغذاء وتخزينه استعداداََ للشتاء المُقبل، ويبدأ فراء الحيوانات السّميك بالنّمو، وفيه تحدث هجرة الطّيور نحو الأماكن الدّافئة بالقرب من خط الاستواء. في أواخر تشرين الأول أو الثّاني تشهد مناطق في وسط وشرق الولايات المتحدة الأمريكيّة وأوروبا ظاهرةً تُسمّى الصّيف الهنديّ (بالإنجليزيّة: Indian summer) وتتميّز بطقس مُشمِس وحارّ بشكل غريبٍ مقارنةً بأجواء الخريف.[٧]


فيديو البيسبول وشمس الليل

للفصول تأثير غريب على حياة الناس في كثير من المناطق حول العالم، شاهد الفيديو لتعرف ماذا نقصد بذلك:


المراجع

  1. "What causes the seasons", spaceplace.nasa.gov, Retrieved 13-1-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "season", www.nationalgeographic.org, Retrieved 13-1-2018. Edited.
  3. Nola Taylor Redd (21-3-2016), "The Four Seasons: Change Marks the Passing of a Year"، www.livescience.com, Retrieved 13-1-2018. Edited.
  4. "Winter", www.britannica.com, Retrieved 13-1-2018. Edited.
  5. "Spring", www.britannica.com, Retrieved 13-1-2018. Edited.
  6. "Summer", www.britannica.com, Retrieved 13-1-2018. Edited.
  7. "Autumn", www.britannica.com, Retrieved 13-1-2018. Edited.