كيفية خفض السكر في الدم بسرعة

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٩ ، ٨ أبريل ٢٠١٩
كيفية خفض السكر في الدم بسرعة

ارتفاع مستوى السكّر في الدم

يُعدّ ارتفاع مستوى السكّر في الدم من أكثر الحالات المرضيّة انتشاراً بين الناس؛ فهو لا يقتصر على الأشخاص المصابين بمرض السكّري، بل يشمل الأشخاص العاديّين، وتوجد عدّة أسبابٍ وراء هذه الحالة المرضيّة، ومنها: تناول بعض الأدوية، والقلق، والتوتّر، وتناول كميّاتٍ كبيرةٍ من الكربوهيدرات، وقلّة الحركة، وغير ذلك، وإذا استمرّ هذا الارتفاع دون اتّخاذ الإجراءات اللازمة فقد يسبّب العديد من المضاعفات الصحيّة الخطيرة، وتجنّباً لذلك سنعرض في هذا المقال كيفيّة خفض السكّر في الدم بسرعةٍ.


نصائح لخفض مستوى السكّر في الدم بسرعة

  • أخذ إبر الإنسولين، أو تناول حبوبٍ تحفّز إنتاجه في الخلايا.
  • تناول الغذاء الصحيّ المتوازن.
  • الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم.
  • ممارسة التمارين الرياضيّة المتنوّعة، مثل: السباحة، والجري، والمشي، والركض، ونطّ الحبل، وغيرها لمدّة لا تقلّ عن نصف ساعةٍ يوميّاً.
  • شرب كميّاتٍ كبيرةٍ من الماء والسوائل.
  • تناول الأطعمة التي تساعد على خفض مستوى السكّر في الدم، ومنها: العدس، والشوكولاتة الداكنة، وزبدة جوز الهند، والفواكه الطازجة، والمخلّلات، والكرنب، والشوفان.
  • إدراج بعض الأعشاب في النظام الغذائيّ اليوميّ، مثل: القرفة، والحلبة، والزنجبيل.
  • تناول كوبٍ من عصير الليمون الطازج.
  • إدراج خلّ التفاح في نظام الغذاء اليوميّ، وذلك بإضافته إلى الطعام.


أطعمة تخفض مستوى السكّر في الدم

السبانخ

يحتوي السبانخ على نسبةٍ عاليةٍ من الأحماض الأمينيّة، ويتميّز بغناه بالعديد من العناصر الغذائيّة المهمّة، ومنها: المغنيسيوم، والكالسيوم، والمعادن، والبوتاسيوم، والألياف، وتنبغي الإشارة إلى أنّ كلّاً من الألياف، والمعادن، والبروتين تلعب دوراً كبيراً في ضبط معدّلات الإنسولين في الجسم، ممّا ينظّم مستوى السكّر في الدم.


الأفوكادو

يُعدّ الأفوكادو من أفضل الأطعمة التي تتميّز بقدرتها الفائقة على تنظيم مستوى السكّر في الدم؛ وذلك نظراً لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائيّة، ومنها: الألياف، والمعادن، إضافةً لاحتوائه على الأحماض الأمينيّة، فهو بديلٌ جيّدٌ لبعض الأطعمة التي تسبّب ارتفاع مستوى السكّر في الدم، مثل: الجبن، والمايونيز، تحديداً لدى الأشخاص المصابين بمرض السكّري.


البيض

البيض مصدرٌ أساسيٌّ للبروتينات، والفيتامينات، ولهذا لديه قدرة كبيرة على خفض معدّل السكّر في الدم، ويُستحسَن تناوله مسلوقاً؛ للحصول على النتائج المرغوبة.


القرنبيط

يتميّز القرنبيط باحتوائه على نسبةٍ عاليةٍ من الألياف، ولهذا له دورٌ كبيرٌ في إبطاء حركة انتقال السكّر من الأطعمة والموادّ الغذائيّة إلى خلايا الجسم، فهو يساعد على تحويل الأطعمة إلى سكّر الجلوكوز؛ لتزويد الجسم بالنشاط والطاقة.


الزبادي قليل أو خالي الدسم

يتميز الزبادي قليل الدسم أو الخالي منه بغناه بالعديد من العناصر الغذائيّة التي تساعد على ضبط معدّلات السكّر في الدم.


اللوز

يُعدّ اللوز مصدراً جيّداً للألياف والبروتين اللذين يخفضان معدّلات السكّر في الدم؛ فهو يحتوي مقدار سبعة غراماتٍ من البروتين، ويحتوي ثلاثة غراماتٍ من الألياف، إضافةً إلى غرام واحد فقط من السكّر.


الأسماك البحرية

الأسماك لها دور كبير في خفض معدّلات السكّر في الدم، وتحديداً كلّ من: سمك البلطي، والسلمون، والتونة، الهلبوت؛ فهي تحتوي نسبةً عاليةً من العناصر الغذائيّة المساعدة في خفض مستوى السكّر في الدم، ومنها: البروتين، والحديد، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم.


فيديو كيف أخفض السكر المرتفع

شاهد الفيديو لتتعرف أكثر على طرق خفض نسبة السكر المرتفعة في الدم