كيفية زراعة الشعر الطبيعي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٥ ، ١٥ يناير ٢٠١٨
كيفية زراعة الشعر الطبيعي

طريقة زراعة الشعر

زراعة الشعر هي عملية جراحية يتم فيها نقل منطقة من الشعر في الجسم، لملء منطقة لا ينمو في أي شعر، أو إلى منطقة فيها نمو شعر خفيف في الرأس، ويقوم الأطباء بهذه العمليات في الولايات المتحدة منذ الخمسينيات، وظهرت تقنيات حديثة خلال السنوات الأخيرة،[١] وخطوات هذه العملية هي:[٢]

  • تنظيف فروة الرأس جيّداً.
  • يقوم الطبيب الجراح بتخدير فروة الرأس، باستخدام إبرة التخدير الموضعي.
  • يستخدم الطبيب مشرطاً طبيّاً، لإزالة قطعة مستديرة من فروة الرأس المغطاة بالشعر.
  • خياطة المنطقة لإغلاقها.
  • يقوم الجراح بتقسيم القطعة التي تمت إزالتها من فروة الرأس، إلى أقسام صغيرة، باستخدام عدسة مكبرة وسكين طبي.
  • عمل ثقوب صغيرة باستخدام شفرة أو إبرة في منطقة الرأس التي سيتم زراعة الشعر فيها.
  • زراعة الشعر في هذه الثقوب.

ملاحظة: خلال جلسة واحدة يتم زراعة ما يقارب مئات أو الآلاف من الشعر، ومن ثم يتم تغطية فروة الرأس، بالضمادات أو الشاش الطبي لبضعة أيام، وقد تستغرق جلسة الزراعة أربع ساعات أو أكثر، ويتم إزالة القطب بعد عشرة أيام من الجراحة، وقد يحتاج المريض إلى ثلاث أو أربع جلسات لتغطية الرأس بشكلٍ كامل، وتتم جلسات الزراعة على عدة أشهر منفصلة، للسماح لفروة الرأس بالتعافي.[٢]


الهدف من العملية

تساعد عملية زراعة الشعر الطبيعي على تحسين مظهر الشخص، وزيادة ثقته بنفسه، ففي هذه العملية لا يتم إنبات شعر جديد في المنطقة المزروعة، وإنما يتم تحريك الشعر من منطقة ينمو فيها شعر إلى منطقة أخرى لا ينبت فيها الشعر أبداً، فمعظم الأشخاص الذين يلجؤون إلى عملية الزراعة من الذكور والإناث، يكون لديهم فقدان في الشعر في أعلى فروة الرأس أو الجبهة، ولإتمام هذه العملية ينبغي وجود شعر كثيف خلف فروة الرأس أو على الجوانب، ليكون هناك عدد كافٍ من بصيلات الشعر ليتم نقلها، وفي بعض الأحيان يتم اللجوء لزراعة الشعر لعلاج الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر بسبب مرض الذئبة (بالإنجليزية: lupus) أو غيرها من المشاكل الطبية.[٣]


بعد العملية

بعض الأمور ينبغي الانتباه إليها بعد إجراء عملية زراعة الشعر:[٣]

  • ضرورة اتباع تعليمات الطبيب حول كيفية الاعتناء بفروة الرأس، وأي تدابير أخرى للعناية الذاتية، للحصول على أفضل النتائج.
  • قد يحتاج الشخص إلى تناول بعض الأدوية المسكنة للألم.
  • قد يحتاج الشخص إلى تناول المضادات الحيوية، أو الأدوية المضادة للالتهابات بعد الجراحة.


المراجع

  1. "Hair Transplants: What to Expect", www.webmd.com, Retrieved 14-12-2017. Edited.
  2. ^ أ ب Jennifer Nelson, "Hair Transplant"، www.healthline.com, Retrieved 14-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب David A. Lickstein (1-10-2017), "Hair transplant"، www.medlineplus.gov, Retrieved 14-12-2017. Edited.