كيفية صناعة صابون زيت الزيتون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٩ ، ٢٩ نوفمبر ٢٠١٦
كيفية صناعة صابون زيت الزيتون

صابون زيت الزيتون

هو أحد المستحضرات الطبيعية التي تُستخدم في غسل البشرة والشعر، حيث يعمل على تجنب الأضرار التي قد تتسبب بفعل استعمال المستحضرات الكيميائية، إذ يتمّ صناعته بطرقٍ سهلةٍ وباستخدام بعض المواد التي يُمكن الحصول عليها بأقلّ الأسعار، مع العلم أنّ جودة الصابون تعتمد على جودة زيت الزيتون الداخل في تصنيعه، وفي هذا المقال سنذكر طريقة صناعة صابون زيت الزيتون، بالإضافة إلى فوائده للوجه.


صناعة صابون زيت الزيتون

المكونات

  • أربعمئة غرامٍ من زيت الزيتون.
  • مئة غرام من زيت جوز الهند.
  • اثنان وسبعون غراماً ونصف من هيدروكسيد الصوديوم.
  • مئة وخمسون غراماً من الماء.
  • ثلاثة غرامات ونصف من ملح الطعام.


طريقة الصنع

  • يُوضع زيت الزيتون في قدرٍ، ويُضاف له زيت جوز الهند، حيث يمنح زيت جوز الهند القساوة والرغوة المطلوبة للصابون.
  • يوضع القدر على النار حتّى يسخن، ويصل إلى حرارة 55 درجةً مئوية.
  • يُضاف هيدروكسيد الصوديوم للمساعدة على تصبن الزيوت، إذ تتمثل كمية الهيدروكسيد التي يحتاجها هذا النوع من الصابون بنسبة 33%، مع العلم أنّه يُضاف عن طريقة إذابته بكميةٍ مناسبة من الماء في وعاءٍ من الزجاج المتين، وإضافته بشكلٍ تدريجي إلى مزيج الزيت مع مراعاة التحريك المستمر، حيث تستغرق هذه العملية مدّةً لا تزيد عن نصف ساعة.
  • يُوضع المزيج في الخلاط الكهربائي، ويُخلط مدّةً لا تقلّ عن عشر دقائق، حتّى يُصبح صلباً، مع العلم أنهُ قد يستغرق ساعة من الخلط حتى يتصلب.
  • تُذاب كمية الملح في عشر غرامات من الماء.
  • يُضاف خليط الملح إلى المزيج بعد أن يُصبح صلب القوام، وتُخلط المكوّنات جيداً.
  • يُصبّ الصابون في قوالب السيليكون المرغوب بها، ويُترك مدّة يومين حتّى تكتمل عملية التصبن للزيوت، ويُصبح الصابون جامداً، مع العلم أنه يُمكن وضع المزيج في قالبٍ كامل، وتقطيعه بالحجم المطلوب بعد أن يجمد.


فوائد صابون زيت الزيتون للوجه

  • ترطيب البشرة، وتغذيتها، بالإضافة إلى زيادة نعومتها.
  • فتح مسام البشرة.
  • إطالة عمر خلايا البشرة، ومنع زيوت البشرة الطبيعية من التأكسد.
  • تطهير الجلد، وخاصةً الجروح، والحروق التي تسببها أشعة الشمس فوق البنفسجية.
  • تصفية البشرة وتنقيتها من الشوائب والأوساخ.
  • إزالة البقع السوداء، والهالات الداكنة التي تظهر أسفل العينين، وندوب البشرة.
  • منع ظهور علامات الشيخوخة المبكرة، وخاصة التجاعيد، والخطوط العريضة.
  • إزالة المكياج وبقاياه.
  • علاج حبوب الشباب والبثور التي تظهر على الوجه.
  • علاج مشاكل الجلد المختلفة، وأهمها الطفح الجلدي، والاحمرار المصحوبان بحكةٍ شديدة.