كيفية علاج تورم القدمين

د. زياد عبدالله

تدقيق المحتوى د. زياد عبدالله، - كتابة
آخر تحديث: ٢٢:٤٠ ، ٢ ديسمبر ٢٠٢٠

كيفية علاج تورم القدمين

كيفية علاج تورّم القدمين

تورّم القدمين أو انتفاخ القدمين (بالإنجليزية: Swollen feet) حالة مرضية شائعة الحدوث تتمثل بانتفاخ في القدم او الكاحل ولا تستدعي القلق في كثير من الحالات خاصة إذا عاني منها الأشخاص الذين يقفون أو يمشون لساعات طويلة، وقد تختفي دون اللجوء لتدخل طبّي أو حتى دون استخدام العلاجات الدوائية، وقد تتطلب بعض التعديلات على سلوك ونمط الحياة أو اتخاذ بعض التدابير المنزلية للتخلّص من المشكلة، لما لها أثر إيجابي في ذلك، ولكن يُشار إلى أنّ انتفاخ القدمين الذي يستمر لفترة طويلة أو الذي يكون مصحوبًا بأعراض أخرى يتطلب مراجعة الطبيب، لأنّه قد يكون علامة على مشكلة صحية معينة،[١][٢] وإنّ العلاج يعتمد بشكل رئيس على السبب الكامن وراء الحالة.[٣]


العناية المنزلية للتخلّص من تورّم القدمين

توجد العديد من النصائح والإرشادات الممكن اتبّاعها بالمنزل بعد استشارة الطبيب وموافقته عليها، لما لها من فوائد جمّة في علاج تورّم القدمين، وفيما يأتي بيانها:[٤]

  • تحريك القدم للمساهمة في عودة السوائل الزائدة من الجسم نحو القلب للتخلص من التورم، ويُنصح باستشارة الطبيب حول التمارين الرياضية أو الحركات المناسبة التي تساعد على تحقيق ذلك.[٥]
  • رفع الجزء المتورّم من الجسم كالقدم مثلاً بمستوى أعلى من مستوى موضع القلب، وتكرار هذه الحركة خلال اليوم، وقد يُفيد رفعها أثناء النوم أيضًا.[٥]
  • تدليك المنطقة المصابة حيث تكون الحركة نحو القلب، والضغط عليها بشرط عدم التسبب بألم أثناء ذلك.[٥]
  • الضغط على القدم المتأثرة باستخدام الجوارب الضاغطة (بالإنجليزية: Compression stockings) أو ما شابه، وذلك بعد تحسن الحالة لمنع زيادة التورم.[٥]
  • الحفاظ على نظافة القدم المتورمة وحمايتها من الجفاف والجروح؛ إذ إنّ الجفاف والخدوش يزيد من فرصة حدوث العدوى والجروح.[٥]
  • اتباع نظام غذائي متوازن بتقليل ملح الطعام، لما له من دور في حبس السوائل بالجسم، وتناول الطعام الغني بالبوتاسيوم لتأثيره العكسي، ويُنصح باستشارة الطبيب لمعرفة كمية الملح التي يجدر تقليلها وكمية الأغذية الغنية بالبوتاسيوم التي يُنصح بتناولها.[٥][٢]
  • محاولة تقليل الوزن اذا كان وزن الشخص زائدًا أو يُعاني من السُمنة.[٤]
  • التحرّك باستمرار، وخصوصًا أثناء السفر لفترات طويلة، فلا بدّ من التوقف وتحريك الأقدام قليلاً، لتخفيف تأثير الجاذبية الأرضية وبالتالي تقليل التورّم.[٤][٦]
  • شرب كميات وفيرة من المياه.[٢]
  • نقع القدمين في الماء الفاتر.[٢]


العناية المنزلية لعلاج تورّم القدمين لدى الحامل

توجد مجموعة من النصائح التي تساعد على علاج تورّم القدمين لدى الحامل، منها ما يأتي:[٧]

  • تجنّب الوقوف لساعات طويلة.
  • محاولة البقاء في جوّ لطيف وتهوية جيّدة، وخصوصاً في أيّام الصيف والحرّ الشديد.
  • اختيار الأحذية المناسبة والمريحة، وتجنّب الكعب العالي.
  • السباحة، أو الاسترخاء في الماء لفترة.


علاج مسببات التورّم

كما ذكرنا لا بدّ من علاج المسبب الرئيس وراء التورّم كخطوة أولى في علاج تورّم القدمين، ومن أهمّ هذه المسببات ما يأتي:[٨]

  • الالتواء أو الكسر: غالبًا ما يتمّ علاج الحالات البسيطة في المنزل دون الحاجة إلى تدخل طبيّ، ولكن في حال عدم امتثال المصاب للشفاء أو في حال كان الالم شديدًا من البداية تجدر مراجعة الطبيب، وفيما يأتي بيان ذلك بشيء من التفصيل:[٨]
    • الحالات المتوسطة: تتطلب أخذ قسط من الراحة، وتطبيق ضمادات الماء البارد، ورفع القدم المتأثرة، إضافة لمسكنات الالم التي تنتمي لعائلة مضادات الالتهاب اللاستيرويدية (بالإنجليزية: Non-steroidal antiinflammatory drugs).
    • الحالات الحرجة أو المصحوبة بالألم الشديد: لا بدّ من استشارة الطبيب، وغالباً ما يُلجأ إلى الجبائر أو الدعامات لحل المشكلة، أو قد يتطلب الأمر إجراء عملية جراحية.
  • الالتهاب أو العدوى: (بالإنجليزية: Infection)، ويصرف الطبيب بعض أنواع المضادات الحيوية لعلاجها.[٢]
  • القصور الوريدي: (بالإنجليزية: Venous insufficiency)، يُلزم الطبيب المريض بتغيير نمط حياته، بما في ذلك ممارسة التمارين الرياضية التي تساعد على تنشيط الدورة الدموية، أو استخدام الجوارب الضاغطة، أو استخدام بعض أنواع الأدوية التي تمنع تجلّطات الدمّ، وقد يلجأ في بعض الحالات لإجراء عملية تصحيح للصمامات في حال وجود مشكلة فيها.[٢]
  • تجلّط الأوردة العميقة: (بالإنجليزية: Deep vein thrombosis) وتتطلب الجلطة تدخلًا طبيًا فوريًا لصرف بعض الأدوية التي تساعد على علاج تخثّرات الدم كالمميعات.[٢]
  • فشل القلب: (بالإنجليزية: Heart Failure) يتمّ صرف أدوية مختلفة للعلاج، أو اتخاذ إجراء طبي أو إجراء عملية جراحية.[٢]
  • أمراض الكبد: وتُعالج هذه الأمراض بصرف بعض أنواع الأدوية، وتغيير بعض سلوكيات وأنماط الحياة كإنقاص الوزن وتجنّب شرب الكحول، وفي بعض الحالات الحرجة للكبد يتم التدخل الجراحي وفق تقدير الطبيب.[٢]
  • أمراض الكلى: ويتم صرف مجموعة من الأدوية تتمثل بأدوية ضغط الدم، ومدرات البول (بالإنجليزية: Diuretics)، وأدوية لخفض مستويات الكوليسترول، وأخرى لعلاج فقر الدم، إضافة للمكملات الغذائية كالكالسيوم وفيتامين دال، ورابطات الفوسفات (بالإنجليزية: Phosphate binder)، أمّا حالات الفشل الكلوي يتمّ علاجها عن طريق زراعة كلى أو الغسيل الكلوي.[٧]
  • أخذ بعض أنواع الادوية: في حال شكّ المصاب أن التورّم قد نتج كعرض جانبي لاستخدام دواء معين، لا بدّ من استشارة الطبيب المختّص للموازنة بين الفائدة المرجوة من أخذ الدواء والتورم الذي سببه؛ ففي بعض الحالات تكون الفائدة كبيرة والتورم بسيط ومثل هذه الحالات لا تتطلب تغيير الدواء، ولكن في حالات أخرى قد يكون التورم مشكلة حقيقية يصعب تحملها، وعندئذ تجدر استشارة الطبيب حول إمكانية تغيير الدواء والاستعاضة عنه بنوع آخر لا يُسبب التورم، وهنا يجدر التنبيه إلى أنّه لا يصح التوقف عن أخذ أي دواء موصوف من قبل الطبيب دون استشارته.[٧]


دواعي مراجعة الطبيب

في حال استمرار تورّم القدمين، أو تكرار المشكلة بشكل غير مبرر، لا بد من مراجعة الطبيب،[٢] كما وعند ظهور العلامات والأعراض الآتية يتحتمّ على المصاب مراجعة الطبيب:[٦]

  • زيادة حجم التورم أو حدّته، وانتقاله لأماكن أخرى.
  • الألم، وارتفاع درجة الحرارة، وانخفاض معدّل التبوّل.
  • تعرّض منطقة التورّم لجرح أو قروح، أو ظهور فقاعة.[٧]
  • الشعور بألم في منطقة الصدر، أو ضغط وضيق في النفس.[٧]
  • التورّم في جانب واحد من الأطراف.[٧]
  • عدم عودة منطقة الورم لما كانت عليه بعد الضغط عليها، وبقاؤها غائرة.[٧]


فيديو علاج تورم القدمين

هل تمشي وتقف على قدميك كثيراً ويؤدي ذلك لتورم قدميك؟ :


المراجع

  1. Traci C. Johnson (January 30, 2019), "Swollen Ankles and Feet"، www.webmd.com, Retrieved 11-8-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ ر Bethany Cadman (January 29, 2020), "Why are my feet swollen?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 11-8-2020. Edited.
  3. NHS staff (14 November 2018)"Swollen ankles, feet and legs (oedema)"، www.nhs.uk, Retrieved 11-8-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت David Zieve. David C. Dugdale (4/26/2019), "Foot, leg, and ankle swelling"، medlineplus.gov, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح mayo clinic staff (Oct. 26, 2017), "Edema"، www.mayoclinic.org, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  6. ^ أ ب June 26, 2019 (: Healthwise Staff), "Swelling"، www.uofmhealth.org, Retrieved 22-11-2020. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج ح خ Emily Cronkleton (February 5, 2018), "What’s Causing My Swollen Feet?"، www.healthline.com, Retrieved 11-8-2020. Edited.
  8. ^ أ ب "Swelling of One Foot Symptoms, Causes & Common Questions", www.buoyhealth.com, Retrieved 11-8-2020. Edited.