كيفية علاج ضربة الشمس للأطفال

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٢٩ ، ١٣ مايو ٢٠١٩
كيفية علاج ضربة الشمس للأطفال

علاج ضربة الشمس عند الأطفال

تُعَدُّ ضربة الشمس (بالإنجليزيّة: Heatstroke) حالة مُهدِّدة للحياة؛ لذلك يجب طلب المساعدة الطبِّية إذا ظهرت أيّة أعراض تدلُّ على إصابة الطفل بضربة الشمس، وتتضمن الأعراض ما يأتي:[١]

  • الصداع شديد.
  • الإعياء.
  • الدوخة.
  • الغثيان.
  • التنفُّس السريع.
  • تسارع في نبضات القلب.
  • فقدان الوعي.
  • التشنُّج.
  • عدم التعرُّق.
  • جفاف الجلد.
  • ارتفاع درجة الحرارة.


كما يُمكن إجراء الخطوات الآتية أثناء انتظار المساعدة:[١]

  • إبقاء الطفل في منطقة الظلِّ.
  • التخفيف من ملابس الطفل.
  • استخدام إسفنجة لمسح جسم الطفل بالماء البارد.
  • تجنُّب إعطاء السوائل، إلّا إذا كان الطفل مُستيقظاً، ويتصرَّف بشكل طبيعيّ.


ضربة الشمس عند الأطفال

تُعرَف ضربة الشمس عند الأطفال بأنَّها حالة طارئة ترتفع فيها درجة حرارة الجسم الأساسيّة إلى ما يقارب 40.5 درجة مئويّة، وترافقها أعراض عصبيّة، ويفقد الجسم مقدرته على تنظيم الحرارة نتيجة لفقدان مقدرة الدماغ على التحكُّم بدرجة حرارة الجسم، ويُعَدُّ الأطفال الصغار هم أكثر عُرضةً لخطر الإصابة بضربة الشمس؛ وذلك لأنَّ أجسامهم لا تبرد بالسرعة نفسها عند البالغين الأصحَّاء، ويعود السبب الرئيسيّ الإصابة بضربة الشمس إلى التعرُّض الطويل لدرجات الحرارة المرتفعة، أو ممارسة نشاط شاقّ في الطقس الحارّ، وتحدث الوفاة الناتجة عن ضربة الشمس غالباً بسبب ترك الطفل في مركبة غير مهوية، أو غير مُبرَّدة، كما تُوجَد أسباب أخرى يُمكن أن تُساهم في حدوث ضربة الشمس، ومنها:[٢]

  • جفاف الجسم بسبب فقدان الماء.
  • ارتداء الملابس الزائدة، أو الضيِّقة.
  • الإصابة بحروق الشمس.


الوقاية من ضربة الشمس عند الأطفال

تُوجَد العديد من الخطوات التي يُمكن اتِّخاذها لحماية الطفل من الإصابات المرتبطة بالحرارة الشديدة، ومنها ما يأتي:[٣]

  • الحرص على إبقاء الطفل في مكان مُكيَّف بالهواء البارد خلال الأوقات التي تكون فيها درجات الحرارة مرتفعة.
  • تشجيع الطفل على شرب الماء بانتظام، وجعله مُتوفِّراً له.
  • إعطاء الأطفال الذين تقلُّ أعمارهم عن ستة أشهر زجاجة حليب إضافيّة، سواء كان حليب الثدي، أو الحليب الصناعيّ، مع عدم إعطائهم الماء.
  • إلباس الطفل ملابس بألوان فاتحة، وخفيفة، ومحدودة بطبقة واحدة، بحيث تكون مصنوعة من موادّ تسمح بتبخُّر العرق.
  • إعطاء الأطفال وقت راحة إضافيّ عندما يشعرون بالتعب.
  • منح الطفل حمَّاماً بارداً عندما يشعر بالحرارة، أو يُمكنه السباحة.
  • تجنُّب ترك الطفل في سيَّارة مغلقة، إذ يُمكن أن تُصبح درجة الحرارة داخل السيَّارة أعلى بكثير من درجة الحرارة الخارجيّة.


المراجع

  1. ^ أ ب , "Heat Illness"، kidshealth.org, Retrieved 25-4-2019. Edited.
  2. Charles Patrick Davis , "Heat Stroke"، www.emedicinehealth.com, Retrieved 25-4-2019. Edited.
  3. "Protecting Children from Extreme Heat: Information for Parents", www.healthychildren.org,27-6-2017، Retrieved 25-4-2019. Edited.