فوائد الماء للأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٩ ، ١٥ نوفمبر ٢٠١٨
فوائد الماء للأطفال

الماء والأطفال

يُعدّ الماء من أهمّ النّعم التي أنعم الله عزّ وجلّ علينا بها فهو أساسُ الحياة، سَخّره لنا اللهُ لنسُدّ به احتياجاتِنا، كما أنّ فَوائدَ الماء مُتعدّدة للإنسان من طفولته حتى شيخوختِه، فقدْ أجمعَ المتخصّصون أنّ الإنسانَ يحتاجُ إلى كمّياتٍ كبيرة من الماء منذ الصّغر.حرصَ المتخصّصون في مجال التّوعيةِ الغذائيّةِ لنموّ الأطفالِ على التطرّقِ لعِدّة عناصرَ أساسيّةٍ ومُهمّةٍ لجسمِ الطفل، لِتقويةِ جهازِ المناعة وبناءِ عضلاتهِ؛ إذ ينصَحونَ بإمدادِ الطّفل بالأغذية الّتي تحتوي على الفيتامينات، والبروتينات، والكالسيوم المهمّ لبناءِ الهيكلِ العظميّ والأسنان، بالإضافة إلى تناولِ الأغذية الغنيّة بالمغنيسيوم لأهميّته البالغة للوظائف الحيويّة في أجسامهم، ويجبُ الحرصُ على إعطائِهم هذهِ العناصر بكمّيات كافيةٍ بشكل يوميّ ومنتظَم، ومن الأمور التي حَرصوا عليها تناول الطفل كميّات مناسبة من الماء.[١]


فوائد الماء للأطفال

للماء فوائد كثيرة لصحة الاطفال ومنها:[٢]

  • يُقوّي الذّاكرة ويُنشّطها، كما يساعد على اكتمال نموّ المخّ بالشّكل الصحيح.
  • يُعزّز عملية الهضم.
  • يحدّ من الإصابة بحالات الإمساك.
  • يُنشّط الدّورة الدمويّة.
  • يُوصل العناصرَ الغذائيّة والأكسجين إلى خلايا الجسم.
  • يُنظّم درجة حرارة الجسم.
  • يُحافِظُ على توازن الأملاح في الجسم.
  • يغسل الجسم، ويُصفّيه من السّموم والشّوائب.
  • يُنقّي الدّم، والكلى.
  • يَقي من حالات الجفاف الّتي تصيب الأطفال.
  • يُساعد على اتّباع الحِمية الغذائيّة للتخلّص من الوزن الزائد.
  • يَضبط السّاعة البيولوجيّة لجسم الطفل، كما يُنظّم الوظائفَ الحيويّة؛ مما يؤدّي إالى التخلّص من علاماتِ الأرق، وحالات النّوم غير المنظّم للأطفال.
  • يُحفّز إنتاجَ الطّاقة للطّفل؛ ممّا يُساعدُ في الاستعداد لبذل الطّاقة اللّازمة للقيام بالتّمارين البدنيّة.


نصائح حول شرب الأطفالِ الماءَ

من النصائح المهمه حول شرب الأطفال للماء ما يلي:[٣]

  • تشجيعُ الطّفل على شرب الماء بكمّيات مناسبة، وهذا الأمر إيجابيٌّ في حياة الطفل ومهمٌّ لِصحّته.
  • عدم التّقيّدِ بكميّة مُعيّنة من المياه للأطفال، لكن يُفضّل شربه بشكلٍ متفرّق على مدار اليوم.
  • إضافةُ قليلٍ من عصير اللّيمون، أو حامض اللّيمون إلى كميّة من الماء في حال كان الطفل لا يُحبّ طعمَ الماء.
  • تناولُ الخضرواتِ والفواكِهِ فهي تُعدّ مصدراً مهمّاً للمياه.
  • الإكثارُ من تناول المياه في حال الإصابة بالمرض أو في حالات الجوّ الشّديد الحرارةِ، أو عند القيام بالنّشاطات البدنيّة.
  • تزويدُ الطّفل بالماءِ حسبَ عمره.
  • الإكثار من تناول الماء في حالات الإسهال الشّديدة.
  • شربُ السّوائل الأخرى بالإضافة إالى الماء مثل: الحليب، والعصائر.


ملاحظة: قدّ يكون شرب كميات كبيرة من الماء من قبل الأطفال مؤشراً إلى احتماليّة الإصابة بمرضِ سكري الأطفال؛ لذا ينصح بمراقبة كميات الماء التي يشربها الطفل ومراجعة الطبيب لتشخيصِ الحالة.[٣]


المراجع

  1. Jen Laskey, "The Health Benefits of Water"، www.everydayhealth.com, Retrieved 17-10-2018. Edited.
  2. "Water and your body - info for kids", www.cyh.com, Retrieved 17-10-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Taylor Wolfram, "Water: How Much Do Kids Need?"، www.eatright.org, Retrieved 17-10-2018. Edited.