كيفية عمل صابون زيت الزيتون

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤١ ، ٩ يناير ٢٠١٨
كيفية عمل صابون زيت الزيتون

صابون زيت الزيتون

لا يخفى على أحد الفوائد الغذائية والطبيعية لزيت الزيتون خصوصاً فيما يتعلق بالبشرة والشعر، لذا فإنّ استخدام زيت الزيتون في تصنيع الصابون يعدّ من الخيارات التجميلية القديمة التي استخدمها الناس منذ آلاف السنين، لذا وفي هذا المقال سنعرض طريقة عمل أنواع من الصابون بزيت الزيتون.


خطوات عمل صابون زيت الزيتون

حتى نتمكن من عمل صابون زيت الزيتون في المنزل علينا اتباع الخطوات الآتية:[١]

  • نجهز مكوّنات الصابون وهي: زيت الزيتون، وزيت السمسم، وزيت جوز الهند، وزيت فول الصويا، والماء، بالإضافة إلى محلول الصابون (مادة هيدروكسيد الصوديوم) اللازمة لتشكيل قوام الصابون.
  • نزن الزيوت السابقة بالكمية التي نحتاجها، ثمّ نمزجها معاً في وعاء مناسب.
  • نسخن الزيوت في الفرن، أو على الغاز حتى تصل لدرجة حرارة خمس وخمسين درجة مئوية.
  • نرتدي قفازات مطاطية، ونظارات السلامة، وكمامة إن لزم الأمر.
  • نقيس الماء في وعاء زجاجي.
  • نزن مادة هيدروكسيد بدقة، ثمّ نضيفها إلى الماء الذي قمنا بقياسه سابقاً، ويجب التذكر هنا ألا نحاول أبداً إضافة الماء إلى هيدروكسيد الصوديوم، بل نضيف هيدروكسيد الصوديوم إلى الماء؛ لأنّ تلك المادة تتفاعل مع الماء، وتسخن بشكل تلقائي.
  • ننتظر حتى تنخفض درجة حرارة خليط الزيوت، ومحلول هيدروكسيد الصوديوم إلى درجة ثلاث وأربعين درجة مئوية.
  • نضيف محلول هيدروكسيد الصوديوم ببطء على خليط الزيوت، ونبدأ بالتحريك حتى تمتزج المكوّنات.
  • نحرك المكونات بلطف حتى يصبح الخليط كثيفاً بضع الشيء، فإذا كنا نستخدم ملعقة خشبية، فإننا نحتاج إلى ساعة كاملة في تحريك المكوّنات، أما إذا استخدمنا الخلاط الكهربائي فإننا نحتاج لعشر دقائق فقط.
  • نغمس الملعقة في الخليط، ثمّ نرفعها فوق طبق مسطح، ونبدأ بإسقاط قطرات من المزيج على الطبق، حتى نتأكد من كثافة المزيج ومدى لزوجته.
  • نضع في هذه المرحلة الأصباغ الملوّنة للصابون، ويمكننا الاستعانة بالأصباغ الطبيعية كالكاكاو، أو القهوة، أو الألوان العضوية، كما يمكننا إضافة بعض الزيوت الأساسية لإضافة رائحة زكية للصابون، كزيت اللافندر، أو زيت خشب الصندل، ثمّ نخلط المكوّنات معاً.
  • نسكب المزيج في قوالب من السيليكون.
  • نغطي قوالب الصابون بقطع من الكرتون، ثمّ نلف حولها قطعة قماش دافئة، ونتركها لمدة أربع وعشرين ساعة.
  • نزيل قطع الصابون من القوالب بعد مرور أربع وعشرين ساعة، ثمّ نحتفظ بها في مكان جاف لمدة أربعة أسابيع على الأقل، حتى نسمح للصابون بالتخلص من الرطوبة الزائدة الموجودة فيه، وأخذ القوام المناسب للاستخدام، وبعد مرور من أربعة إلى ستة أسابيع يصبح الصابون جاهزاً للاستخدام.


كيفيّة عمل صابون الزيوت

يمكن عمل صابون من زيت الزيتون، وزيت النخيل، وزيت جوز الهند كما يأتي:[٢]


المكوّنات

  • أربعمئة وثلاثة وخمسون غراماً من زيت الزيتون.
  • أربعمئة وثلاثة وخمسون غراماً من زيت النخيل.
  • أربعمئة وثلاثة وخمسون غراماً من زيت جوز الهند.
  • مئة وثمانية وتسعون غراماً من محلول الصابون.
  • أربعمئة وثلاثة وأربعون ملليلتراً من الماء.
  • زيت نباتي.
  • قوالب بلاستيكية للصابون.
  • نظارات حماية.
  • قفازات مطاطية.
  • ميزان حرارة.
  • مقياس رقمي.
  • كوب قياس زجاجي.
  • ملعقتان خشبيتان.
  • أربعة أوعية من الفولاذ المقاوم للصدأ.
  • موقد.


طريقة العمل

  • نوفر قوالب لعمل الصابون، إما قوالب بلاستيكية، وإما مطاطية، ويمكن استخدام أكواب بلاستيكيّة قديمة.
  • ندهن القوالب بمسحة خفيفة من الزيت النباتي.
  • نرتدي النظارات الواقية، والقفازات المطاطية، ثمّ نبدأ بوزن الماء، ومحلول الصابون كلاً على حدة.
  • نضيف محلول الصابون إلى الماء بالتدريج، ثمّ نبدأ بالتحريك بلطف، مع مراعاة عدم لمس جانبي الوعاء أبداً في هذه المرحلة؛ لأنّ التفاعل الكيميائي بين الماء ومحلول الصابون، سينتج عنه حرارة عالية قد تتسبب بالحروق.
  • نضع الزيوت في كوب معدني، نسخنها على حرارة متوسطة إلى أن تذوب جميعاً، وتصل لدرجة حرارة خمس وخمسين مئوية، ونقيس الحرارة بميزان حرارة الثاني.
  • نضيف محلول الصابون ببطء إلى خليط الزيوت، ونحرك بواسطة ملعقة خشبية حتى تمتزج المكوّنات، وينتج لدينا خليط كثيف القوام، وناعم الملمس، بحيث تظهر آثار التحريك واضحة في قوام المزيج.
  • نصب مزيج الصابون في القوالب التي قمنا بإعدادها سابقاً.
  • نضع قوالب الصابون في منطقة باردة وجافة لمدة أربع وعشرين ساعة.
  • نزيل قطع الصابون من القوالب بلطف، ثم نتركها لمدة شهر على الأقل حتى تجف تماماً وتأخذ شكلها النهائي، وتعد هذه المرحلة ضرورية لاستكمال عملية التصبن.


فوائد صابون زيت الزيتون

إنّ لصابون زيت الزيتون العديد من الفوائد، نذكر منها:[٣]

  • يساعد صابون زيت الزيتون على تنظيف البشرة دون تجفيفها من الزيوت الطبيعية.
  • يسمح بتغلغل الرطوبة لإعماق الجلد، مما يساعد على تغذية خلاياها، فهو بذلك بعكس معظم أنواع الصابون التجاري الذي يسبب التهيج والجفاف للبشرة.
  • يحمي البشرة الجافة من التحسس؛ لأنّه أقل قلوية من غيره من أنواع الصابون التجاريّ، فقد أكد منشور صدر عام ألفين وثمانية بعنوان (طب الأمراض الجلدية للأطفال) أنّ زيت الزيتون هو عنصر مناسب في الكريمات المستخدمة للأطفال الرضع، فإذا كانت تلك المستحضرات آمنة بالنسبة للأطفال حديثي الولادة، فمن المرجح أن يكون لطيف على البشرة الحساسة.
  • يحتوي على مكوّنات طبيعية على عكس العديد من أنواع الصابون الأخرى التي تحتوي على كبريتات الصوديوم المعروفة بأنّها مهيجة للجلد.
  • يحتوي على نسب عالية من مضادات الأكسدة، كفيتامين E وفيتامين A والتي تقوم بدور فاعل في حماية الخلايا من التلف، والتي تنتج عنها التجاعيد، والشيخوخة المبكرة، وجفاف البشرة.
  • يحتوي على مركبات مضادة للالتهابات تدعى أوليوكانثال، وهذا المواد تشكل خط دفاع طبيعي مع جهاز المناعة، مما يساعد في حماية الجلد من الإصابة بالطفح الجلدي المزمن، أو من مشاكل في الجهاز الهضمي، أو أمراض القلب.
  • يمنح البشرة رائحة طبيعية عطرة تدوم لفترات طويلة، بعكس الأنواع التجارية التي ممكن أن تتسبب بتهيج أو بحساسية للأنف، كما يعتبر البديل المثالي للأشخاص الذين يتجنبون المنتجات التجارية المصنوعة من دهون حيوانية.


المراجع

  1. "How to Make Handmade Soaps with Olive Oil", m.wikihow.com, Retrieved 19/12/2017. Edited.
  2. JAN ANNIGAN (Oct 03, 2017), "How to Make Homemade Soap From Olive Oil, Coconut Oil & Palm Oil"، www.livestrong.com, Retrieved 19/12/2017. Edited.
  3. ANDREA CESPEDES ( Jul 18, 2017), "Olive Oil Soap Benefits"، www.livestrong.com, Retrieved 19/12/2017. Edited.