كيفية عمل صابون مبيض للجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٤ ، ١٥ يناير ٢٠١٨
كيفية عمل صابون مبيض للجسم

صابون الكركم

يتميز الكركم بفوائد عديدة للبشرة كمعالجة حب الشباب، والحدِّ من ظهور تجاعيد البشرة وتفتيحها، وتبيضها، ومنحها إشراقة جميلة، كما أنّهُ من أكثر المكوّنات استخداماً في أقنعة الوجه، ويُعدّ صابون الكركم بديلاً جيداً لمن لا يرغب باستخدام أقنعة البشرة، وهو صابون طبيعي وإعداده سهل وممتع، يتم تصنيعه بالطريقة الباردة باستخدام قاعدة تذويب الصّابون باتباع الخطوات الآتية:[١]

  • تُقطع قاعدة الصّابون المستخدمة لإعداد صابون الكركم بقدر 2.54 سنتيمتر، حتّى يسهل عمل الخطوات التالية، وتأتي بعض قواعد الصّابون مخططة ويمكن اتباع الخطوط والقطع باتجاهها.
  • يستخدم صابون الجليسرين الشفاف كقاعدة تذويب لإعداد صابون الكركم، ولإثراء الصّابون يمكن استخدام صابون حليب الماعز أو زبدة الشّيا للحصول على صابونٍ فاخر.
  • يُوضع الصّابون المقطع في كوبٍ زجاجي حراري ويوضع بالميكرويف ليذوب تماماً، ويعتبر الميكرويف آمناً ويمكن استخدامه ما بين خمس عشرة إلى ثلاثين ثانية مع الحرص على تقليب الصّابون بين كلِّ فترةٍ وأخرى حتّى يذوب بشكلٍ تام.
  • تُضاف ملعقة صغيرة من الكركم الجذري المطحون ويُقلب، وسيمنح الصّابون لوناً مشرقاً ذهبياً مائلاً للأصفر، ويمكن زيادة الكمية للونٍ أكثر عمقاً.
  • تُضاف بعض الزيوت الأساسية في إعداد الصّابون، ويُمكن استخدام زيت عطري واحد أو مزيج مشكل من نوعين أو ثلاث من الزيوت العطرية المتنوعة، ويمكن استخدام إحدى الزيوت الآتية: الليمون، والخزامى، والزعتر، حيث يمكن إضافة نوعين من الزيوت الأساسية فهو خيار مناسب مع وجود الكركم، وفي حال الرغبة بالحصول على صابون معطرٍ أكثر يُستخدم زيت أقل تركيزاً، مع الحرص على استخدام زيوت عطرية آمنة على الجلد، والحرص على عدم استخدام الزيوت التي تضاف للشموع لاختلافها وعدم أمانها.
  • تُضاف ملعقةً من أيِّ نوع مقشر لصابون الكركم ويعدّ هذا الأمر اختيارياً، ويمكن إضافة دقيق الشوفان فهو غني بالفوائد ويناسب البشرة المعرضة لحب الشباب، ويمكن استخدام مكوّناتٍ أخرى كبذور المشمش الأرضي، حيث يمكن إيجاده من محل العطارة.
  • تُقلب المكوّنات بملعقةٍ من السيليكون المطاط، مع الحفاظ على التقليب وكشط جميع الحواف لتناسق المكوّنات وتجانسها معاً.
  • يُسكب الصّابون ويُصب في قوالبٍ بلاستيكية مخصصة مع الحرص أنّ لا تزيد درجة حرارة الصّابون عن 63 درجة مئوية حتّى لا تُتلف القواب المستخدمة ويمكن استخدام ملعقةً مطاطية لكشط الكمية المتبقية من الصّابون، حيث يمكن العثور على القوالب في المتاجر المخصصة، أو في المتاجر الإلكترونية.
  • يُرج القالب بلطفٍ لخروج فقاعات الهواء إن وجدت، ويمكن استخدام رذاذ الكحول للتّخلص من الفقاعات برشّها على سطح الصّابون.
  • يُترك الصّابون ليبرد لمدّةٍ تتراوح من اثنتي عشرة إلى أربع وعشرين ساعة، ويُفضل عدم وضعه في البراد حتّى لا يؤثر في طعم المأكولات، وحتّى لا تؤثر في حرارة البراد أو مجمد الثلاجة، وللحصول على صابونٍ بشكلٍ جميل يمكن تغطية الصّابون بغلاف نايلون وتركه جانباً ليبرد.
  • يُزال الصّابون من القالب بعد أن يبرد تماماً، وفي حال وجود صعوبة في إخراجه يوضع في الثلاجة لمدّة ساعة، حيث يساعد هذا الأمر على نزعه بسهولة ولن تتأثر حرارة البراد ولا طعم المأكولات باعتبارها فترة قصيرة نسبياً مع فترة التبريد الكلية.
  • يُقطع الصّابون بسكينٍ حاد، وفي حال استخدام قالب كبير يمكن الحصول على ست أو ثماني قطعٍ من الصّابون.
  • يُستخدم الصّابون مباشرةً بعد إزالته من القالب وتقطيعه.


صابون الحليب والعسل

تُعتبر عملية صنع الصّابون متعةً لا حدود لها، ويمكن تشكيلها بأشكالٍ فنية وبمحتوياتٍ غير محددة علمياً، وذلك بإضافة مكوّناتٍ مغذيةٍ للبشرة من محتوى الطبيعة، ويمكن إثراؤها بالزيوت الطبيعية النقية المرطبة، والفيتامنات المغذية للبشرة، حيث يتم إعداد الصّابون بجمعه وخلطه بمقدار من الزيوت النباتية، أو الدهون الحيوية إضافةًإلى مادةٍ قلوية عادةً ما تستخدم لإكساب الصّابون المادة الرغوية وتُحقق تفاعلاً كيميائياً بين مكوّنات الصّابون تعرف بالتصبُّن وهي ما تعرف بصناعة الصّابون بالطريقة الباردة التقليدية، وتُضاف لها الصبغات والألوان وإعداد هذا النوع من الصّابون يتطلب الحذر للحفاظ على سلامة البشرة لاستخدام الصودا الكاوية، ويُترك الصّابون بعد صبِّه لفترةٍ تتراوح ما بين أربعة إلى ستة أسابيع حتّى يجف ويُستخدم، ويمكن إعداد الصّابون بعمليةٍ سهلة للمبتدئين كاستخدام قاعدة صابون جاهزة يتم تذويبها على موقد النار وتُثرى بإضافة العطور، والصبغات، والفيتامينات، وبعض الأعشاب العطرية، ويمكن إضافة المواد الأخرى المرغوب بها، ثمّ صبّها وتشكيلها، وتُترك لتبرد لساعاتٍ حتّى تتجمد وتصبح جاهزةً للاستخدام، لعمل صابون الحليب والعسل يجب توفير الأدوات التالية باعتبارها أدواتٍ أساسية، ثمّ اختيار إحدى الطريقتين لإعداد الصّابون.[٢]


المكوّنات:

  • ميزان مطبخ حراري لقياس الأوزان بشكلٍ دقيق.
  • أوعية مصنعة من الستانلس، مخصصة لإعدادالصّابون فقط.
  • ملاعق مرقمة على شكل مكاييلٍ تُستخدم للقياس مصنعة من الستانلس ستيل.
  • قوالب سيليكون لتشكيل الصّابون.
  • زيوت أساسية وزيوت نباتية وأعشاب عطرية مجففة، وصبغات طبيعية.
  • قاعدة لصب الصّابون (صابون خام) مكوّناً من حليب الماعز، أو زبدة الشيّا، أو الجلسرين.
  • الصودا الكاوية أو رماد الخشب في حال اتباع الطريقة التقليدية.
  • ميزان حراري.


طريقة التحضير:

تُذوب قاعدة الصّابون الخام لعشر دقائق، وتُضاف المكوّنات الأخرى المرغوبة وتصب، حيث يحد صابون الحليب والعسل من تجاعيد البشرة، ويحد من ظهور حب الشباب، ويمنح البشرة الرطوبة لخصائص العسل الغنية، ويهدئ البشرة لوجود حليب الماعز.


صابون الحليب وزبدة الكاكاو

يتكون الصّابون من خليط حليب الماعز وزبدة الكاكاو، ويمنح البشرة ملمساً ناعماً حريرياً، ويمكن شراء قاعدة الصّابون جاهزةً من متاجر الإنترنت وتأتي على شكل ألواحٍ تكون جاهزةً للتقطيع والصبّ وفي حال استخدامها بهذه الوصفة تستخدم ستة ألواح، ويمكن تحضيره من خلال ما يأتي:[٣]


المكوّنات:

  • مئتان وسبعة وعشرون غراماً من قاعدة صابون مكوّنة من حليب الماعز.
  • سبع وخمسون غراماً من زبدة الكاكاو الخام.
  • ملعقتان صغيرتان من مسحوق الكاكاو.
  • رائحة شوكولاتة مركزة.
  • آلة تقطيع الصّابون.
  • كوب زجاجي مرقم.
  • ملعقة بلاستيكية.
  • زجاجة كحول.
  • قوالب سيلكون على شكل قلب.


طريقة التحضير:

  • تُقطع قاعدة صّابون حليب الماعز إلى مكعباتٍ بقياس 2.5سم، وتعتبر عملية التقطيع أسهل باستخدام آلة تقطيع الصّابون، حيث يمكن شرائها من إحدى المتاجر.
  • تُوضع نصف كمية مكعبات حليب الماعز في الكوب القياسي الحراري، مع نصف كمية زبدة الكاكاو ويمكن تقطيعها إذا دعت الحاجة لذلك.
  • تُوضع المكوّنات بالميكروويف لمدّة ثلاثين ثانية، ويُبعد الكوب القياسي من الميكروويف وتُقلب المكوّنات في الملعقة البلاستيكية، ويتم إرجاعها لتذويبها مرةً أخرى في حال رؤية كتل غير مذابة بتسخينها ثلاثين ثانية، وتكرر الخطوات حتّى يتم الحصول على مزيجٍ ناعم.
  • يُقلب الخليط ليبدو ناعماً وسلساً، وتُضاف ملعقةً صغيرةً من مسحوق الكاكاو، وقطراتٍ من نكهة الشوكولاتة، وتُخلط جيداً.
  • تُرش القوالب بالكحول ثمّ يصب الصّابون، ويُسهل الحكول انزلاق الصّابون بسهولة.
  • تُوزع الكمية على ثلاثة قوالبٍ بشكلٍ متساوٍ.
  • تُوضع القوالب في غرفةٍ أو تُوضع ساعةً في البراد وتُنزع من القوالب وتُستخدم.


المراجع

  1. "How to Make Turmeric Soap", www.wikihow.com. Edited.
  2. Lindsay Sheehan (8-6-2018), "12 Best Soap Recipes Anyone Can Make At Home"، www.naturallivingideas.com, Retrieved 14-1-2018. Edited.
  3. by rich holmes (28-1-2017), "Treat Yourself to a Milk Chocolate Soap Bar for Valentine's Day "، www.marthastewart.com, Retrieved 14-1-2018. Edited.