كيفية قيادة طائرة

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٥٥ ، ٩ يناير ٢٠١٩
كيفية قيادة طائرة

كيفية قيادة الطائرة

لمعرفة كيفية قيادة الطائرة يجب أولاً معرفة مراحل الرِحلة الجوية، بحيث أن لكل مرحلة جوية خطوات يتم إجرائها للتحكُم بالطائرة وتأدية الوظيفة المطلوبة منها. تبدأ الرحلة الجوية على أرض المَدرَج حيث تنتقل الطائرة من البوابة المُرتبطة بالمطار من مكان الاصطفاف إلى بداية المَدرَج، لتأخد الطائرة حينها الإذن بالإقلاع.[١]


الإقلاع

تبدأ مرحلة الإقلاع وهي أولى مراحل الرحلة الجوية، وتُعبر عن انتقال الطائرة من الأرض إلى الجو، ويتم ذلك بدايةً عندما يزيد الطيار من قوة دفع المحركات قدر الإمكان وإطلاق الفرامل للسماح للطائرة بالتحرك على المَدرَج مكتسبةً سرعة تسمح لها بمغادرة الأرض وتُسمى سُرعة الإقلاع، وأثناء صعود الطائرة إلى الجو يتم رفع العجلات لتدخل في جسم الطائرة.


الصعود

تتمحور هذه المرحلة حول تمكين الطائرة من الارتقاء في الجو لتصِل إلى ارتفاع مُعين يصل إلى ثلاثين ألف قدم، لتبدأ حينها عملية التوازن بين القوى المؤثرة على الطائرة أكمل، لتستطيع إكمال رحلتها الجوية. تبدأ مرحلة توازن القوى المؤثرة على الطائرة بحيث تستمر هذه المرحلة إلى حد الوصول للوجهة المطلوبة، ويستطيع الطيار خلال هذه المرحلة أيضاً أن يتحكم في ارتفاع الطائرة وسرعتها ومقدارالقوى المؤثرة عليها، وتمتاز هذه المرحلة بأنها أكثر مراحل الطيران استهلاكاً للوقود.


الهبوط

هي أخر مراحل الرحلة الجوية بحيث تكون على جزئين، يقوم الطيار أوّلاً بِخفض قوة المُحركات لتبدأ الطائرة بفُقدان ارتفاعها تدريجياً، ثم يقوم بإنزال عجلات الهبوط من جسم الطائرة ليبدا بالانخفاض تدريجيّاً وصولا إلى بداية مَدرَج الهبوط ليتم تفعيل الدفع العكسي لخفض السُرعة ثم تفعيل الفرامل حتى تصل الطائرة إلى نقطة الوقوف.

من الجدير بالذكر أنه لمعرفة كيفية قيادة الطائرة بالتفصيل يجب التسجيل بكلية علوم طيران لتجهيز الشخص لقيادة الطائرة بتصريحٍ دولي، بحيث تعد قيادة الطائرات أمراً حساساً، خاضعاً للكثير من القوانين والتعليمات.[٢]


القوى المؤثرة على الطائرة

تتأثر الطائرة منذ بداية الإقلاع حتى مرحلة الهبوط بأربعة قوىً رئيسية وهي[٣]:-

  • قُوة الرَّفع: هي القوة المسؤولة عن رفع الطائرة للأعلى وتنتج عن فرق الضغط بين أسفل وأعلى جناح الطائرة.
  • قُوة الدفع: هي القوة المسؤولة عن دفع الطائرة إلى الأمام وتنتج من احتراق الوقود داخل المحرك التوربيني على الطائرة.
  • وزن الطائرة: هي قوة تجذب الطائرة للأسفل بفعل الجاذبية الأرضية.[٤]
  • قُوة الاحتكاك: هي مِقدار مُمانعة الهواء لجسم الطائرة، وتَنتج من احتكاك جزيئات الهواء مع جسم الطائرة، وتكون باتجاه مُعاكس لقوة الدفع.


المراجع

  1. ". Phases Of A Flight", www.fp7-restarts.eu, Retrieved 29-9-2018. Edited.
  2. "Become a Pilot: Education and Career Roadmap", study.com, Retrieved 29-9-2018. Edited.
  3. "Four Forces on an airplane", www.grc.nasa.gov, Retrieved 29-9-2018. Edited.
  4. "The Four Forces", howthingsfly.si.edu, Retrieved 29-9-2018. Edited.