كيفية كتابة بحث طبي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣١ ، ١٠ نوفمبر ٢٠١٦
كيفية كتابة بحث طبي

البحث الطبيّ

البحث الطّبّي هو من الأبحاث العلميّة المهمّة يُستخدم لأغراض تطوير المعرفة الطّبّيّة، والتّوصّل إلى نتائج ملموسةٍ ودقيقةٍ في المجال الطّبّي، وقد يكون البحث الطّبّي بحثاً سريريّاً؛ حيث تُجرى الأبحاث بشكلٍ فعليٍّ على المرضى سريريّاً، أو أن يكون بحثاً قبل سريريّ؛ حيث تُجرى فيه الأبحاث على الحيوانات مثل فئران التّجارب.


تتشابه طريقة كتابة الأبحاث الطبيّة وطريقة كتابة الأبحاث الأخرى بكونها بحاجةٍ إلى مصادر موثوقةٍ للمعلومات المُستخدمة فيها، وبضرورة كتابتها بشكلٍ واضحٍ ومنظّم، وبتوثيق أدلّةٍ وبراهين قويّةٍ ومعقولةٍ للنّتائج الّتي تتوصّل إليها، ولمساعدتك على فهم طريقة كتابتها وللتّوصّل إلى بحثٍ طبّيٍّ حِرفيٍّ ومنظّمٍ خصّصنا هذا المقال للتّحدّث عن الخطوات اللّازمة لذلك.


طريقة كتابة البحث الطبيّ

  • حدّد الموضوع الّذي ستكتب عنه، ولخّص الفكرة المترسّخة في ذهنك، واقرأ الأبحاثٍ والكتاباتٍ المتعلّقةٍ بها، وحدّد المصادر الّتي قد ترجع إليها عند كتابتك لبحثك، كما يمكنك الاستعانة بأُستاذٍ أو محاضرٍ في مدرستك أو جامعتك.
  • حدّد نوع البحث الّذي ستكتبه، فالأبحاث الطّبّيّة نوعان وهي:
    • أبحاث كمّيّة: هي الّتي تحتاج إلى ذكر معلوماتٍ مثل الفرضيّات المستخدمة، ودراساتٍ سابقة عن الموضوع، والأسلوب المُستخدم والنّتائج والنّقاشات والتّطبيقات.
    • أبحاث نوعيّة: هي الّتي تقوم على دراسة أبحاثٍ سابقة، وتحديد نقاط الضّعف والقّوة بها، وتطبيقها على حالاتٍ واقعيّةٍ، وطرح أفكارٍ لأبحاثٍ جديدة.
  • رتّب النّقاط والأفكار الرّئيسيّة الّتي توصّلت إليها، مع إضافة المرجع المُستخدم للتّوصّل إليها؛ ليسهل عليك كتابة البحث بناءً على الأفكار والنّقاط الّتي رتّبتها.
  • اكتب مُخطّطاً تمهيديّاً لتقريرك بكتابة المعلومات اللّازمة أسفل كلّ نقطةٍ رئيسيّة تتطرّق إليها في البحث، مع الحرص على ذكر المراجع المُستخدمة.
  • اكتب البحث بناءً على التّصميم أو الشّكل المعتمد أو المحدّد، واحرص على أن يكون طوله حسب الطّول المحدّد أو المعتمد، والّذي يكون في العادة ما بين 10 إلى 20 صفحة.
  • اكتب النّتيجة الّتي توصّلت إليها مع النّقاشات عنها، وبيّن ما توصّلت إليه خلال البحث، مع الحرص على عدم إعادة ذكر معلوماتٍ سبق وأن ذكرتها خلال البحث.
  • اكتب مقدّمة بحثك بعد الانتهاء من كتابة المعلومات والتّوصّل إلى نتيجته؛ لتتكوّن لديك فكرةٌ أفضل عما ذُكر، وتُعطي القارئ معلومات أوليّة عمّا سيُذكر في البحث.
  • اكتب ملخّص البحث مع ذكر النّقاط الرّئيسيّة الّتي كتبتها بعد الانتهاء من كتابة البحث والمقدّمة، مع ذكر الهدف من البحث، والنّقاط المهمّة فيه.
  • راجع بحثك قبل تسليمه للتّأكّد من خلوّه من الأخطاء مهما كان نوعها قبل تسليمه للجهات المُختصّة.