كيفية مذاكرة الدروس بشكل صحيح

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٠٣ ، ١ فبراير ٢٠١٨
كيفية مذاكرة الدروس بشكل صحيح

الدراسة مع صديق أو ضمن مجموعات

يُفضَّل دائماً الابتعاد عن العزلة عند الدراسة والتحضير للامتحانات، فعند الدراسة مع صديق أو ضمن مجموعات تكون النتيجة أفضل، لأنّ الاستعانة بالآخرين تساعد على تبادل الأفكار ومعالجة المعلومات بشكل جيد، ويمكن من خلال المجموعات استخدام أساليب متنوعة في الدراسة، كالدراسة عن طريق اللعب أو التخمين أو السباق وغيرها من الأساليب، ويمكن أيضا تقسيم الموضوعات بين الأشخاص، وبهذه الطريقة تكون الدراسة ممتعة ومفيدة وسهلة أكثر من الدراسة بشكل منفرد.[١]


التركيز مع المعلّم

التركيز مع المعلّم يساعد على معرفة الأسئلة المتوقعة في الاختبار، وذلك عن طريق دراسة الموضوعات الأكثر تركيزاً من قبل المعلم، ويمكن للطالب أن يتعلم من الاختبارات السابقة التي يضعها المعلم أيضاً، فهناك أصناف معينة ونقاط هامة يركز عليها المعلمون أكثر من غيرها.[١]


اختيار الوقت المناسب للدراسة

هناك أشخاص يحبون الدراسة في أوقات الصباح الباكر، وهناك أيضاً من يحب الدراسة في أوقات الليل، لذلك على الطالب أن يعرف الوقت المناسب إليه، والذي يكون فيه على قدر كبير من التركيز والنشاط، حيث لا يشعر بالتعب والإرهاق.[٢]


الابتعاد عن الملهيات

عند الدراسة لا بدّ من الابتعاد عن الملهيات، فمثلاً ليس من الصحيح والمفيد دراسة الطالب وهاتفه النقال بحوزته، أو الدراسة والدردشة مع الأصدقاء في نفس الوقت، وأيضاً لا بدّ من إيقاف جهاز الكمبيرتر وقت الدراسة، وعدم تشغيل أي موسيقى أو غناء يشوّش التفكير والتركيز، ويمكن أن يضيف الشخص على باب غرفته علامة لمنع دخول أي شخص على سبيل المثال وقت الاختبارات، ويمكن الذهاب إلى مكان بعيد عن الضوضاء كالمكتبة أو أي مكان خالٍ من الضجيج، وباتباع هذه الأساليب يتمّ تحفيز قدرة الطالب على التركيز.[٢]


نصائح للمذاكرة بشكل جيد

يوجد بعض النصائح التي يجب الانتباه إليها وقت الدراسة ومنها:


أخذ استراحة

يشبه الدماغ العضلات في عمله، حيث إنّه بحاجة إلى الممارسة والنشاط بشكل مستمر لجعله أقوى وأكثر كفاءة، ولكن يجب ألا يتم إرهاق العقل، فمن أجل الحصول على نتائج أفضل للدراسة يُفضَّل أن يكون هناك أوقات من الراحة وفواصل بين ساعات الدراسة، حيث إنّ الاستمرار في مذاكرة الدروس لفترة طويلة من الوقت يرهق الدماغ ويقلّل من قدرته على التركيز، بينما إعطاءه فرص من الراحة يؤدّي إلى إنعاشه من جديد وجعله أكثر قدرةً على استقبال المعلومات الجديدة وحفظها.[١]


شرب القهوة

يعتبر شرب القهوة وخاصة في الصباح الباكر وسيلةً من الوسائل التي تساعد على التركيز والنشاط الذهني، وإذا كان الفرد يشعر بالتشويش الذهني في فترة الصباح، فإنّ شرب فنجان قهوة ساخن كافٍ لتحفيز الذهن.[٣]


شرب الماء

لشرب الماء أثناء وقت الدراسة وأثناء أوقات الراحة أهمية كبيرة في زيادة قدرة الدماغ على التركيز، فإذا أصاب الدماغ نسبةً كبيرةً من الجفاف فإنّ القدرة على التركيز تصبح ضعيفة، وهذا بالطبع يؤثّر على الذاكرة، لذلك قد يكون انخفاض التركيز دليل على العطش والحاجة إلى شرب الماء.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Siobhan Harmer, "5 Tips to Improve Your Study Habits"، www.lifehack.org, Retrieved 28-12-2017. Edited.
  2. ^ أ ب Kelly Roell (22-12-2017), "How to Focus On Studying in 6 Steps"، www.thoughtco.com, Retrieved 28-12-2017. Edited.
  3. ^ أ ب Brown (30-9-2017), "How To Concentrate Better When Studying Or At Work"، vkool.com, Retrieved 28-12-2017. Edited.