كيف أتجنب اكتئاب ما بعد الولادة

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٤٢ ، ٣٠ أكتوبر ٢٠١٨
كيف أتجنب اكتئاب ما بعد الولادة

اكتئاب ما بعد الولادة

يعدّ اكتئاب ما بعد الولادة حالة شائعة ومنتشرة بشكل كبير بين الأمهات، حيث أظهرت الدراسات أنّ نسبة تتراوح بين 10% إلى 27% من الأمهات يصبن بهذه الحالة بعد يومين أو ثلاث من ولادتهن، وقد تصاب أخريات بعد أسابيع وحتى أشهر من الولادة، وتختلف هذه الحالة عن الاكتئاب العادي حيث تعاني فيه الأم من نوبات قلق على طفلها وتوتر دائم، وتشعر أنّها على حافة الانهيار.


يعتبر اكتئاب ما بعد الولادة أخطر من حالات الحزن والتعاسة التي قد تمر بها الأمهات وتشعر بها؛ لأنّ حالات الحزن الاعتيادية يمكن علاجها والتخلص منها بسهولة بينما يتطلب اكتئاب ما بعد الولادة علاجاً ومتابعة مستمرة للأم.


كيفيّة تجنب اكتئاب ما بعد الولادة

الاهتمام بالنفس أثناء الحمل

من الضروري أن تهتم الحامل بنفسها وبصحتها أثناء الحمل عن طريق أخذ الفيتامينات بنسبها الصحيحة، والحرص على عدم اكتساب الوزن الزائد الذي قد يؤثر في نفسيتها بعد الولادة، والحصول على جلسات استرخاء وتدليك بين الحين والآخر.


اتباع نظام غذائي صحي

يكون ذلك بالمحافظة على وجبة الإفطار وتناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات والألياف مثل الخبز، والمعكرونة، والأرز، والموز، والإكثار من تناول الفواكه والخضار، وتناول وجبات صغيرة ومنظمة إذا كانت المرأة تعاني من فقدان الشهية، وتناول الشوكولاتة باعتدال إذا كانت تفيد في تعديل المزاج.


الراحة والاسترخاء

وذلك يكون بالنوم والاسترخاء وأخذ القيلولة كلما سنحت الفرصة للأم، والاستعانة بشخص مثل الوالدة أو الأخت للاعتناء بالطفل حتى تتمكن الأم من الحصول على الراحة اللازمة لتعديل مزاجها.


عدم القسوة على النفس

لا بدّ أن تدرك الأم أنّها بعد الولادة تحتاج إلى وقت لتعود كسابق عهدها بالنشاط والمزاج، لذا عليها ألا تقسو على نفسها وتدرك أنّ هذه الفترة ستنتهي.


أعراض اكتئاب ما بعد الولادة

  • شعور مستمر بالتعاسة خصوصاً في فترة الصباح أو فترة المساء.
  • فقدان الهدف والحافز للمضي، والشعور بأنّ الحياة لا تستحق العيش.
  • الشعور بالذنب المستمر ولوم النفس على كل شيء خصوصاً الأمور التي تتعلق بالطفل.
  • سرعة الغضب والانفعال من أبسط الأمور وخصوصاً المتعلقة بالزوج والطفل.
  • رغبة دائمة بالبكاء لأبسط الأمور.
  • عدم القدرة على الاستمتاع بالأمور التي كانت تسعدها في الماضي.
  • فقدان حس الفكاهة.
  • الشعور بعدم القدرة على تدبير الأمور مع المولود الجديد والتعامل معه.
  • القلق الزائد على الطفل والرغبة باللجوء إلى الأطباء دوماً لطمأنتها.
  • القلق الزائد على صحتها ووجود الوساوس بأنها مصابة بمرض خطير.
  • الشعور بأنّ طفلها غريب وأحياناً عدم محبته.


فيديو اكتئاب ما بعد الولادة

 شاهد الفيديو لتعرف أكثر عن اكتئاب ما بعد الولادة :