كيف أتخلص من مرارة الباذنجان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٩ ، ١٠ أغسطس ٢٠١٥
كيف أتخلص من مرارة الباذنجان

الباذنجان

يُعتبر الباذنجان (Solanum melongena ) نوعاً من أنواع الخضار الموسميّة التي تتبع الفصيلة الباذنجانيّة، وله لون أسود أو بنفسجي داكن، يُقال إن أصل التسمية سرياني، ومن أسمائه العربية الفصحى: الحدق، والأنب، والقهقب، والكهكب، والحيصل، تختلف أصناف الباذنجان من حيث الشكل واللون والحجم، فمنه البنفسجي الغامق، والبرتقالي الفاتح، والبنفسجي الفاتح، يتراوح طول الثمرة ما بين (12-25) سنتيمتر، وبعرض من (6-9) سنتيمترات وبشكل بيضوي.


كيفيّة التخلص من مرارة الباذنجان

قد لا يكون أكل الباذنجان النيء مستساغاً كون له طعماً مرّاً، ولكن بعد طهيه يصبح لذيذاً وطريّاً، لذلك سنقدّم لكم بعض الطرق السهلة التي من شأنها التخلص من مرارة الباذنجان قبل الطهي وهي كالتالي:

  • يُنقع بالماء والملح بعد تقطيعه لمدّة ربع ساعة، وذلك يعمل على تقليل نسبة الدهون التي يمتصّها عند القلي ويُقلّل المرار.
  • يُقطّع الباذنجان ثمّ يُنقع بالخل الأبيض المخفّف بالماء لمدّة ساعة.
  • يقطّع إلى شرائح ويُنقع بالماء والسكّر ثمّ يُغسل.


أنواع الباذنجان

  • الأمريكي (جلوب): والذي يميّزه أنّ حجم الثمرة كبير، ولها شكل كمثري باللون البنفسجي الداكن.
  • الإيطالي: شبيه بالنوع الأمريكي الى حدٍّ ما، ويختلف عنه بأنه أصغر حجماً.
  • الياباني: له شكل أسطواني، وتختلف ألوانه من الأسود أو البنفسجي الداكن والفاتح، وله جلدة رقيقة ويتميّز بنكهته اللذيذة.
  • الصيني: تتنوّع ألوانه ما بين الأرجواني إلى البنفسجي، وله جلدة ليّنة وطعمه أفضل من الأمريكي لذلك لا يُقشّر عند الطهي.
  • الهندي: يتميّز بمذاقه الحلو، والثمرة شكلها مستدير، وهي صغيرة الحجم، ملمسه ناعم ولونه أحمر ولا يقشّر، وهو شبيه بالباذنجان الرومي الموجود في مصر.
  • التايلاندي: ما يُميّزه عن الأنواع الأخرى أنّه باللون الأخضر وكثير المرارة وشكله مستدير، لذلك لا بدّ من التخلّص من بذوره الداخليّة قبل الطهي.
  • الأبيض: ومن اسمه يتبيّن أنّ لونه أبيض، وهو صغير الحجم، ويتواجد في مصر، وغالباً يعدّ منه المحشي.


فوائد الباذنجان

  • يقوّي ويزيد الرغبة الجنسية لكلا الجنسين، وعند تناوله بشكل منتظم يُعالج الضعف والبرود الجنسي خاصّةً الملوق منه، وذلك لأنّه يحتوي على مضادات الأكسدة، وفيتامينات ومعادن، والتي لها دور فعّال في تنشيط إفراز الهرمونات الأنثويّة والذكريّة كهرمون التستسترون، والأستروجين؛ وهما المصدر الرئيسي في التحفيز الجنسي.
  • يقي من تصلب الشرايين نظراً لاحتوائه على مضادّات الأكسدة.
  • يُزيل السمنة، ويقي منها كونه لا يحتوي على سعرات حرارية كثيرة.
  • يحتوي على مواد تُكافح السرطان بنسبٍ عالية.
  • مدر للبول ويشد المعدة، ويوقف الصداع، بالإضافة إلى أنّه يطيّب رائحة العرق.
  • يحدّ من تقلصات العضل.