كيف أتعامل مع زوجي متقلب المزاج

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٨ ، ٢ أبريل ٢٠٢٠
كيف أتعامل مع زوجي متقلب المزاج

فن التعامل مع الزوج

هناك الكثير من الأشخاص الذين يقومون بأخذ دورات عن كيفية التعامل مع الآخرين وتطوير مهارات التعامل مع المجتمع، لكن من الذكاء والبديهة استخدام هذه المهارة في التعامل مع الزوج من أجل بناء أسرة صحية وسليمة، إذ إنّ هناك قول معروف يقول: (إنّ المرء لا يجب عليه أن يفوز بالعالم، بل يجب عليه الفوز وكسب عائلته)،[١] لذلك من الطبيعي أن تقوم الزوجة بجعل زوجها يشعر بالرضا عن نفسه وعن علاقتهم من خلال معاملته باحترام، ومراعاته، بالإضافة لدعمه، وإشعاره بالاعتزاز، وذلك من خلال التواصل الجيد معه لجعل حياتهم أفضل.[٢]


كيفية التعامل مع الزوج متقلب المزاج

هناك مجموعة من الأمور التي يمكن للزوجة القيام بها لتتمكن من التعامل مع الزوج متقلب المزاج، ومنها ما يأتي:[٣]

  • تفهم الزوجة لمشاعر زوجها عندما يكون بمزاج سيئ، ومحاولة السيطرة على مشاعرها، مثل أن تقوم بكتمان مشاعر الغضب وقتها تفهماً لما يشعر به.
  • سيطرة الزوجة على مزاجها وتحمل مزاج الزوج المتقلب، إذ عليها أن تتحكم بمزاجها وضبط أعصابها عندما يكون الزوج بحالة مزاجية سيئة، على سبيل المثال إن كان الزوج يشعر بالغضب، على الزوجة أن تقوم بضبط أعصابها وأن تحاول السيطرة عليها، وهذا لأن الحالة المزاجية معدية ممّا يُؤدّي لخلق مشكلات بين الطرفين.
  • إظهار ردود الفعل المناسبة، حيث يجب على الزوجة أن تكون شخصاً واعياً لردود أفعالها عند التعامل مع زوجها متقلب المزاج، حيث إنّ الإنسان غالباً ما يكون غير مسؤول عن بعض التصرفات والسلوكيات التي قد يظهرها أمام الأشخاص المزاجيين، ولكن عليها التصرف بطريقة عقلانية أثناء التعامل معه.
  • اكتشاف استراتيجية وطريقة للتعامل مع الزوج مع مرور الوقت، إذ قد يستغرق ذلك بعض الوقت من الزوجة لتتمكن من فهم زوجها، وتكون الخطة لفهم الزوج المزاجي عن طريق تركه وشأنه فقط، ممّا يساعده في حلّ هذه المشكلة وبالطبع قد يساعدها ذلك في المقابل.
  • معرفة أن حالته المزاجية مؤقتة، حيث إنّ الاقتناع بأنّ هذه الحالة ستمر هي أفضل طريقة لحلّ هذه المشكلة، والاتزان عندما يشعر الزوج بحالة سيئة، إذ على الزوجة تقديم المساعدة له من خلال دعمه وعدم التخلي عنه عاطفياً، بل تقديم الحنان والود له والتعاطف معه.
  • إظهار الاحترام للزوج، حيث إنّ معظم شعور الزوج السيئ ناتج عن غضب أو اكتئاب سببه عدم شعوره بالاحترام من قبل الأشخاص حوله، فتأكد الزوجة أنّ زوجها يشعر باحترامها له حتّى لو لم تقل ذلك له في وجهه من شأنه أن يجعل حالته أفضل.[٤]
  • الاهتمام بهواياته، حيث إنّ اهتمام الزوجة بما يحب الزوج من هوايات شيء رائع يساعد على تحسين مزاجه، مثل شراء بعض المعدات والأمور التي لها علاقة بذلك، أو مثل ترك حيز له ليستمتع بهواياته، أو مشاركته بها في بعض الأحيان.[٤]
  • قيام الزوجة بمفاجأة لزوجها مثل شراء شيء يحبه، أو حجز رحلة، أو التنزه معاً، إذ يمكنها مفاجأته في بعض الأحيان لتحسين مزاجه.[٤]
  • ترك وتجاهل بعض الأمور، ومسامحة الزوجة لزوجها على أخطائه، مثل نسيانه الذكرى السنوية لزواجهم، إذ على الزوجة ترك الأمر وعدم ذكره، لذلك عليها التوقف عن طرح الأسئلة عن هذا الموضوع فما حدث في الماضي يجب نسيانه ومسامحته عليه.[٤]
  • العناية بالزوج، وخاصة عندما يتصرف الزوج تصرفات غير مناسبة يجب على الزوجة عدم السخرية منه بل يجب عليها رعايته وجعله يشعر أنّها موجودة لأجله، وإن كان يمر بيوم سيئ يجب منحه بعض المساحة وإخباره أنّها موجودة لأجله، فعند معرفة الزوج مدى أهميته بالنسبة لزوجته سيحدث ذلك فرق كبير في العلاقة بينهما.[٤]
  • التوقف عن التذمر، إذ غالباً ما يعتقد البعض أنّ هذا الأمر سهل بالنسبة للزوجة، ولكنّ الحقيقة أنّه من الأمور التي يصعب تطبيقها، لذلك إذا أرادت الزوجة شيء ما، أو كان هناك ما يزعجها، وقام الزوج بفعله، على الزوجة قول ذلك له بهدوء بعيداً عن التذمر، لأنّه قد يُسبّب الإزعاج والاستياء لزوجها.[٤]
  • الثقة به، حيث يجب على الزوجة أن تُشعر زوجها أنّها تثق به، عندها سيحاول جاهداً عدم كسر هذه الثقة، لذلك على الزوجة تجنب الشك به، أو التجسس على هاتفه، أو بريده الإلكتروني، أو التجسس عليه عند خروجه من المنزل ما لم يكن هناك سبب حقيقي لعدم الثقة به.[٤]


نصائح للتعامل مع الزوج متقلب المزاج

هناك مجموعة من النصائح التي يمكن اتباعها للتعامل مع الزوج متقلب المزاج، ومنها ما يأتي:[٥]

  • ترك مساحة للرجل لفعل بعض الأمور وحده، قد يبدو أنّ الزوج سوف يشعر بالسعادة عند قيام الزوجة باختيار ملابسه، أو عند إعداد الطعام له، لكن إن قامت الزوجة بالسماح له في بعض الأحيان بالقيام ببعض الأعمال بنفسه سوف يشعره ذلك ببعض الراحة والحرية.
  • إظهار الاهتمام به وحده، فعند قيام الزوجة بالأمور التي يحبها الزوج، مثل القراءة، أو الذهاب بنزهة معاً للبحر، والاهتمام بالأنشطة التي يحب القيام بها، فإنّ ذلك سيعود على الزوج بالسعادة والبهجة.
  • تقديم الدعم للزوج، إنّ إيمان الزوجة بزوجها ودعمه يجعل الزوج بمزاج رائع وهادئ، بالإضافة لتقديم بعض النصائح له وتأييد آرائه وأفكاره وأقواله.
  • معرفة ما يريده، حيث إنّ معرفة ما يريده الزوج يجعله في مزاج رائع، فمجرد محاولة الزوجة لمعرفة ذلك وتقديمه له هو أمر جيد، ومن الممكن أن تقوم الزوجة بسؤال زوجها عمّا يريده بطريقة غير مباشرة.
  • الأخذ برأيه، فعند قيام الزوجة بسؤال زوجها عن رأيه، فإنّ ذلك يجعله أكثر سعادة وهدوء، بدلاً من سؤاله عن شعوره حيال أمر ما سؤاله مباشرة منذ البداية عن رأيه، فإنّ ذلك سيساعده على تحسين مزاجه.
  • إنّ النقاش مع الزوج في بعض الأمور والتفاوض معه، والابتعاد عن الصراع والعناد قد يُؤدّي للوصول إلى اتفاق يجعل الحياة أكثر راحة وسعادة، حيث إنّ الإصرار على الرأي والتحيز له يجعل الزوج أكثر عناداً، فمن شأن النقاش أن يجعل الزوج أكثر مرونة في طريقة تفكيره.
  • الجلوس مع الزوج خلال تواجده في المنزل من الأمور التي تُحسّن مزاج الزوج.


المراجع

  1. "TIPS ON HOW TO HANDLE A WIFE / HOW TO HANDLE A HUSBAND", www.dadabhagwan.org, Retrieved 31-3-2020. Edited.
  2. Klare Heston (10-6-2019), "How to Treat Your Boyfriend"، www.wikihow.com, Retrieved 31-3-2020. Edited.
  3. Alex Lickerman (9-6-2013), "How To Manage Your Partner's Bad Moods"، www.psychologytoday.com, Retrieved 31-3-2020. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ Whitney (17-6-2019), "How to Keep Your Husband Happy"، pairedlife.com, Retrieved 31-3-2020. Edited.
  5. "How to Behave With Your Husband", lauradoyle.org, Retrieved 31-3-2020. Edited.