كيف أتعلم سواقة السيارات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٠ ، ٢٤ فبراير ٢٠١٥
كيف أتعلم سواقة السيارات

مقدمة

لربما تجولت -يوماً ما- في الطريق ورأيت ما رأيت من السيارات أشكالاً وأنواعاً لا حصر لها، أوكنت في رحلة مع عائلتك وركبت سيارةً أعجبتك، فتمنَّيت أن تكون أنت من يسوقها، فسواقة السيارات من أمتع الأمور –خاصةً- إذا فكرت أن تذهب إلى مكان بعيد أنت وزملائك، وتصحبهم إلى عالم المرح والسعادة. لكنْ السؤال الأهم، هل يمكن لأيِّ شخص أن يسوق السيارة؟ بالطبع لا، لأنَّ سواقة السيارة تحتاج لعلم كي يسير فيها بأمان ولا يعرض نفسَه ومن معهُ لحوادث الطرقات. إذا نظرنا داخل السيارة رأينا أنّ السيارة تحتوي عناصر متعددة، لكل منها وظيفته الخاصة به وغير ذلك، فإن هذه العناصر ليست متشابهة أو متوفّرة في كل سيارة، ولكنْ حسب نوع السيارة وجودة صناعتها.


عناصر السيارة

كي نتعلم سواقة السيارة؛ يجب أن نتعرف على كل عنصر في داخلها مع الإلمام بوظيفته إلماماً كاملاَ، حتى إنِ استعملناه أدركنا ما سيَحلُّ في السيارة من تغييرات، وكيف علينا أن نتصرف، ولأننا ذكرنا –سابقاً- أنَّ لكل سيارة ميزاتها الخاصة فيها حسب جودتها، ننصح للمبتدئين في تعلم قيادة السيارة بسواقة سيارة من النوع ذات القير العادي (اليدوي).


الدواسات

دعونا نتخيل أنَّنا داخل السيارة الآن والسيارة واقفة، انظر جيداً إلى الدواسات التي تقع في الأسفل مقابل كرسيِّ القيادة ستجد ثلاث دواسات، على اليمين وعلى جهة اليسار وأخرى في الوسط، أما الدَّواسة على جهة اليمين فهي خاصة بالبنزين، والموجودة في جهة اليسار تسمى (الدبرِياج) والوسطى تسمى الفرامل، وتعتمد قيادة السيارة بالشكل الأساسي على هذه الدواسات الثلاثة لذلك تعتبر من أهم عناصر السيارة، وأي خطأ في طريقة استعمالها؛ فإنّه يعرضنا للخطر، لذلك سنتعرف كيف نستعمل كل دواسة على حدى وماهيَّة وظيفتها.


نضغط على دواسة الجهة اليمنى -الخاصة بالبنزين- ودواسة الجهة الوسطى -الخاصة بالفرامل- بالقدَم اليمنى، فدواسة البنزين تتحكم في قوة دفع البنزين، أما دواسة الفرامل فوظيفتها تهدئة السيارة أوتوقيفها، وبالتالي القدم اليمنى تتحكم بالدواستين حسب الحاجة لكل منهما، ودواسة الديباج التي تقع على الجهة اليسرى تتحكم بها القدَم اليسرى، ووظيفتها وصل وفصل غيارات السرعة، أي قبل الانتقال من سرعة إلى سرعة يجب علينا الضغط بقدمنا اليسرى على الدبرِياج.


القير

يعتبر القير الأداة التي تتحكم في سرعة السيارة، والقير هو عبارة عن أداة تشبه العصاة، وتقع على يمين السائق ومكتوب عليها غيارات السرعة الذي يعتبر أقلها الغيار الأول، وأعلاها الغيار الخامس وفي بعض السيارات تصل إلى الغيار السادس، ونحصل على سرعة الغيار الأول عندما نحرك القير جهة اليسار ثم حركة إلى الأمام، أما سرعة الغيار الثاني، نحرك القير جهة اليسار ثم إلى الخلف، والغيار الثالث سرعته تبدأ عندما نحرك القير نحو اليمين ثم إلى الأمام، ولو حركنا القير بعد ذلك إلى الخلف سنصل إلى سرعة الغيار الرابع، وأقصى اليمين ثم حركة للأمام نصل للغيار الخامس، ما يجب علينا الانتباه له هو أننا لا يمكننا الانتقال فجأة أو مرة واحدة من الغيار الأول إلى الخامس، فهذا من المستحيل؛ لأنه يؤدي إلى إحراق السيارة، فما يمكننا أن نفعله في السرعات هو الانتقال بالترتيب، كما يُتاح لنا أن ننتقل من الغيار الأول للثالث مثلاً، أو من الثاني للرابع –أيضاً- حتى نتحكم في سرعة القيادة.


السواقة (الستيرنج)

لعلك تشاهد في السيارة عجلة دائرية إما رفيعة أو سميكة، تكون أمام السائق مباشرة، هذه العجلة تسمى بـ(السوَّاقة أو الستيرنج)، تتحكم هذه (السواقة) باتجاهات عجلات السيارة الأمامية والخلفية، فعند قيادة السيارة يجب علينا أن نضع أيدينا عليها ونمسكها جيداً، حتى نسيطر على السيارة، وحركة عجلاتها.


الفرامل اليدوية (الهاند بريك)

المصطلح الشائع له هو (الهاند بريك)، في بعض السيارات يوجد (الهاند بريك) بجانب القير وفي غيرها يكون خلف القير وفي سيارات نوع المرسيدس والشوفرليت وما شاكل ذلك، يكون أعلى جهة الدوَّاسات، وهو عبارة عن قطعة رأسها مدور مصنوعة من الحديد، وظيفتها إنقاذك في حين لم تتمكن من السيطرة على دواسة الفرامل.


تعتبر هذه العناصر أهم مكونات السيارة التي سنستخدمها عند قيادتنا للسيارة، ولكي نفهم أكثر عملية قيادة السيارة؛ فإنه يتعين علينا تطبيق كل ما نقرأه في هذا المقال والدخول في السيارة والجلوس والنظر إلى كل عنصر فيها؛ حتى نحفظ وظيفته وممارسة استخدامه، ومع الوقت سيسهل علينا حفظ مكونات السيارة ومعرفة وظائفها وكيفية استعمال كل منها عند تشغيل السيارة.


كيف نشغِّل السيارة

لقد ركبت السيارة وجلست في المقعد الأمامي لقيادتها وطبقت كل ما ذكرناه –آنفا- فمن أين ستبدأ تشغيل السيارة؟ هل ستستخدم السواقة أولا؟ أم الهاند بريك؟ أم الفرامل؟ أم القير؟ أم ماذا؟!.


إنَّ لتشغيل السيارة خطوات يجب اتباعها؛ لكنَّنا ننصح كل من أراد أن يتعلم قيادة السيارة قبل أن يبدأ تشغيلها، وإن ألمَّ بكل تفاصيلها، أن يستعين بأحد أصحابه أو أقاربه ممن له معرفة في قيادة السيارات، والأفضل أن يستعين بمدارس تعليم قيادة السيارات، وبعد أن تستعد للقيادة وتجلس على كرسيِّ القيادة تضع مفتاح السيارة في المكان المخصص له وتحركه نحو اليمين، ثم بقدمنا اليسرى نضغط على (الدبرياج) ضغطة طويلة مع الفرامل، ويجب أن نتأكد أنَّ (القير) خالي من أي سرعة، وذلك بتحريكه نحو السائق، ونقوم بانزال (الهاند بريك) إلى الأسفل، وتبقى حركة الهاند بريك والدبرياج كما هي إلى حين أنِ ننتهي من وضع السرعة على الغيار الأول، فبعدها نرفع قدمَنا عن الفرامل، ونضعها على البنزين ونرفع قدمنا عن الدبرياج تدريجياً، حتى لا تنطفئ السيارة، وعندما أسير في السيارة إلى مسافة معينة –تقريباً- بضع مترات يجب أن تتغير السرعة، وكما أسلفنا أنَّ ذلك من وظيفة (الدبرياج)، الذي يوصل ويفصل بين غيارات السرعة.


تعتبر هذه الطريقة مرحلة أولى لمن أراد أن يتعلم قيادة السيارات، وهي مستوى أول للمبتدئين، وكي تتعلم بشكل أفضل كيف تقود السيارة؟ فمن الأفضل لك أن تراعي بعض الملحوظات التي سنسردها لك لتساعدك على اجتياز هذه المرحلة:

  • كما ذكرنا في أول المقال حاول عندما تتعلم القيادة أن تتعلمها على السيارات من نوع القير العادي، فإنه أسهل لك في التعلم.
  • لا تسُقِ السيارة لوحدك، اصطحب معك من هم على علم بقيادة السيارة لتفادي الحوادث بالإضافة إلى أنهم سيساعدوك بالوقوف على أول خطوات السواقة وستستفيد من خبراتهم وممارساتهم للقيادة
  • عندما تقُمْ بسواقة السيارة في مرحلة التعليم ، عليك أن تختار المناطق الآمنة الفارغة من السيارات -أي قليلة الحركة- حتى لو أخطأت بخطوة من الخطوات لا تصطدم بسيارة في الطريق أو تتعرض للخطر.
  • من الأفضل –أيضاً- كما قلنا أن تلتحق بمدرسة تعليم لسواقة السيارات، لتعلمك السواقة على شكل دروس نظرية وعملية.


لقد أصبحت السيارات الآن في عالمنا العربي (موضة) يستقلها الناس خاصة الشبان ويحترفون في قيادتها؛ لذلك لا تعتبر من العلوم الصعبة، وإن تصعَّبت في دراستها وتطبيقها، أو فشلت في أول امتحان قيادة، لكن ممارستها ستجعلك من المحترفين في سياقتها، وستحقق لك حلمك الذي لطالما كنت تحلم به وتتأمل نفسك تستقلَّ سيارة من نوع فخم وجميل كلما تجولت في الطريق ورأيت شباب من عمرك يسوق السيارة وأنت تحلم أن تكون مثلهم.