كيف أتعلم فن الإتيكيت

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٣١ ، ٢٤ نوفمبر ٢٠١٥
كيف أتعلم فن الإتيكيت

الإتيكيت

الإتيكيت هوَ مُصطلحٌ مأخوذٌ من اللُّغة الفرنسيّة ومعناهُ الذوق، ويعني احترام الشخص لنفسه وللأشخاص من حوله، أو قد يعني الآداب الاجتماعيّة والسلوكيّة التّي يستخدمها الشخص في علاقاتهِ مع الآخرين.


إنَّ فن الإتيكيت وحُسن التصرف مع الآخرين من الأمور المُهمّة في الحياة، ولا يُقصدُ بذلِك التعالي أو النفاق، إنّما التصرُف بلباقة مع الأشخاص من حولنا، فعن طريق القيام بذلِك يكتسبُ الشخص محبّة واحترام الأشخاص ممن حوله، بالإضافة إلى علاقات أفضل مع جميع النّاس الذّينَ يعرفهم أو سيقابلهم في المُستقبل. وسنُقدّمُ طريقة تعلُّم فن الإتيكيت في هذا المقال.


كيفيّة تعلُّم فن الإتيكيت

الآداب الأساسية

  • التدرُّب على المُجاملات الأساسيّة، كاستخدام مُصطلح "من فضلك" بدلاً من "شُكراً" في جميع المواقف التّي يتعرّضُ لها الشخص وحتّى وإن لم يكُن مضطرّاً لذلِك، فالنّاس يُلاحظونَ احترام وتقدير الشخص لهُم في تعاملهِ معهم.
  • إبقاء الباب مفتوحاً لمن وراءنا، وهوَ من التصرُفات المُهذبة واللّبقة لكلا الجنسين، فمن الجميل انتظار الشخص الذّي يقف وراءنا بفتح الباب لهُ وتجنُّب إغلاقه بوجهه.
  • التكلُّم بأدب، وإبقاء نبرة الصوت مُنخفضة ولكن مسموعة بنفس الوقت، فعلى الشخص التذكُّر بأنَّ الأشخاص من حوله سمعهُم جيّد ولا يحتاج للصُراخ لكي يسمعوه، فبعض النّاس يرونَ بأنَّ التكلُّم بصوتٍ مُرتفع سلوكٌ فظ، ويجب تجنُّب استخدام الكلمات العاميّة أو الشعبية بقدر الإمكان.
  • تخلّي الشخص عن مقعده في وسائل النقل العامّة للأشخاص الآخرين، ككبار السن أو النساء أو حتّى الأطفال، فهوَ يُعتبرُ سلوكاً مُهذباً وقمّة في الأخلاق واللباقة.
  • تهنئة الأشخاص بالمناسبات العامة أو الخاصة، كالحصول على ترقية في العمل، أو الزواج، أو غيرها من المُناسبات التّي تستدعي التهنئة، فالنّاس يُقدّرونَ هذا السلوك.
  • التعرُف على الطُرق المُناسبة للترحيب بالأشخاص من حولنا، من حيث طريقة الإمساك باليد عندَ التصافح والكلمات التّي يجب أن ينتقيها عندَ مُقابلتهم.
  • ارتداء الملابس المُرتبة في جميع المُناسبات والأماكن، فجُزءٌ كبيرٌ من شخصيّة الإنسان اللبقة تظهرُ من خلال طريقة ارتدائهِ وانتقائه لملابسه.


آداب الطعام

  • تجنُّب فتح الفم أثناء مضغ الطعام، وهيَ قاعدة أساسيّة وسهلة، ولكن بالإمكان نسيانها بسُرعة وبالأخص عندَ الاستمتاع بتناول وجبة طعام لذيذة.
  • استخدام كلمة "عُذراً" عندَ مُغادرة مائدة الطعام لأي سبب من الأسباب.
  • طلب تمرير الصحن البعيد بأدب من أحد الأشخاص الجالسين على المائدة، وتجنُّب مُحاولة الوصول إليه من فوقهم أو بطريقة قد تُضايقهم.
  • عدم وضع المرفقين على المائدة أثناء تناول الطعام.
  • معرفة كيفيّة تناول الطعام بالطُرق الرسميّة.


آداب استخدام الهاتف

  • استخدام الهاتف في الظروف المُناسبة، وتجنُّب استخدامه عندَ التواجُد بالقرب من أشخاصٍ آخرين، أو عندما يقومُ أحد الأشخاص بالحديث.
  • تجنُّب التكلُم بصوتٍ مُرتفع على الهاتف، والتأكُّد من أنّهُ مفهومٌ وواضح بنفس الوقت.
  • عدم الإلحاح عندَ الاتّصال، فإذا لم يقم الشخص بالإجابة على هاتفه فذلِكَ يعني بأنّهُ غير مُتفرغ لذلِكَ يجب الاكتفاء بالاتّصال مرّةً واحدة فقط.
  • تجنُّب التكلُّم لمُدة طويلة على الهاتف، فقد يكونُ لدى الشخص الآخر أمورٌ عليهِ القيام بها.
  • معرفة كيفيّة الإجابة على الهاتف بلباقة.