الإتيكيت على مائدة الطعام

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٩ ، ٨ يونيو ٢٠٢٠
الإتيكيت على مائدة الطعام

تعريف الإتيكيت

يُعرّف الإتيكيت بأنّه فن الحياة السلوكي أو فن التعامل مع الناس، وهو فن يشتمل على النشاطات الإنسانية والأمور الضابطة لها، وأصل المصطلح غربي، ويرتبط بالسلوك الإنساني تحديداً، ويُعنى بالتصرف بحكمة في المجتمع، يقول ديل كارنيجي عن الإتيكيت في كتابه فن التعامل بأنّه: فن راقٍ، وهو علم آداب السلوك الإنساني ومعاشرة الناس، شأنه كباقي العلوم له قواعد خاصة به، وتنتشر عالمياً، ويُظهر الفرد عن طريق الإتيكيت سلوكه المهذب وصفاته الحميدة والحسنة التي يتعامل بها مع أفراد مجتمعه، ويعتبر هذا الفن اختيارياً وليس إلزاميّاً.[١]


وتُعرّف الموسوعة البريطانية الإتيكيت على أنّه سلوك يساعد الفرد على الانسجام مع الأفراد الآخرين ومع البيئة التي يعيش فيها، كما يعبر عن التصرف الحسن واللباقة في التعامل مع الآخرين مع الحرص على تحسين العلاقات معهم، فهو المفتاح الذي يُؤدّي إلى نجاح العلاقات الاجتماعية، فيحترم الفرد ذاته ويحترم الآخرين كذلك، ويظن البعض أنّ الإتيكيت هو عبارة عن تصرفات غربيّة يحاول الشخص تقليدها كي يبدو متحضراً، إلّا أنّ هذا يبعد الكلمة عن معناها الحقيقي، فكلمة إتيكيت في أصلها هي كلمة فرنسية ومعناها: (السلوك بالغ التهذيب)، فالإتيكيت بشكل عام هو ما يضبط السلوك الاجتماعي خاصة بعد أن انفتح العالم على بعضه، حيث أصبح الإتيكيت ضرورة اجتماعية لا غنى عنها، كما أقيمت المؤتمرات والاتفاقيات الخاصة به منذ زمن.[١]


وبشكل عام فإنّ الإتيكيت هو فن كبقية الفنون وعلم قائم بذاته كسائر العلوم، وهو فن احترام الفرد لذاته وللآخرين، والتعامل معهم بطرق حسنة ولبقة، ويمكن القول إن الإتيكيت يعبر عن الأناقة السلوكية، فليست الحضارة في الأناقة باللباس، والمسكن وما إلى ذلك فقط، بل تتمثل الأناقة بالسلوك أيضاً،[١] أمّا مرجعية الإتيكيت فهي الثقافة الإنسانية الشاملة والتي قليلاً ما تختلف من بلد إلى آخر، وتشتمل المعاني العربية لمصطلح الإتيكيت: الذوق العام، والذوق الاجتماعي، وآداب السلوك الاجتماعي، والقدرة على التصرف في المواقف الحرجة بفن، وهو عبارة عن ضبط السلوك الاجتماعي وفقاً للقواعد المجتمعية المعاصرة، كما أنّه رمز أخلاقي ينبع من داخل الإنسان، ويعبر عن تقاليد المجتمع.[٢]


الإتيكيت على مائدة الطعام

قد يصاب بعض الأفراد بالحرج عند الجلوس على مائدة الطعام مع أفراد آخرين، خاصةً إذا ما كانت الجلسات رسمية كالاجتماعات واللقاءات الخاصة، إلّا أنّ الحل بسيط جداً لعدم الوقوع في الحرج، وهو التعرف على بعض القواعد الأساسية الخاصة بالتعامل على مائدة الطعام، ومن أهم هذه القواعد ما يأتي:[٣]

  • يجب على المدعو عدم الجلوس على المائدة إلّا بعد إشارة من الداعي لذلك.[٤]
  • عدم البدء في تناول الطعام إلّا بعد الحصول على الإشارة من المضيف أو المضيفة، والإشارة هي الإمساك بالشوكة، أو انتظار الداعي أن يضع فوطة المائدة فيفعل المدعوون مثله.[٤]
  • يمكن للشخص طلب شيء غير موجودٍ على مائدة الطعام مثل الخبز أو الكاتشب بطريقة لبقة، لكن من غير اللائق طلب نوع طعام أو طبقٍ غير موجود.
  • يجب الاسترخاء أثناء تناول الطعام، فمن غير اللائق الارتكاز على المائدة بالذراعين.
  • لا يُفضّل بدء الطعام بتناول الخبز.[٤]
  • عند طلب شخص من آخر تمرير المملحة، فيكتفي الشخص الآخر بتمريرها للشخص الذي يجلس بجانبه، ومنه إلى الشخص القريب منه وهكذا إلى أن تصل إلى الطالب، ودون أن يمد الشخص يديه أمام وجوه الآخرين.
  • يجب وضع فوطة المائدة على الحجر، ويفضل عدم فردها كاملة لكي تحمي طبقاتها الملابس في حال انسكاب الحساء أو أيّ سوائل أخرى.
  • في حال انسكاب الأطعمة الصلبة أو اللزجة على الملابس فيمكن إزالتها عن طريق طرف السكين أو الشوكة بشرط أن تكون نظيفة، أمّا في حال ترك بقعة على الملابس فيمكن تبليل طرف فوطة المائدة ومسح البقعة إلى حين العودة إلى المنزل، وكذلك في حال انسكاب سوائل كالشاي أو القهوة يمكن للزبون أن يطلب قطعة قماش نظيفة أو قطعة إسفنجية لامتصاص السائل، كما يمكن طلب المساعدة لتوفير طريقة تنظيف مؤقتة إلى حين العودة إلى المنزل.
  • عند استخدام المملحة يمكن أخذ القليل من الملح على طرف السكين أو باستخدام إصبعين نظيفين لرشّ الملح على الأكل، ويجب مراعاة عدم ملامسة المملحة للطعام.
  • من غير اللائق استخدام عيدان تنظيف الأسنان أثناء الجلوس على المائدة، وإنّما يمكن طلبها والاستئذان للذهاب إلى الحمام لاستخدامها وتنظيف الأسنان.
  • يمكن أكل الفاكهة الصلبة كالتفاح عن طريق تقطيعها وأكلها باليد، أمّا التي تحتوي على سوائل كالخوخ فيتمّ تقشيرها وتقطعيها وأكلها بالشوكة والسكين.
  • يمكن شرب الحساء بطريقتين، إمّا من الكوب نفسه بعد أن يبرد قليلاً وإمّا باستخدام الملعقة، أمّا إذا قُدم الحساء بطبق مسطح فيجب ألّا يتمّ إصدار صوت ملامسة الملعقة للطبق أثناء تناوله.
  • يُفضّل تناول الحلوى بالشوكة أو الملعقة، أمّا المثلجات فيتمّ تناولها بالملعقة، وإذا احتوت على قطع الكعك فتؤكل بالشوكة.
  • يمكن أكل السلطة إذا احتوت على قطع خضار ورقية طويلة بلفها عالشوكة وتناولها، أمّا إذا كانت القطع كبيرة فتقطع بالسكين ويتمّ أكلها بالشوكة.
  • يقطع الخبز باليد، وفي حال إرادة دهن الخبز بالزبد فمن غير اللائق حمل الخبز على كف اليد ودهنه، كما يجب مراعاة عدم وقوع فتات الخبز في الزبد.
  • في حال المشروبات الساخنة كالشاي فيفضل تركها لتبرد قليلاً وعدم إحداث صوت أثناء شربها.
  • يُفضّل إزالة كيس الشاي من الكوب بعد الضغط عليه بالملعقة على أحد جوانب الكوب، وإذا تمّ تقديم الشاي مع طبق فيمكن وضع الملعقة والكيس في الطبق، أمّا إذا لم يتوفر طبق يمكن طلب طبق إضافي لوضعه فيه.
  • يجب على المدخن أن يمتنع عن التدخين في المناسبات الاجتماعية، أو في المأدبة الرسمية.[٤]
  • في حال كان التدخين مسموحاً ينبغي عدم إطفاء أعقاب السجائر في فنجان القهوة أو الشاي، أو جعل الرماد يتطاير على الأرض.[٤]


إتيكيت تناول طعام المائدة

لا بدّ من معرفة أساسيات إتيكيت تناول الطعام على المائدة، لتلافي التعرّض للإحراج أثناء تناول الطعام في المناسبات، أو مع مجموعة من الأشخاص ومن هذه الأساسيات ما يأتي:[٥]

  • مضغ الطعام بإغلاق الفم، وإطباق الشفتين؛ لمنع تطاير الطعام المسحوق، وللتقليل من الصوت المزعج الصادر عن مضغ الطعام وتقطيعه.
  • تناول لقم صغيرة من الطعام للمساعدة في بقاء الفم مغلق أثناء المضغ.
  • تجنّب التحدث أثناء مضغ الطعام، والانتظار حتّى البلع.
  • تناول رشفات صغيرة من الطعام في حال كان ساخناً؛ لمنع تلطيخ الملابس، أو المقعد، والطاولة.


إتيكيت تناول بعض الأطعمة

يصعُب تناول بعض الأطعمة بشكل لائق أمام الآخرين؛ لذا يُنصح بتجنّبها في المناسبات الاجتماعية، أو التدرب على كيفية تناولها، ومن هذه الأطعمة ما يأتي:[٦]

  • الزيتون: تتمّ إزالة بذرة الزيتون من الفم باستخدام أصبع اليد.
  • الحساء: يتمّ إمالة الطبق بعيداً عن الشخص عند تناول الحساء، ثمّ غمس الملعقة في اتجاه بعيد عن جهة الشخص.
  • الدجاج: يُمكن استخدام الأصابع في حال تناول الدجاج في نزهة أو أثناء تناول وجبة عادية أخرى، أمّا في الولائم الاجتماعية وبعض الحالات الخاصّة، فيتمّ التخلص من العظم باستخدام الشوكة والسكين، مع تجنّب تناول الدجاج دفعة واحدة.
  • الإسباجيتي: يتمّ سكب كمية صغيرة من الإسباجيتي في الطبق أمام الشخص، ثمّ تُغرس الشوكة وتُلفّ الإسباجيتي حولها حتّى تنتهي أطرافها الطويلة، ويُمكن إمساك ملعقة مقابل الشوكة لتسهيل العملية.


نصائح في إتيكيت المائدة

فيما يأتي عدد من النصائح والإرشادات العامّة في إتيكيت المائدة:[٧]

  • إرسال قبول الدعوة بالحضور لتناول الطعام حال تلقي الدعوة، ممّا يساعد المضيف في التخطيط.
  • أخذ هديّة للمضيف، كلفتة جميلة عن دعوة تناول الطعام.
  • الانتظار حال الانتهاء من تناول الطعام لحين إشارة المضيف بانتهاء الوجبة.
  • الانتظار لمدّة ساعة بعد الانتهاء من تناول الطعام قبل المغادرة.
  • إرسال رسالة شكر للمضيف، تحتوي على تعليق إيجابي بإظهار الامتنان والتقدير.


إتيكيت تقديم الطعام

تُعتبر طريقة تقديم الطعام من الأمور التي قد يتجاهلها العديد من الناس، ولكن تقديم الطعام له الكثير من الأساسيات وتختلف طريقة تقديم الطعام من مائدة إلى أخرى ومن مناسبة لأخرى، وفيما يأتي بعض النصائح لتقديم الطعام داخل قواعد الإتيكيت:


إتيكيت تقديم الطعام في الحفلات الصغيرة

يرغب الكثير من الناس في جمع العائلة والأصدقاء في عطلة نهاية الأسبوع، وفي هذه الحفلات أو التجمعات يُنصح بتقديم مقبلات من الطعام وأكلات ليست ضخمة بل وجبات صغيرة الحجم بالإضافة إلى القليل من المُقبلات، في هذه التجمعات يُفضّل إعداد بوفيه يحتوي على الأصناف اللذيذة وترك الخدمة ذاتية للأشخاص المتواجدين والتواجد بينهم فقط للاطمئان فقط أو إذا رغب أحدهم بشيء خاص، ويعتبر البوفيه من إتيكيت هذه الحفلات لأنّه يتيح لكلّ شخص حرية الاختيار كما أنّه يُوفّر الكثير من الوقت الذي يضيع في الذهاب من المطبخ إلى المائدة.[٨]


إتيكيت ترتيب المائدة في مختلف المناسبات

يُعتبر إتيكيت تقديم الطعام نوع من أنواع الفنون الذي أبدع العالم في تقديمها، وفيما يأتي بعض قواعد الإتيكيت في تقديم الطعام على المائدة:[٩]

  • يُنصح باستخدام الألوان المُريحة للنظر في الطعام، حيث إننا نأكل الطعام بصرياً قبل تذوقه، ويمكن الاستعانة بعجلة الألوان لتنسيق الألوان وترتيبها، في بعض الأحيان لا تسمح بعض الأطعمة باختيار العديد من الألوان والتنسيق ففي هذه الحالة يُمكن الاستعانة ببعض أنواع الصلصات والسلطات لإضافة ألوان على المائدة.
  • تخصيص طاولة مُحدّدة للضيوف حيث يُساهم ذلك في تسهيل عملية الترتيب والتنسيق.[١٠]
  • وضع الحلوى والقهوة على جانب مائدة الطعام وليس عليها نفسها، ويجب عدم تقديم الحلوى وغيرها من الأصناف التي تُقدّم بعد الوجبة الرئيسية إلّا بعد التأكد من تنظيف المائدة بشكل جيد من بقايا الوجبة الرئيسية.[١٠]


المراجع

  1. ^ أ ب ت د. ريمه الخاني (2016-12-18)، "فن المعاملات أو الإتيكيت"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 8/6/2020. بتصرّف.
  2. صبحي سليمان (2015)، فن الإتيكيت و المراسم و البرتوكول (الطبعة الأولى)، القاهرة-مصر: الفجر للنشر والتوزيع، صفحة 5-7. بتصرّف.
  3. حنان عزب (2010)، اسأل مجرب: حلول غير تقليدية لمشكلات يومية (الطبعة الأولى)، الرياض- المملكة العربية السعودية: العبيكان للنشر والتوزيع، صفحة 80-83. بتصرّف.
  4. ^ أ ب ت ث ج محمود عبدالفتاح رضوان (2012)، فن الإتيكيت والبرتوكول، ---: المجموعة العربية للتدريب والنشر، صفحة 46-47. بتصرّف.
  5. Lana Winter-Hébert, "Modern Etiquette: Table Manners 101"، www.lifehack.org, Retrieved 8/6/2020. Edited.
  6. Amy Hunter (10-5-2019), "Table Manners 101"، recipes.howstuffworks.com, Retrieved 8/6/2020. Edited.
  7. Debby Mayne (16-1-2019), "Table Manners and Dining Etiquette"، www.thespruce.com, Retrieved 8/6/2020. Edited.
  8. "How To Serve Food With Style", everydayhealth,15-11-2017، Retrieved 8/6/2020. Edited.
  9. "10 TOP TIPS: HOW TO PRESENT FOOD LIKE A PROFESSIONAL CHEF", spiros,31-8-2017، Retrieved 8/6/2020. Edited.
  10. ^ أ ب wikiHow Staff (29-3-2019), "How to Set a Dinner Table"، wikihow, Retrieved 8/6/2020. Edited.