كيف أحافظ على وقتي

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٠ ، ١٢ نوفمبر ٢٠١٧
كيف أحافظ على وقتي

إدارة الوقت

يعتبر الوقت أداة تستخدم لتوفير المساعدة من أجل تنظيم واستغلال الوقت بشكل فعاّل، وتعتبر عملية تنظيم الأنشطة والمهام التي يقوم بها الفرد من أفضل الطرق لكسب وقت إضافي، حيث يمكن استغلاله للقيام بأنشطة جديدة يتم اختيارها حسب رغبة واهتمامات الفرد الشخصية، كما وتعتبر إدارة الوقت من الطرق المفيدة والفعّالة التي تساعد في حل المشاكل والصعوبات التي تواجه الفرد في حياته، ومن الأمثلة على المشاكل التي يمكن أن تسبب الأرق للفرد غير المنظم لوقته: تراكم العمل الذي يجب إنجازه، والشعور بالتوتر والقلق بسبب عدم القدرة على إتمام العمل في الوقت المحدد، لذا ينصح بتنظيم الوقت من أجل المساعدة على زيادة كفاءة الفرد وإنتاجيته في العمل.[١]


تنظيم قائمة بالمهام اليومية

يمكن استخدام تقنيات الجداول، بحيث يتم وضع جدول بالمهام التي يجب إنجازها، والإجراءات التي يمكن تأجيلها، فعلى سبيل المثال، يمكن وضع جدول بالمهام التي يجب إنجازها خلال اليوم ومقدار الساعات التي تحتاجها ليتم عملها، وتحديد المهام التي يمكن تأجيل عملها لاحقاً، والمهام التي يجب فعلها خلال أيام أو أشهر وما إلى ذلك،[١]وتساهم عملية إدارة الوقت في حل العديد من المشاكل والأنشطة البشرية مثل:[٢]

  • تحديد الأهداف.
  • تقييم الموارد والمصادر المتاحة.
  • مراقبة السياسات الإدارية.
  • تنظيم مواعيد اتخاذ القرارات.


إدارة الذات

يفضل إدارة الطاقة البدنية من أجل تحقيق إدارة الوقت وتنظيمه بحيث ينصح بكل من التالي:[٣]

  • تنظيم النوم، من خلال الاستيقاظ في موعد مبكر، والتقليل من شرب الكحوليات.
  • التقليل من الشعور بالتوتر عن طريق الانضمام إلى أنشطة لها علاقة بتنشيط الدورة الدموية.
  • تناول وجبات صغيرة وخفيفة كل ثلاث ساعات.
  • أخذ فترات استراحة كل عدة ساعات خلال العمل، حيث يساعد في تنشيط الجسم والذاكرة.


المراجع

  1. ^ أ ب BY: Wendelien van Eerde (9-6-2016), "Time management"، www.britannica.com, Retrieved 23-10-2017. Edited.
  2. Stoilov, Todor, Ed, "Time Management"، www.eric.ed.gov, Retrieved 23-10-2017. Edited.
  3. Tony Schwartz, Catherine McCarthy, "Manage Your Energy, Not Your Time"، www.hbr.org, Retrieved 7-11-2017. Edited.